الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأسرة الأردنية تُكرّم روح الفقيد سلطان العدوان

تم نشره في الأحد 17 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً

 عمان
 كرّمت الأسرة الأردنية والأسرة الرياضية والكروية روح الفقيد الشيخ سلطان ماجد العدوان رحمه الله وذلك خلال حفل التأبين الذي جرى مساء أمس في قصر الثقافة بمدينة الحسين للشباب.
وحضر الحفل سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الإتحاد الأردني لكرة القدم ورئيس إتحاد غرب آسيا وعدد كبير من رجالات الدولة من رؤساء الوزراء السابقين والحاليين ورئيسا مجلسي الأعيان والنواب وعدد من الأعيان والنواب والشخصيات الرياضية وممثلين عن كافة القطاعات الرياضية وعشيرة الفقيد الذي انتقل الى رحمة الله قبل نحو شهرين.
وشهد حفل التأبين حضور عدد كبير من محبي الفقيد وجمهور النادي (التراس الفيصلي) وأسرة النادي الفيصلي الذي أقام حفل التأبين تكريماً وتخليداً لروح الفقيد وعطاءه على مدى ثلاثين عاماً رئيسا للنادي الفيصلي الذي حلق معه نحو انجازات كروية تفخر بها الرياضة الأردنية بعشرات الألقاب في البطولات المحلية والعربية والقارية.
وبدأ الحفل بقراءة آيات من الذكر الحكيم والوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة على روح الفقيد، ثم عرض فيديو رثاء لروح الفقيد تضمن ومضات ومحطات من حياة الشيخ سلطان العدوان منذ نشأته وبداية نشاطه في المجال الرياضي لاعباً وإدارياً ورئيسا للنادي الفيصلي حتى وفاته.
وألقى الدكتور عبدالرؤوف الروابدة رئيس الورزاء الأسبق كلمة في مستهل الحفل أشاد فيها بمناقب الفقيد ودوره الوطني.. قائلا «سلام على سلطان وهو يغادر الفانية ليترك لبكر ولأسرتة والعشيرة عريق الإرث وطيب السمعة وحق لهم بذلك الفخر.. اما الفيصلي النادي والإسم والتاريخ هنيأ لهم ما ترك الفقيد من إرث ودور وانجاز.. وأدعوا المولى ان يبقوا على العهد عنوان للأسرة الواحدة.. رحم الله ابو بكر والعزاء لناديه وأسرته واهله وناديه ووطنه».
كما ألقى السيد طاهر المصري رئيس الوزراء الأسبق كلمة أكد فيها على المواقف الوطنية الثابته للراحل سلطان العدوان ودوره البارز في العمل الوطني والعشائري كأحد رجالات الأردن في السياسة والرياضة.
أما السيد محمد داودية وزير الشباب الأسبق فقال في كلمته «أترحم على سليل الشيوخ والسيوف، سلطان ماجد العدوان الزعيم الوطني وصاحب أكبر قصص النجاح الأردنية الذي شيد وبنى بالتعاون مع شقيقه المرحوم مصطفى، قلعة هي إحدى أهم المنجزات الرياضية الاردنية، النادي الفيصلي المدرسة الكروية المميزة.
اما كلمة فلسطين فألقاها السيد صلاح الجعبري مندوباً عن سيادة اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة في فلسطين ورئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم قال فيها «عرفنا الشيخ سلطان مبادراً للوقوف الى جانب فلسطين ورياضييها.. لن يرحل شيخ الحكمة وعميد الرياضيين عن مخيلة وعقول الناس وإن توارى الثرى جسداً تحت التراب.. بل ستبقى مسيرته وعطاءه على امتداد الأجيال.. واهيب بالأسرة الرياضية الأردنية والفلسطينية ان يبقى ذكرى هذه الأيقونة في قلوبهم».
أما السيد فادي زريقات نائب سمو رئيسة رابطة اللاعبين الدوليين الثقافية فقال في كلمته «حملتني صاحبة السمو الملكي الأميرة الفارسة الهاشمية هيا بنت الحسين رئيسة الرابطة، شرف نقل اعمق التعازي لعائلة الفقيد الغالي.. ولكم جميعاً ممن عرف وعمل مع هذا الرجل الذي شكل علامة فارقة في تاريخ الرياضة المحلية والعربية والآسيوية.. فهي مؤمنة بالدور الكبير الذي لعبه الشيخ كمصدر الهام للشباب ومحل تقدير وثقة الكبار».
وأضاف زريقات «لقد كان شيخنا «عباية» الرياضة الأردنية.. وفيصلها حين يختلط المشهد، من باب ايمانه بأن الأردن لنا جمياً.. كان للرياضة بلسماً وللنادي الفيصلي العريق أباً ومعلماً.
ونيابة عن الأندية تحدث رئيس نادي الرمثا السابق السيد عبدالحليم سمارة فقال «هذا الجمع يؤبن عزيز.. جاء يذكر ما قدمه كبير في عشيرته وعمله الاجتماعي وكبير في الرياضة.. ابو بكر شخصية رياضية بارزة ومميزة ولو تحدث عنه الشعراء لن يفوه حقه».
وأكد العميد المتقاعد الشيخ عطا الشهوان ان اسم سطان العدوان سيبقى ساطعاً لما حملته شخصية هذا الفارس الأردني من رجولة ومن ارث وشهامة وايمان.. لقد كان ابن عشائر البلقاء ورجل موقف ورجل سياسة ورجل مجتمع يتطلع الى رفعة الاردن في كل مجال عربي ودولي.
أما الأب نبيل حداد فقال «جئنا في هذا المساء لنؤبن فقيد وطن.. جئنا لنقدم بعضا من الوفاء لرجل كان عنوانا للوفاء.. للوطن والأجيال». واستذكر الزميل محمد جميل عبدالقادر رئيس الإتحاد العربي للصحافة الرياضية ورئيس لجنة التأبين قيادة الشيخ سلطان العدوان للكرة الأردنية وترأسه باقتدار اتحاد الكرة والنادي الفيصلي وحرصه على الوقوف الى جانب الأندية كافة والإعلام الرياضي وحبه وولاءه للقيادة الهاشمية ودعمه المطلق للرياضة وكرة القدم الفلسطينية.
وألقت السيدة ريم إبنة الفقيد كلمة تحدثت فيها عن مناقب الفقيد وعشقه للوطن وفلسطين، مستذكرة صفاته الأبوية والعائلية الحميدة وكيف كان يمد لهم يد العون ويقف الى جانبهم في كل الظروف.
ووجه نجل الفقيد بكر سلطان العدوان الشكر الى جلالة الملك وولي العهد الامين وأصحاب السمو الأمراء عندما وقفوا وقفة الهاشميين الأخيار بمشاركتهم احزاننا في مصابنا وإلى كل الأسرة الأردنية الواحدة وكافة الحضور ولجنة حفل التأبين الذين ساهموا بإقامة وإنجاح الحفل ليكون حدثا كبيراً يليق بمكانة الفقيد الشيخ سلطان العدوان.
وأضاف العدوان في كلمته التي ألقاها بصفته رئيساً للنادي الفيصلي «يغمرني الحنين ويشدني الشوق ويحترق القلب لوعة وتختلط المشاعر وتكفهر الدنيا في عيوني وأنا اقف هذا الموقف الجلل لكي اتحدث عن قدوتي».
واضاف «لم يكن الشيخ سلطان العدوان رئيسا للنادي الفيصلي فحسب فقد كان يحمل هم الأندية كلها ويدافع عنها بقوة وجرأة ويطالب بمعالجة أوضاعها ومداواة أوجاعها».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش