الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أبناء الطفيلة يثمنون زيارة جلالته للطفيلة والاستماع إلى مطالب المحافظة واحتياجاتها من المشروعات التنموية

تم نشره في الاثنين 18 شباط / فبراير 2019. 06:26 مـساءً


الطفيلة  - الدستور-سمير المرايات
استحوذت زيارة جلالة الملك عبد الله الثاني لمحافظة الطفيلة في رحاب جامعة الطفيلة التقنية  ولقاءه بالفعاليات الشعبية والشبابية والأكاديمية والتطوعية المشهد  العام على أحاديث المواطنين بمختلف شرائحهم مشيرين أن صوت القطاع الشبابي كان حاضرا في هذا اللقاء معبرين فيه عن آراءهم ومقترحاتهم ورؤيتهم وتطلعاتهم  لإيجاد حلول لمشاكل الفقر والبطالة.
وعبروا عن اعتزازهم بنهج جلالته للاستماع إلى مطالب واحتاجيات قطاع الشباب مشيرين إلى تطلعاتهم ومقترحاتهم التي قدمت امام جلالته لإيجاد مشروعات إنتاجية والسعي للبحث عن فرص التدريب والتشغيل في القطاع الخاص دون الاعتماد على الوظيفة في القطاع العام عبر التسلح بالتدريب والتأهيل المناسب.
ثمنت الفعاليات الرسمية والشعبية والشبابية  في محافظة الطفيلة  زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني للمحافظة ، معبرين عن مشاعر الفرحة والتقدير لهذه الزيارة الملكية التي حملت للمحافظة مكارم ومبادرات ومشروعات من شأنها الرقي بمستويات التنمية المستدامة على مختلف الصعد وعلى رأسها الصحية والاجتماعية والتنموية  والشبابية وغيرها.
 وعبروا عن تقديرهم للجهود التي يبذلها جلالتها في السعي نحو الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي وتحسس احتياجات ومطالب المواطنين على امتداد الثرى الأردني الطهور .
واستقبل أبناء محافظة الطفيلة من مختلف عشائرهم ومناطقهم جلالته بكل شوق ومحبة مؤكدين على حزمة مطالب واحتياجات قدمت في اللقاء.
وثمنوا لجلالة الملك توجيهاته الملكية السامية للديوان الملكي الهاشمي والحكومة لمتابعة كافة المطالب والاحتياجات التي تقدم بها المتحدثون من أبناء الطفيلة والذين مثلوا مختلف القطاعات المجتمعية من شعبية وشبابية وتجارية وطلبة جامعات وغيرهم مما سيسهم في احداث نقلة نوعية على كافة مستويات الخدمة المقدمة للمواطنين وايجاد مشروعات خدمية و إنتاجية واستثمارية من شأنها الحد من مشكلتي الفقر والبطالة.
وقال رئيس جامعة الطفيلة التقنية الدكتور محمد خير الحوراني أن زيارة جلالته في رحاب الجامعة كانت عبقة بمحبة الشعب لمليكه ، حيث  التقى فيها جلالته بنخبة من أبناء الطفيلة الذين نقلوا هموم واحتاجيات المحافظة من المشروعات التنموية المختلفة مثلما استمع جلالته إلى المطالب المتعلقة بالجامعة حيث وجه لمتابعتها مع الجهات الرسمية مع العمل على رعاية الطلبة المبدعين الذين حازوا على مراتب متقدمة في المسابقات العلمية والإبداعية المختلفة.
وأكد رئيس اتحاد الجمعيات الخيرية في الطفيلة جميل الحجاج بان زيارة جلالته للمحافظة تؤكد معاني الحب والتواصل بين القائد وأبناء شعبه الوفي حيث استمع جلالته في لقاءه لابناء الطفيلة الى مجمل المطالب والاحتياجات التي يأملون تحقيقها كإقامة استثمارات في مجال السياحة والتعدين واستغلال المواقع السياحية والطاقات الشبابية في حين كان جلالته وعلى الدوام يحقق هذه المطالب والآمال على ارض الواقع ،  لافتا بان هذه الزيارة تعبير صادق عن عمق التواصل بين القائد وشعبه .
و قال رئيس مجلس محافظة الطفيلة الدكتور محمد الخصبة يشاركه رئيس غرفة تجارة الطفيلة عارف المرايات ومنسق هيئة شباب كلنا الأردن سراج العوران ورئيس نادي الطفيلة محمد المرافي  أن لقاءات جلالته مع  شعبه الوفي تتيح الفرصة لطرح الهموم والقضايا التي يعانيها الموطنين في حين وضعت بين يدي جلالته أهم المطالب والاحتياجات التي تجسد آمال أبناء الطفيلة مشيرين بان مطالب حل مشاكل الفقر والبطالة وإقامة المشروعات التشغيلية خاصة لقطاع الإناث التي وصلت نسبة بطالتها ما نسبته 35بالمائة إلى جانب جلب الإستثمارات للمدينة الصناعية والمواقع السياحية وإيجاد طرق فرعية ورئيسة إلى جانب دعم جامعة الطفيلة التقنية وتدفئة المدارس  كانت  حاضرة بين يدي جلالته لفتح الأفاق أمام مستقبل مشرق لأبنائنا  عبر توفير مستلزمات تعليمية ومنشآت أكاديمية ودعم جامعة الطفيلة التقنية بكل الوسائل .
وقال رئيس مجلس إصلاح محافظة الطفيلة الشيخ مصطفى العوران يشاركه  الوجهاء اياد الحجوج وجمعة النظامي والشيخ توفيق ابو جفين ، أن زيارة جلالته لمحافظة الطفيلة تجسد حقيقة المحبة والتواصل بين الشعب والقائد كاسرة أردنية واحدة تجتمع على محبة القيادة الهاشمية التي عهدها أبناء الطفيلة على امتداد  العهود الهاشمية  المضيئة مشيرين بان زيارة جلالته للمحافظة تعتبر إيذانا ببدء مرحلة جديدة من مراحل التطوير والتجديد لمشروعات تنموية ينتظرها المواطنين في الطفيلة لاستكمال مشروعات حيوية كمستشفى الطفيلة المدني والمدينة الصناعية ومحطة التنقية  مع رفد مستشفى الأمير زيد بن الحسين العسكري بتخصصات طبية وتحسين واقع المراكز الصحية وإجراء دراسة شاملة للواقع الصحي في الطفيلة إلى جانب إيجاد صندوق للتنمية يسهم في الحد من الفقر والبطالة في الطفيلة وتحسين وسط المدينة .
وأكدوا بان هذه الزيارة المباركة للطفيلة وما رافقها من توجيهات ملكية سامية ستسهم في تحريك العجلة الاقتصادية والاجتماعية للمحافظة ،  مشيرين بان لقاءات جلالته بالمواطنين تؤكد النهج الملكي الذي خطه الهواشم وتفانيهم في خدمة القضايا المحلية والعربية وان الزيارة المباركة تعتبر ركيزة  أساسية للانطلاق نحو تحفيز القطاعات الاقتصادية الهادفة إلى إيجاد فرص عمل لأبناء  المجتمعات المحلية وحل مشكلتي الفقر والبطالة ،  إذ جاءت هذه الزيارة في الوقت المناسب للاستماع إلى توجيهات جلالته وإيعازه بحزمة مشروعات من شأنها الرقي بمستويات الخدمة المقدمة للمواطنين    .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش