الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ابو رمان يلتقي شباب جرش ويعلن عن انشاء مبنيبن لشباب وشابات جرش

تم نشره في الخميس 14 شباط / فبراير 2019. 02:28 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 14 شباط / فبراير 2019. 06:53 مـساءً


جرش - حسني العتوم
اكد وزير الثقافة وزير الشباب الدكتور محمد ابو رمان خلال لقائه اليوم شباب المراكز في محافظة جرش على اهمية اطلاق الحوارات البناءة واثراء المعرفة بما يتعلق بمسيرة الشباب وتطلعاتهم لبناء مستقبلهم.
وقدم الوزير تصورا عن برامج واستراتيجيات وزارة الشباب مشيرا الى ان هدف اللقاء الوصول الى الشبكات الشبابية التي تشتمل على المبادرات بحيث يكون العمل فيها جماعيا ومن خلالها نستطيع تمكين الشباب من توفير احتياجاتهم  في المحافظة
وقال نريد شبابا قادرين على رسم خارطة طريق للمستقبل مشيرا الى ان الوزارة تعمل على تفعيل الانشطة في المراكز الشبابية وعلينا ان نوفر البيئة المناسبة لهم في مراكزهم وبالتالي لتمكين الشباب من تاطير انفسهم
وقال الوزير ان دورنا كوزارة يهدف الى بناء شراكة مع الشباب لافتا الى ان الموارد المالية في الوزارة ستسخر لخدمة الشباب من خلال توفير الموافق لهم وتطوير قدراتهم
ولفت الوزير الى ان جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين يؤكد في لقاءاته على دور الشباب ونحن في الوزارة نعمل على ترجمتها مع الشباب بهدف تجسير الفجوة ما بين الحكومة والمحافظات وتعزيز دورهم في مناطقهم

واكد الوزير ابو رمان  إن الخطاب الموجه للشباب ينصب الآن على تمكين الشباب اقتصاديا وثقافيا واجتماعيا، مشددا على ضرورة التركيز على المعالجة الايجابية الريادية للشباب والابتعاد عن النمطية السلبية.

وبين الدكتور أبورمان، الذي عرض للتحديات في معالجة قضايا الشباب، ضرورة تسليط الضوء على المبادرات الشبابية التي تفوق في منجزاتها وما حققته، أكثر مما حققته بعض المؤسسات ، داعيا للابتعاد على النمطية السلبية التي كُرست في التعامل مع هذه الفئة.

وعرض الوزير لأبرز التحديات التي يواجهها الشباب الأردني وأبرزها البطالة ،  مبينا أن المشكلة الحقيقة في معالجة قضايا الشباب هي في السياسات مضيفا إن الوزارة تعمل الآن مع الشركاء في المحافظات على إنشاء أكاديمية سياسية او ناد سياسي للشباب بجهود شبابية هدفها توعية وتدريب الشباب على التعددية والاتصال وانتقال السلطة في إطار الوصول إلى مخرجات تؤهل لصناعة برلمان الشباب وحكومة الشباب، وأن دور الوزارة منحصر في توفير البيئة المساعدة على انجاح هذا العمل "ولا تتدخل في عملهم".
واشار الوزير الى تجارب شبابية في مدينة المفرق والطفيلة  ومعان مبينا ان  الشباب كانوا يطرحون سبل النهوض في الجوانب التنموية او التعليمية مؤكدا على دور التشبيك مع مجالس اللامركزية لتمكين الشباب ودعمهم لترجمة افكارهم الى مشاريع ريادية.
ولفت الى القلق الكبيرفيما يتعلق بشبح البطالة والشباب العاطلين عن العمل يقابل ذلك عدم قدرة الحكومة على تامين فرص عمل او وظائف وقال ان المعضلة تبرز ايضا في توفير الامكانات المالية للشباب داعيا الشباب للبحث في الفرص الاستثمارية المتاحة لافتا الى الموارد الطبيعية في حرش وابرزها السياحية والطبيعية ومهرجان جرش وصولا الى تغليب الجوانب الايجابية على السلبية وتطوير قدرات الشباب مؤكدا ان هذا العام سيكون بداية انطلاقة للشباب في المجالات التنموية
واعلن الوزير خلال اللقاء عن ان اتصالاته مع وزير الصحة اسفرت عن موافقة وزارة الصحة لتخصيص قطعة ارض بجانب هيئة شباب كلنا الاردن لغايات انشاء مبنيين لمركزي شباب وشابات جرش في المدينة .
وكان مدير الشباب المهندس بشار بني هاني في بداية اللقاءاكد على اهمية اللقاء  والاستماع الى مطالب الشباب لافتا الى ان الوزير اطلق على هذا العام بانه عام الشباب.
ودار نقاش موسع تحدث فيه الشباب المشاركون عن التحديات التي يواجهها القطاع الشبابي والاوضاع المتردية من عدم توفر فرص العمل وفي حال توفرها هناك لا تتوفر لهم الموارد المالية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش