الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

امتناع اهالي في المنصورة من ارسال ابنائهم للمدارس

تم نشره في الخميس 21 آذار / مارس 2019. 01:30 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 21 آذار / مارس 2019. 01:54 مـساءً

 

جرش - الدستور - حسني العتوم 

امتنع مجموعة من اهالي قرية المنصورة (الخشيبات ) في قضاء برما غرب جرش 50 كيلومتر عن ارسال ابنائهم في مختلف االمراحل الدراسية الى مدارسهم احتجاجا على البدء باجراءات تحويل المدارس في قريتهم الى مدرسة للثقافة العسكرية .

وقال احد اولياء الامور المحتجين ابو لؤي البلاونة ان من شأن تحويل المدارس الى مدرسة للثقافة العسكرية الاضرار بمصالح ابنائهم التعليمية اعتقادا منهم ان الكادر التعليمي سيتم نقله من هذه المدارس الى خارج قضاء برما اضافة الى احداث فترتين للدراسة فيها صباحية للاناث ومسائية للذكور الامر الذي سيفضي الى ارباك حياة الاهالي .

وبين البلاونة ان منطقة الفروان التي امتنع الطلاب فيها عن الدراسة تبعد نحو 6 كيلومترات في الذهاب وثلها في الاياب عن موقع المدرسة المجمعة للثقافة العسكرية الامر الذي يكبدنا عناء ماديا ومعنويا فضلا ان هذه الخدمة متوفرة من خلال وجود مدرسة تتبع لوزارة التربية والتعليم لافتا الى ان من حقنا كمواطنين واولياء امور ان تبقى مدرستنا القائمة حاليا ومؤكدا ان الاضراب مستمر الى حين التراجع عن القرار .

وقال ان في المنطقة ثلاث مدارس للذكور والاناث باشرت الاضراب يوم امس الاربعاء وداوم فيها نحو 90 طالبا وطالبة من اصل 230 طالبا وطالبة 

في الجانب الاخر مختار المنصورة علي الصمادي اكد ان انشاء مدرسة للثقافة العسكرية امر سعى اليه الاهالي منذ سنوات لما تمتاز به مدارس الثقافة العسكرية من ضبط للعملية التعليمية واستقرار في هيئاتها التدريسية علما انه كان يواجه مدارس المنصورة عزوف من قبل المعلمين الاكفاء في المحافظة بسبب بعدها عن مركز المحافظة مناشدا الاهالي اخذ مصلة ابانائهم فوق كل اعتبار مثمنا للقوات المسلحة تلبيتها لهذا المطلب والمباشرة باجراءات تنفيذه .

 من جهته اكد مدير التربية والتعليم في جرش الدكتور حسين السعيديين ان مراسلات قديمة تمت بين وزارة التربية والتعليم والقوات المسلحة بناء على مطالب شعبية في منطقة المنصورة وقضاء برما لانشاء مدرسة للثقافة العسكرية علما ان القرار متخذ من رئاسة الوزراء بانشاء مدرسة للثقافة العسكرية  سابقا .

واوضح السعديين ان اجتماعات متكرره مع الاهالي وعرائض موقعة من اولياء الامور والمخاتير تطالب بابقاء المدراس الحكومية على ما هي عليه وتم الاتفاق معهم خلال الاسبوع الماضي على احد حلين الاول ونظرا لعدد الطلاب قليلة في منطقة الفروان ان يتم دمج الصفوف او عمل المدرسة على فترتين صباحية ومسائية وتم الاتفاق على ان تكون على الحل الثاني وهو حل الفترتين لنفاجئ بعودة البعض عن الاتفاق والمطالبة بابقاء الوضع على ما هو عليه والغاء مدرسة الثقافة العسكرية وحيث ان هذا قرار وزير الدفاع بالتنسيق مع  القوات المسلحة فتمت مطالبتهم بمراجعة هذه الجهات حيث ان القرار ليس قرار الادارة المحلية في جرش  .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش