الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هديب : أضعنا الكثير من الفرص في جرش والجامعة والمدينة الصناعية أمثلة

تم نشره في الخميس 24 كانون الثاني / يناير 2019. 10:15 صباحاً

جرش – الدستور – حسني العتوم

 

يذهب المتابعون من أبنائها إلى إن محافظة جرش  أضاعت الكثير من الفرص التي كان من الممكن إن تشكل فرقا وإضافات نوعية على واقعها ومستقبل أبنائها لا سيما ما يتعلق منها في الجانب التشغيلي وتوفير فرص عمل حقيقية للباحثين عن العمل وما أكثرهم لاسيما من خريجي الجامعات .

 ففي اللقاء الذي جمعني بنائب محافظة جرش في مجلس النواب النائب محمد هديب حول بعض المشاريع المتعثرة والتي تكررت المطالبة بها أو تلك التي لم يخطط لها جيدا باعتبارها مشاريع حيوية وخدمية تهم المجتمع الجرشي بمدنه وقراه ومخيماته إلا أنها فشلت ولم تحقق المبتغى منها لسبب أو لآخر كان يحمل عناوين " الأنا" أو التمرير كما يقولون من تحت الطاولة .

النائب هديب فجر كلاما من العيار الثقيل في لقائه مع " الدستور " في جرش فتحدث بحرقة عن مشاريع ضاعت على جرش وأخرى تعثرت لأنها تحمل بين ثناياها عشرات الأسئلة التي تبحث عن إجابات لها .

وقال النائب هديب بان المطالبة باستحداث جامعة في محافظة جرش انكمشت وتقلصت لتصبح كلية مستذكرا حديث رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبدالله النسور في إحدى زياراته لجرش والذي أكد خلالها على إن مطلب الجرشيين بجامعة أمر طبيعي وحق لهم ومن غير الممكن إن تنكمش الجامعة لتلد بكلية لم تر النور بعد .

وعزا النائب هديب هذا التراجع والانكماش عن تحقيق المطالب المشروعة لجرش بأنها كانت تتسم بالتقوقع حول الأنا متسائلا إلى متى سنبقى كذلك ولم لم نذهب سوية في مطالبنا لنحققها لأهلنا في جرش .

وبين هدي بان من بين المشاريع  التي عول عليها الجرشيين كثيرا هي المدينة الصناعية التي لم تر النور بعد والتي اكتشف فيما بعد بان موقعها غير مناسب لا بل إن البعض ذهب إلى أكثر من ذلك وطالب بتحويلها إلى منتجع سياحي أو لأغراض أخرى .

وتساءل النائب هديب عن جدوى دراسة هذا المشروع وهل تناول كافة التفاصيل والمعيقات من طرق وخدمات المياه والكهرباء ومساحة المصانع التي من الممكن إن تقام عليها فكيف لقطعة ارض مساحتها لم تتجاوز ألمائتي دونم إن يقام عليها مشاريع صناعية ؟ وأضاف : لا بل إن السؤال الذي يرف بعينيه لماذا تم استملاها على دفعات ؟ ولماذا نقع بالشبهات ؟ 

واستطرد قائلا إن مثل هذا المشروع يجب إن يكون منذ البداية متكاملا فيعد إن تم إنشاء جزء من البنية التحتية باعتبار إن هذا المشروع سينجز بكلفة تقريبية قدرها سبعة ملايين دينار يتبين بعد مرور عقد من الزمان إنها بحاجة إلى أكثر من اثني عشر مليون دينارا أخرى ، وربما تستمر هذه المتوالية فيما بعد ، الأمر الذي يجعلنا أمام تحد جديد هو عدم توفر الإمكانات المالية اللازمة لانجازه من جهة ومن جهة أخرى هدر في المال العام كان بالإمكان لو وجه إلى مشاريع استثمارية في القطاعين الزراعي أو السياحي لحقق غاياته وهدافه .

وأكد النائب هديب انه حين يكون الحديث عن جرش فانه بالضرورة يكون عن خصائص وسمات هذه المحافظة التي يمكن إن يبنى عليها وتأتي في طليعتها السمات الغابية والأثرية والتراثية والزراعية ومن هنا ينطلق التخطيط الهادف لهذه المحافظة ، والكل يعرف إن لدينا أضخم مدينة أثرية متكاملة على مستوى العالم في أبنيتها ومسارحها ومدرجاتها وتحيط بها الغابات إحاطة السار بالمعصم ولدينا سد الملك طلال ولدينا تنوع زراعي بين اخفض منطقة في المحافظة بمستوى 560 متر عن سطح البحر إلى 1247 مترا وكل هذه السمات تشكل إضافات نوعية للعمل في هذين القطاعين لتحقيق التنمية المنشودة لكننا مع الأسف ما زلنا نتحدث عن ثلاث درجات متهالكات عند الجسر الروماني لربط المدينتين الأثرية بالحضرية وما زالت الأسلاك الشائكة تحيط بالمدينة الأثرية من كل جهاتها والسؤال إلى متى ؟

وفي معرض رده على دوره وزملائه نواب المحافظة  في مجلس النواب تجاه المحافظة قال : ما أتمناه إن نكون يدا واحدة في مطالبنا التي طالما سمعناها وتكررت مرارا ولكن الأعواد متفرقة واليد الواحدة لا تصفق لوحدها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش