الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إنشاء سدين و«79» حفيرة في مناطق البادية ضمن برنامج التعويضات البيئية

تم نشره في الثلاثاء 26 شباط / فبراير 2019. 12:00 صباحاً
آية قمق

تتمثل مهمة برنامج التعويضات البيئية في إعادة تأهيل النظم البيئية في البادية الأردنية إلى الإنتاجية المثلى للمراعي والحالة الطبيعية للحياة البرية من خلال الإدارة المتكاملة للموارد الطبيعية وتطبيق الإدارة التشاركية مع المجتمع المحلي بما يضمن الاستمرارية وفائدة الفئات المستهدفة.
ويهدف البرنامج إلى إعادة تأهيل الغطاء النباتي والتنوع الحيوي وحمايته وزيادة إنتاجية المراعي ورفع كفاءة استخدام الموارد الطبيعية وبمشاركة مربي الثروة الحيوانية والجمعيات التعاونية وتفعيل دورها في إدارة المراعي والموارد الطبيعية وتحسين انتاجية الثروة الحيوانية ورفع كفاءتها وصولاً إلى التنمية المستدامة.
ومن أهدافه الإستراتيجية تطوير وتنفيذ مشاريع إدارة المساقط المائية لرفع كفاءة استخدام مياه الأمطار ( عن طريق الحصاد المائي) ومنع التربة من الإنجراف وتحسين إنتاجية المراعي وإعادة الغطاء النباتي الطبيعي وتحسين التنوع الحيوي، وتقديم الحوافز والمشاريع الإنتاجية المدرة للدخل لمربي الأغنام في البادية من خلال الجمعيات التعاونية.، بالاضافة الى تحسين إنتاجية الثروة الحيوانية ورفع كفاءتها لتحسين دخل مربي الثروة الحيوانية، وإستدامة المشاريع من خلال الإدارة التشاركية ( من خلال الجمعيات التعاونية الرعوية لمربي الأغنام).
ومن انجازات البرنامج في تنفيذ خطة العمل المجتمعية ( CAP)، مشروع حصاد مياه الأمطار على مستوى المساقط المائية الكبرى من خلال إنشاء الحفائر والسدود في البادية الأردنية.
ومن مبررات هذا المشروع وأهدافه ان مربي الثروة الحيوانية في البادية الأردنية كانوا يعانون من شح وبعد المصادر المائية لسقاية ماشيتهم، مما يضطرهم لقطع مسافات كبيرة بحثاً عن مصدر مائي لسقاية الماشية، مما يترتب عليه بذل الجهد الكبير وزيادة في تكلفة الإنتاج الحيواني، إضافة إلى الأضرار البيئية المترتبة على حركة الآليات والمواشي والتي تتسبب في تدهور الغطاء النباتي وانجراف التربة.
تم تضمين خطة عمل برنامج التعويضات البيئية (CAP) مشروعاً لإنشاء الحفائر والسدود في المساقط المائية المستهدفة في مناطق البادية الثلاث ( الشمالية والوسطى والجنوبية)، وذلك بهدف رفع كفاءة الاستفادة من مياه الأمطار وتوفير مصدر مائي لسقاية الماشية وتغذية المياه الجوفية وري الشجيرات الرعوية والتخفيف من آثار الجفاف وتقليل الآثار البيئية الناتجة عن حركة الآليات والماشية.
وقد تم اختيار مواقع هذه الحفائر بعد إجراء دراسات طبغرافية وجيولوجية وهيدرولوجية، وبالتشاور والتنسيق مع المجتمع المحلي ومربي الثروة الحيوانية في البادية، وتقوم بتنفيذ الحفائر والسدود وزارة المياه والري/سلطة وادي الأردن بموجب اتفاقيات تعاقدية مع برنامج التعويضات البيئة.
وتم خلال الفترة من عام 2011 لغاية عام 2017 إنجاز وإنشاء 79 حفيرة وسدين بسعة تخزينية تقارب 6.4 مليون متر مكعب موزعة في مناطق البادية على النحو التالي: 26 حفيرة وسد بسعة تخزينية تقارب 2.6 مليون م3 في البادية الشمالية، 13 حفيرة بسعة تخزينية تقارب 7ألاف م3 في البادية الوسطى, 40 حفيرة وسد بسعة تخزينية تقارب 3.1 مليون م3 في البادية الجنوبية، وقد إمتلأت معظمها في المواسم المطرية الماضية، كما يجري حالياً العمل على تنفيذ 5 حفائر أخرى بسعة تخزينية تقارب 400 ألف متر مكعب في البادية الشمالية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش