الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأمن المصري يصفي 16 إرهابيًّا في العريش شمالي سيناء

تم نشره في الأربعاء 20 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً



القاهرة - أعلنت وزارة الداخلية المصرية، أمس الثلاثاء، مقتل 16 «مسلحًا» في تبادل إطلاق نار في موقعين بمدينة العريش شمال شرقي البلاد.
وقالت الداخلية في بيان، إن «قطاع الأمن الوطني (الذراع الاستخباراتية للوزارة) رصد بؤرتين إرهابيتين، خططا لتنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية ضد المنشآت الهامة والحيوية (لم يحددها)».
وأوضح البيان أن «مواجهة الموقع الأول أسفر عن مصرع 10 مسلحين في تبادل إطلاق نار مع الشرطة، ومقتل 6 آخرين في موقع ثان بالعريش أثناء تبادل إطلاق النار أيضا».
وتعد المواجهات الأمنية، هي رابع حادث بارز تشهده البلاد خلال الأسبوع الماضي، إذ تأتي عقب يوم من مقتل شرطيين اثنين وإصابة 3 ضباط، إثر تفجير عبوة ناسفة كانت بحوزة أحد المطلوبين أمنيا، ما أدى إلى مقتله على الفور، قرب الجامع الأزهر، وسط القاهرة.
وتأتي الحوادث المتتالية بعد أيام من بدء برلمان مصر مناقشة تعديلات في الدستور، تتيح مد فترة الرئاسة من 4 سنوات إلى 6، ووضع مادة انتقالية للرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.
وكشفت تقارير صحفية تفاصيل عن منفذ العملية الإرهابية مساء أمس الأول في القاهرة. ونقل موقع «القاهرة 24» عن مصادر وصفها بالمطلعة، أن الانتحاري الذي فجر نفسه في قوة أمنية بمنطقة الدرب الأحمر، خلف الجامع الأزهر، يحمل الجنسية الأمريكية، وأنه احتجز على ذمة أحد القضايا التي تتعلق بجريمة قتل، وخرج منذ 3 اشهر فقط.
وقال الموقع الإخباري إن الانتحاري يدعى الحسن عبد الله، وعمره 37 عاماً، يحمل الجنسية الأمريكية، وينتمي لعائلة ثرية تسكن في منطقة مصر الجديدة، وأن والده يعمل طبيب ومقيم بالولايات المتحدة الأمريكية، وبعض أفراد فى عائلته حاصلين كذلك على الجنسية الأمريكية.
وأصدرت وزارة الداخلية بياناً، مساء الاثنين، أعلنت فيه تفاصيل الحادث، جاء فيه أنه «في إطار جهود وزارة الداخلية للبحث عن مرتكب واقعة إلقاء عبوة بدائية لاستهداف قول أمني أمام مسجد الاستقامة في محافظة الجيزة عقب صلاة الجمعة الموافق 15 شباط الجاري، فقد أسفرت عمليات البحث والتتبع لخط سير مرتكب الواقعة عن تحديد مكان تواجده بحارة الدرديري في الدرب الأحمر».
وتابع البيان أن أفراد من الأمن حاصروا المشتبه به «وحال ضبطه والسيطرة عليه انفجرت إحدى العبوات الناسفة التي كانت بحوزته، ما أسفر عن مصرع الإرهابي واستشهاد أمين شرطة من الأمن الوطني وأمين شرطة من مباحث القاهرة، وإصابة ضابطين اثنين أحدهما من الأمن الوطني والآخر من مباحث القاهرة، وأحد ضباط الأمن العام».
وأشار الموقع في تقريره إلى أن الانتحاري يقيم بمفرده في منزل استأجره بحي الجمالية بجوار الجامع الأزهر، بينما نقل التلفزيون المصري عن شاهد عيان من المنطقة أن الإرهابي لا يقيم في المنطقة «ولا أحد يعرفه».(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش