الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نور العتيبي تُشهر روايتها «فقدته مرتين»

تم نشره في الثلاثاء 19 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً


عمان - عمر أبو الهيجاء
استضافت دائرة المكتبة الوطنية مساء أول أمس، الكاتبة نور العتيبي للحديث عن روايتها المعنونة «فقدته مرتين» بمشاركة الكاتب منذر سليمان حيث قدم قراءة نقدية للرواية، وسط حضور من المهتمين والمثقفين.
واستهل حفل التوقيع الكاتب السليمان بالإشارة إلى أن عنوان الرواية هو العتبة الرئيسية للعمل، حيث يوحي للقارئ بتصورات وتساؤلات مختلفة حول فكرة الرواية، وماهية الفقد الذي تمت الإشارة إليه من خلاله، وهل هو شيء أو شخص ما، أو ربما أوسع وأعمق من ذلك بحيث يتسع لما هو أكبر من الأشخاص والأشياء، وتساءل وكيف لأحدنا ان يفقد الشيء لأكثر من مرة؟
وبيّن سليمان أن أبرز ما تتميز به الرواية هو أسلوبها السردي المتماسك والرشيق، حيث تنتقل بين فصولها وفقراتها بانسيابية ودون الإحساس بانقطاع الأفكار أو أن يضطر القارئ لفهم الأحداث وتتابعها، واستخدامها لأسلوب الحوار في مواضع مختلفة وإدخال بعض الكلمات والجمل والألفاظ العامية والتي تعبر عن روح الجغرافيا التي تدور فيها الأحداث.
واشار سليمان إلى أن اختيار المؤلفة للعنوان سيُرخي بظلاله على النص حتى آخره، كما أنه يحفز القارئ ليبقى مشدودا متشبثاً بكل تفاصيل نصها لكي يجيب على تساؤلاته التي كانت قد استفزت مخيلته منذ البداية.
من جهتها قالت المحتفى بها وبروايتها العتيبي: إن روايتها ذات طابع اجتماعي وأرادت من خلالها أن ترسخ معنى الحب الحقيقي الصادق في العلاقات الإنسانية بغض النظر عن ثقافات الشعوب.
وأضافت: إن بطلة الرواية ناديا عاشت الفقد مرتين الفقد الأول وهو والدها والفقد الثاني هو الحبيب، فالفقد له أشكال مختلفة وليس بالضرورة أن يكون فقد عزيز فقط.
و تقول الكاتبة على غلاف روايتها  «لطالما كان متعباً موجعاً احساسنا بالشوق تجاه من نحبهم والذي يصبح أكثر ايلاماً كلما طال غيابنا عنهم، البعض من غيبهم الموت إلا أن الاشتياق للأحياء من الأحبة يكون أصعب بمراحل وذلك لمعرفتنا بحقيقة الموت، واستسلامنا لما حكم به القدر».
ونهاية الحفل وقعت العتيبي روايتها للحضور وسط حفاوة كبيرة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش