الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سن الأمل...

تم نشره في الأربعاء 16 كانون الثاني / يناير 2019. 12:00 صباحاً
‎تتيانا الزعبي


جاءتني ومسحة الحزن تعلو وجهها الملائكي الهاديء ،وقالت؛»انا امرأة تعدين الخميسن ،وما زال قلبي في العشرين،فأنا ارى الجمال بكل ما حولي،واعشق الحياة واحنوا على الضعيف ،لكن جسدي لا يطاوعني ،والام عظامي حولت هواياتي المحببة الى هوايات معذبة.
لم اشعر يوما شعور الغيرة ،والان حين ارى زوجي يناظر الجميلات ويظهر اعجابه سرا او جهرا بشباب تلك او حيوية اخرى،تسير نارا تكوي ضلوعي .
كنت انام نوما عميقا ،ولا استيقظ الا على صوت المؤذن (الصلاة خير من النوم)لابدأ يومي بهمة ونشاط .
والان ؟!
انهض متكاسلة للصلاة ،تعلو الكآبة وجهي ،الالتفاف حول الطعام اصلح عذابا.اتساءل :هل هي الشعيرات البيضاء الزاحفة على مقدمة رأسي؟ام هي الام مفاصلي؟ام التجاعيد التي اراها على رقبتي حين انظر صباحا بالمرآة؟ام هو التناقض بين بين قلبي الشاب المتعطش للحياة وجسدي المتعب الغير قادر على الوفاء .»
انه العقد الخامس من العمر ،سن اليأس او الاولى يتسميته بسن الامل .ففي هذه السن يبدأ انخفاض هرمون الاستروجين الذي يطلق عليه خط الدفاع الاعظم عند المرأة ضد تقلبات المزاج ،وهشاشة العظام ،وحماية القلب من الازمات.
عزيزتي المرأة بزيارة واحدة لطبيبة الامراض النسائية يتم فيها التأكيد على امكانية اخد الهرمون التعويضي ،وبالتالي،التخفيف من حدة االاعراض المرافقة لهذه المرحلة الزمنية من العمر ..
عزيزتي ..ان زوجك يدركك في عقله كما رآك اول مرة ،العروس التي اختارها ليكمل معها مشوار الحياة ،وهذه ظاهرة اقرتها الابحاث النفسية.
هذه المرحلة هي مرحلة النضج العاطفي والفكري والنفسي،مرحلة بداية حصاد تعب السنين،بزيارة الطبيب وممارسة الهوايات ستتخلصين من الامك وتستعيدين توافقك النفسي،وتشعرين بجمال هذه المرحلة،وينقشع الحزن الذي يغطي هذا الوجه الملائكي،وتودين اسما على مسمى تشعي امالك على كل من حولك.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش