الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الديمقراطيون يرفضون مقترح ترامب لإنهاء الإغلاق الحكومي

تم نشره في الاثنين 21 كانون الثاني / يناير 2019. 12:00 صباحاً



واشنطن - أعلن قادة في الحزب الديمقراطي بالولايات المتحدة، رفضهم مقترح الرئيس دونالد ترامب، إجراء اصلاحات شاملة تتعلق بوضع المهاجرين، في حال موافقتهم على البند الخاص بتمويل إنشاء جدار حدودي مع المكسيك.
ودعا ترامب الديمقراطيين إلى الموافقة على مقترحه من أجل إعادة فتح الحكومة الفيدرالية بأسرع وقت.
وقالت رئيسة مجلس النواب، الديمقراطية نانسي بيلوسي إنّ مقترح ترامب «يشمل مبادرات تم رفضها بالفعل من قبل الديمقراطيين»، حسب وكالة «أسوشيتيد برس»، أمس الأحد. وأضافت، في بيان، أنّ مقترح ترامب تمديد حماية مؤقتة لمدة 3 سنوات، للأطفال المهاجرين غير النظاميين، مقابل موافقة الديمقراطيين لتمويل الجدار الحدودي «أمرغير مقبول».
من جهته، اتهم زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ، تشاك شومر، الرئيس الأمريكي، باتباع نهج «أخذ الرهائن» في مقابل تحقيق هدف ما، حسب الوكالة الأمريكية. وأشار «شومر» في تصريحاته إلى ربط ترامب إنهاء الإغلاق الحكومي وتمويل الجدار الحدودي، بمقترح تمديد الحماية المؤقتة للأطفال المهاجرين.
وكان ترامب اقترح على الديمقراطيين، إجراء اصلاحات شاملة تتعلق بوضع المهاجرين، في حال موافقتهم على البند الخاص بتمويل إنشاء جدار حدودي مع المكسيك. وشدد ترامب في خطاب متلفز بالبيت الأبيض، على ضرورة إصلاح نظام قبول المهاجرين في البلاد، مبينا أن عدم توفر الحماية اللازمة لبعض الأجزاء في حدود الولايات المتحدة مع المكسيك، يتسبب في دخول المهاجرين غير النظاميين ومهربي المخدرات إلى البلاد.
وأكد على أهمية بناء الجدار الحدودي، للقضاء على المشاكل التي تحدث في القسم الجنوبي من البلاد. وصرح ترامب أن الإصلاحات المقترحة تتضمن توفير حماية مؤقتة لمدة 3 سنوات، للأطفال المهاجرين غير النظاميين، مقابل موافقة الديمقراطيين لتمويل الجدار الحدودي. كما تعهد ترامب بعدم ترحيل هؤلاء الأطفال البالغ عددهم 700 ألف، بعد انقضاء مدة الحماية المؤقتة إلى خارج البلاد. 
وذكر أيضا أن الإصلاحات تضمن للمهاجرين الخاضعين لقانون الحماية المؤقتة، تمديد تصاريحهم القانونية لمدة 3 أعوام. ودعا ترامب الديمقراطيين إلى الموافقة على مقترحه من أجل إعادة فتح الحكومة الفيدرالية بأسرع وقت.
ويوشك الإغلاق الجزئي للحكومة الأمريكية، دخول شهره الثاني، بعد فشل البيت الأبيض والكونغرس في التوصل إلى اتفاق بشأن الموازنة، مع إصرار ترامب، على تضمين تكاليف إنشاء جدار على حدود بلاده مع المكسيك. ويطالب ترامب، بإضافة 5.7 مليار دولار إلى مشروع الموازنة لتمويل بناء الجدار، فيما يعارض الديمقراطيون ذلك. وفي ظل غياب اتفاق على الموازنة، يتوقف عمل نحو ربع المؤسسات الفيدرالية، بما فيها وزارات الأمن الداخلي والنقل والزراعة والخارجية والعدل، إضافة إلى المنتزهات العامة.(الأناضول)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش