الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«100 مليون دينار» حملة تبرعات تطلقها «الأردنية» 19 الحالي

تم نشره في السبت 16 آذار / مارس 2019. 12:16 صباحاً
امان السائح



«مئة مليون دينار».. تحد اطلقته سنديانة الجامعات الاردنية «الجامعة الاردنية» بهدف جمع مئة مليون دينار، من أجل تطوير الجامعة وتعزيز بُناها التحتية والتقنية، وتنفيذ مشاريعها الطموحة، وتعزيز مكانتها وطنياً وإقليمياً ودولياً، وتـلبيــة حاجات طلبتها وموظفيها وأعضاء هيئة تدريسها، وستكون هذه المبادرة مشروعاً خيّراً دائماً مع مشروع وقفية الجامعة.
وأعلنت الجامعة عن فتح باب التبرعات اعتبارا من التاسع عشر من الشهر الحالي ليكون يوم اطلاق صرخة الماضي، وصرخة التشاركية وصرخة وفاء الدين لعشرات الالاف من خريجي هذه المؤسسة الاكاديمية.
«الاردنية» دعت وبصوت عال يعتليه الامل والطموح بردة فعل ايجابية امام الجميع بأن «الاردنية لابد ان تتجاوز ازماتها وتنتقل الى التحديث والتطوير بمباركتكم ومشـــاركتكم ودعـمكم نطمح ونــعمل لأن تـكون الجامعة الأردنية جامعة عالمية ذكية جاذبة منتجة مستقرة مالياً ومنبراً تنويرياً ثقافياً للجامعة والوطن والأمة».
الجامعة قالت على موقعها «ببعد إنسانيّ، و نتوكل على المولى عزّ وجل، ونطلق الحملة في التاسع عشــــر من آذار، شهر العزة والكرامة، والتي ستكون على مراحل تشــمل أولاً: أســرة الجامعة الأردنية يليها المجتمع الأردني وخريجو الجامعة والمجتمع الخارجي، وسيكون لمستشفى الجامعة وفرع العقبة جدول زمني مشابه، موعدنا بعون الله تعالى هو  الساعة العاشرة صباح التاسع عشر من آذار في مدرج الحسن بن طلال بعمادة شؤون الطلبة لإطلاق مبادرة «معاً لدعم تطوير الجامعة الأردنية» لتبقى الجامعة منارة علم وتميز في وطن وأمة نعتز بهما وقيادة هاشمية نجلّها ونفتخر بها.» وتطلق الجامعة شارة البدء بتزويد الجامعة بما ينقصها من مبالغ مالية لا يمكن ان تكون باي حال من الاحوال على حساب جيوب الطلبة ، او من خلال انتظار الدعم الحكومي عبر ما يرصد سنويا للجامعات ، فكان القرار باطلاق التبرعات للجامعة لمن يريد ومن يرغب ولمن يرى ان ذلك انتصارا للتاريخ والماضي وعرفان ونفاء ومحبة لتلك المؤسسة وكافة مؤسسات الوطن الاكاديمية الواجب ان تبقى وتستمر وتبقى بذلك الالق الذي بدأت فيه وخرجت عشرات الالاف ممن يستطيعون الان ان يقدموا لها دعما ماليا لأجل الجامعة ومن اجل الوطن .
وقال رئيس الجامعة الدكتور عبدالكريم القضاة، انه يجب ان نبدأ الان ويجب ان تعود الاردنية لتقف على قدميها بفخر واعتزاز وتمكن، لتبقى دعما وسندا للحفاظ على مقدرات الوطن وثروته الاكاديمية وكراساته واقلامه وتطوره ولتبقى الجامعة تلك السنديانه العظيمة ولتعود ايضا بالذاكرة الى سنوات مضت وتفتح ملفات ابنائها وتدعوهم للدعم والتبرع بما امكن.
«الاردنية» وكما اكد القضاة الذي ابدى تفاؤلا بهذه المبادرة ستكون على مراحل اربع، اولها الدعم من داخلها ومن خلال من فيها من طلبة واساتذة واداريين بما يستطيعون، وستكون بمرحلتها الثانية للمجتمع المحلي والثالثة خريجيها منذ عشرات السنين والرابعة ستكون لخارج الاردن بعالميتها ، ليصل رصيدها لمئة مليون وربما اكثر..
الجامعة الاردنية ستبدأ ولن تقف عند محطة واحدة، فالمبادرة اطلقتها على موقعها اول امس ليتشارك الجميع بدعمها ومساندتها ولتكون باكورة العمل الاولى بالجامعات الاردنية ، حتى لا يكون الثمن جيب المواطن او موازنة الدولة التي تعاني ولا تزال، فإن لم تقف الجامعات مع نفسها وان لم تبدأ فإنها ستغيب وتغيب الاجيال معها، فلنكن معا، نشد على ايدي سنديانة الجامعات ولتبق جامعاتنا وليبق الوطن حاضرا بهمة ابنائه..

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش