الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عاداتك اليومية البسيطة رسائل قد.. يترجمها وزنك..!

تم نشره في الخميس 14 آذار / مارس 2019. 12:00 صباحاً



عمان – منى جمال نعلاوي
تعد عاداتنا الغذائية، أوممارساتنا اليومية، ترجمة فعلية لجزء من شخصياتنا، و أنماط تفكيرنا، ومن هنا وهناك نسمع ونشاهد ونقرأ كثيرا من المعلومات المتضاربة والمختلفة، والتي قد تكون صحيحة أو خاطئة، حول عادات غذائية يومية تملأ تفاصيل أجسامنا، وتحدد ملامحنا الصحية الشكلية والضمنية، وحتى النفسية بشكل أو بآخر، وحتى لانترك أنفسنا فريسة التكهنات، وحتى لا نكون عرضة لبعض وسائل الاعلام والاتصال والتواصل التي تعتمد على تداول المعلومة الخاطئة، وحتى لا نقع تحت ألسنة أصحاب الفتاوى الغذائية التي لا تمت للصحة بصلة، لجأنا الى اصحاب الاختصاص، وهم مصادر المعلومات الموثوقة والذين استمدوا خبرتهم من الدراسة والعلم والتجربة العملية.
استشرني.. أفيدك..
أجاب « محمد عطية « استشاري التغذية في أحد مراكز استشارات التغذية في الأردن على بعض التساؤلات لأشخاص مختلفين، وكان من بينها تساؤلات طرحتها « هند محمود « حول كمية الفواكه التي يجب عليها تناولها خلال اليوم، فتقول هند « كثير من الناس ينصحوني بالاكثار من تناول الفواكه على اعتبار أنها لا تسبب زيادة في الوزن وأنا لا أدري صحة نصيحتهم من عدمها «، فأجاب  عطية عن تساؤلها قائلا « لا يوجد نوع فواكه معين يزيد أو ينقص الوزن، ولكن يجب تناولها بكميات محددة، وبعض هذه الكميات في بعض الحالات تحدد حسب العمر والوزن والجنس، أما المعدل التقريبي العام لحصة الفرد منها، يتراوح من 2 الى 4 حبات لاي نوع فواكه خلال اليوم، أما عن أنواع الفواكه المناسبة أثناء ممارسة التمارين الرياضية ؛ فننصح نحن كخبراء في التغذية بتناول أنواع الفواكه التي تحتوي على سكر بسيط سريع الامتصاص بعد التمرين، مثل الموز.
المسليات اليومية.. مثل المكسرات.. وغيرها..!
« ربى أمين « : « أثناء مشاهدتي للتلفاز افضل أن أضع أمامي كميات كبيرة من المكسرات أو الذرة أو البوشار وأتناول منها كميات كبيرة، فكما نقولها نحن بالعامية.. «التلفزيون بيحب الأكل».. فهل هذه المسليات تزيد الوزن ؟ «
ويجيب « عطية « عن سؤالها مفيدا بأن هذه المكسرات تعتبر من مجموعة الدهون المسموح تناولها لغاية 25% من احتياج الشخص اليومي منها، مع مراعاة الاختلاف في احتياجات الأشخاص، أما عن البوشار أيضا، فيفضل تناول كوبين لا أكثر منه، ويفضل ايضا أن يحضر بكميات قليلة من الزيت مع ضرورة عدم استخدام الزبدة في تحضيره، وعدم الاكثار من الملح؛ بطبيعة الحال هذه المسليات التي نتناولها اذا كانت زيادة عن احتياجنا اليومي من الطعام، هي تساعد وتساهم في زيادة الدهون وبالتالي زيادة الوزن، أما اذا كانت ضمن احتياجنا اليومي، وضمن نظامنا الغذائي، وضمن سعراتنا الحرارية اليومية المطلوبة، لن تسبب أي زيادة في الوزن.
هل هناك مشروبات معينة تعمل على حرق دهون الجسم.؟
وضح لنا « عطية « أنه لا يوجد مشروبات معينة تساعد في حرق الدهون، ولكن هناك مشروبات تساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم مثل القرفة، وهناك مشروبات تساهم في تخفيف الغازات والانتفاخات وتطهير الجهاز الهضمي مثل الزنجبيل وعصيرالليمون والكركم.
 مفاتيح زيادة أو نقصان الوزن تبدأ من ادراك الشخص مدى احتياجاته اليومية من السعرات الحرارية.
يقول « عطية « « إن أهم قاعدة يجب ان تؤخذ بأهمية كبيرة جدا هي حاجة الجسم الأساسية لشرب كميات كافية من المياه، فالمعادلة لحساب احتياج الشخص اليومي من المياه بسيطة، وهي كمايلي « وزن الشخص يضرب في 30، والرقم الناتج هو كمية احتياج الشخص اليومي لشرب المياه « أما اذا تناول الشخص كميات كبيرة جدا من المياه، فهذا يتسبب في نقصان كميات الأملاح والمعادن في الجسم.
النوم.. هو العامل المفقود في عمليات حرق الدهون لدى أغلب الناس!
استفسر « وائل أحمد « عن علاقة النوم في عمليات حرق الدهون في الجسم، فأجابه عطية بقوله « النوم هو العامل المفقود عند أشخاص كثيرين، وهو من أهم العوامل الأساسية في عمليات حرق الدهون، والمحافظة على صحة الجسم، أو بناء العضلات، بغض النظر عن الهدف الذي يسعى اليه الشخص، فاذا لم يأخذ الانسان كفايته من النوم، فان كمية الهرمونات التي يفرزها الجسم تكون أقل من كمية الهرمونات التي يجب أن يفرزها، وهذا بالتالي يؤثر سلبا على عمليات حرق الدهون في الجسم، أما عملية النوم ؛ فيجب على الانسان أن يصل أثناء النوم الى مايسمى بمرحلة « non rem» وهي أن يدخل الشخص في نوم عميق جدا، عند دخول الشخص في هذه المرحلة من النوم يدخل الجسم في مايسمى بحالة « hypernation « وهي أن يوفر الجسم ويحتفظ ب 80 % من طاقته، وعندها الجهاز التنفسي هو فقط الجهاز الوحيد الذي يعمل من أجهزة الجسم، وعملية حرق الدهون تتم عن طريق التنفس في هذه الحالة، أما عن ساعات النوم الكافية واللازمة لصحة الجسم وعمليات حرق الدهون، أوبناء الكتل العضلية، أو تقوية الشعر، أو أي نوع من أنواع البناء في الجسم ؛ فتتراوح من 7 الى 9 ساعات يومية تقريبا «.
وأخيرا وليس آخرا في سلاسل التفاصيل المرتبطة بعاداتنا اليومية، والتي يختلط علينا مدى تأثيرها الصحي أو الضار على أجسامنا وأوزاننا وصحتنا، وبالتالي حياتنا، يؤكد مجددا « عطية « على النظرية القائلة بأن « زيادة أو نقصان الوزن يعتمدان على أمرين هما ؛ معدل السعرات الحرارية الكاملة للجسم خلال اليوم، والأمر الثاني النشاط البدني المبذول «، ويؤكد عطية أيضا على أن عملية حرق الدهون تتحكم فيها كمية ونوعية الطعام والنشاط الحركي بنسبة 95%، بالاضافة الى العوامل الأخرى المساعدة مثل: ساعات النوم، وشرب كميات كافية من المياه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش