الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سلة الكتب الحديثة

تم نشره في الاثنين 24 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 08:56 مـساءً - آخر تعديل في الاثنين 24 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 09:57 مـساءً
إعداد: عمر أبو الهيجاء

صدور «ما بعد قصيدة النثر»
للناقد سيد عبدالله السيسي

صدر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر، كتاب جديد بعنوان «ما بعد قصيدة النثر..نحو خطاب جديد للشعرية العربية»، للناقد المصري الدكتور سيد عبدالله السيسي الاستاذ في جامعة فيرجينيا في الولايات المتحدة، يقع الكتاب في 296 صفحة من القطع الكبير.
ويتساءل الدكتور السيسي في تذييله للكتاب بقوله: هل تكشف قصيدة النثر بالفعل عن أزمة في الشعر العربي؟ أم أن ما تكشف عنه في الحقيقة هو أزمة الخطاب النقدي بالأساس، وبالتحديد في تصورات المؤسسات النقدية للشعرية العربية، وفي أزمة الخطاب النقدي في صياغته لمفهوم الشعرية؟ عبر قراءة معمقة للمشهد الشعري لمعاصر، وتحليل للمتغيرات التي طرأت على ترسيم خارطة الشعر العربي ، ولمكان ومكانة قصيدة النثر على تلك الخارطة، يطرح هذا الكتاب مراجعة للخطاب الشعري وللخطاب النقدي معا. وذلك من خلال مساءلة تبدأ بوضعية قصيدة النثر في اللحظة الراهنة بوصفها ممثلة لـ «الشعرية العربية»، أو على الأقل الممثلة لذروة ما وصلت إليه تلك الشعرية من تطور عبر تحولاتها في تاريخ الشعر العربي الحديث.    يناقش الكتاب ما آلت إليه تجربة الحداثة الشعرية إبداعيا ونقديا، من خلال مساءلة المرجعيات النظرية والنقدية للحداثة العربية التي أدت بقصيدة النثر وبالشعرية العربية لما هي عليه في اللحظة الراهنة.
وإذ تعتمد الدراسة على التحليل النصي للسمات التي تشكل شعرية قصيدة النثر، فقد هدفت على نحو أساسي إلى تقديم ممارسة قرائية للنص الشعري تسعى لتجاوز المنظومة الإجرائية التقليدية في تحليل الشعر العربي بأبعاده التشكيلية، بعيدا عن المقولات الجاهزة من داخل الخطابات التأسيسية لجماليات قصيدة النثر أو من خارجها. ولأن المنظومة التقليدية التي كنا ندرس من خلالها القصيدة لم تعد كافية حتى لدراسة الشعر التقليدي ذاته. ناهيك عن دراسة قصيدة حديثة تشكلت في مرجعيات جمالية أكثر تعقيدا وكثافة لغةً وإيقاعيا وتصويرا، يقدم الكتاب ممارسة قرائية أكثر وعيا بمقتضيات تأسيس آليات جديدة لمقاربة القصيدة الحديثة تتجاوز ما قدمته المنظومة التقليدية في النقد العربي إلى الإفادة مما تقدمه الدراسات الأحدث في تحليل البنى التكوينية للنص الشعري، من بنى لغوية وتصويرية وإيقاعية.
ويرصد الكتاب التحولات التي مرت بها قصيدة النثر العربية والغربية في سياق التحول من الحداثة إلى مابعد الحداثة بتجلياتها الفلسفية والإيديولوجية والاجتماعية والجمالية. كذلك بعض السمات الأخرى التي اقترنت بالحداثة وما بعدها مثل الاغتراب أو العدمية أو التشيؤ والاستلاب..إلخ. ومن ثم يناقش بعض التصورات التي نبهت لضرورة تصحيح المسار الذي اتجهت فيه مابعد الحداثة لما ارتأوه فيها من مخاطر قد تودي بكل ما هو ايجابي في قيم الحداثة أو مابعدها.
صدور «السفر ممالك الخيال: ملامح
وأصوات في الرواية العربية» لاعتدال عثمان

ضمن سلسلة كتاب الهلال الشهرية، صدر كتاب حمل عنوان:»السفر ممالك الخيال: ملامح وأصوات في الرواية العربية»، لمؤلفته إعتدال، حيث ترى المؤلفة في مقدمة الكتاب أن المبدع يقرأ نص الكون، العالم، المجتمع، الإنسان، ويعيد كتابته في نص أدبي، موظفا طاقة الخيال الخلّاق المنطلق، والمنفلت معا، من أسر ما يفرضه الواقع على الإنسان من قيود وتمزقات ومخاوف وانكسارات، كي يعود الإنسان إلى هذا الواقع نفسه، وقد أضاف الفن إلى حياته حيوات لم يعشها، لكنه جاب أرجاءها واستمتع بمباهجها وعانى عذاباتها، وعاد منها إلى واقعه مسلحا بالرؤيا والوعي.
كما ترى بالمقابل أن للناقد المبدع دورا ينطلق فيه من النص المنقود، ليدخل في صميم التجربة الإبداعية نفسها كاشفا جذورها في علاقاتها الفلسفية والاجتماعية والنفسية، ومحللا الأدوات الفنية التي استخدمها المبدع الأول لتجسيد رؤيته، ومواطن الأصالة والإحكام الفني فيها، وتقدير مدى قيمتها الفنية والجمالية.
ويضم الكتاب بابين، أولهما يرصد تحولات الرواية العربية، ويشمل عدة فصول منها: «الرواية العربية وملحمة البحث عن الهوية»، و»الذاكرة الثقافية بين التفكيك والتركيب»، و»رواية العمارة وعمارة الرواية»، و»تجارب إماراتية شابة في الرواية.. الكتابة على الحدود المراوغة بين الواقع والخيال»، و»فلسطين في المخيال الروائي» وتقرأ في الفصل الأخير خمسة أعمال لكتاب من مصر وفلسطين والجزائر، أما الباب الثاني «أصوات وملامح»، فتقدم فيه قراءة متعمقة لروايات تغطي الخريطة الإبداعية العربية بمختلف تجلياتها وتجلياتها من عبد الرحمن منيف، مرورا بمبدعين يمثلون عدة أقطار عربية، وصولا إلى بثينة خضر مكي وعروسية النالوتي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش