الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خبز مزعج للرجال: العمل الليلي يسبب «ضعف جنسي ومشاكل بالخصوبة»

تم نشره في الأربعاء 16 كانون الثاني / يناير 2019. 02:41 مـساءً

عمان- ربطت دراسة حديثة اضطرابات النوم الشائعة بين الرجال الذي يمارسون العمل بنظام بين دوام العمل نهاري وليلي، بالمشاكل البولية والضعف الجنسي. وكشفت دراسة أخرى أن تغيير ساعات العمل الطبيعية يؤثر على جودة السائل المنوي مما يسبب مشاكل الخصوبة والقدرة الإنجابية.

وبحسب الموقع الطبي «هيلث داي»، الذي نشر الدراستين السابقتين، فإن العمل بنظام التناوب بين دوام نهاري وآخر ليلي يجعل الرجل عرضة للمشاكل الصحية السابق ذكرها، وقال الدكتور أليكس باستوس، القائم على الدراستين، إن الرجال الذين يمارسون عملهم ليلاً بحاجة إلى رعاية صحية خاصة.

وأضاف «باستوس»: «نعلم أن العمل بدوام ليلي يمكن أن يعطل إيقاع الساعة البيولوجية ويعطل الوظيفة الهرمونية العادية، ما يعرض الأشخاص لخطر الإصابة باضطراب النوم والأرق أو النعاس المفرط وانخفاض وقت النوم الكلي بسبب جدول العمل».

وأردف: «بحسب العينة التي قامت عليها الدراسة، أولئك الذين يعملون في نوبات ليلية لديهم عدد أقل بكثير من الحيوانات المنوية من أولئك الذين لا يمارسون عملهم نهاراً».

كما كشفت الدراسة أن الرجال الذين يعانون من اضطرابات النوم يعانون أيضاً من مشاكل في البول، شملت مشاكل مثل التبول المتكرر، التبول العاجل، والتبول ليلا، كذلك اتضح أن بعضهم يعاني من ضعف الانتصاب وانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.

ما الذي يجب أن يقوم به أصحاب دوام العمل الليلي لحماية أنفسهم؟

وفقا لـ «يمكن لهؤلاء الرجال اتخاذ الخطوات التالية لتحسين نوعية النوم مثل: الذهاب إلى السرير في أوقات منتظمة؛ النوم في غرفة مظلمة؛ تجنب التدخين قبل الذهاب إلى السرير؛ والحد من استخدام أجهزة الكمبيوتر، والأجهزة اللوحية، والهواتف، التلفزيونات وغيرها من الإضاءة الاصطناعية الساطعة لمدة لا تقل عن 30 دقيقة قبل الذهاب إلى السرير».

المصدر: المصري اليوم

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش