الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عجلون : الاردن سيبقى يسمع صوته بأن الحقوق الفلسطينية ثابتة ولا وطن بديلاً

تم نشره في الاثنين 25 آذار / مارس 2019. 01:00 صباحاً

عجلون

اكدت الفعاليات الشعبية والحزبية والشبابية في محافظة عجلون ، ان الهاشميين كانوا وما زالوا على الدوام عهدهم تجاه شعوبهم واوطانهم عبر التاريخ راسخ لا يثنيهم عن قول الحق والدفاع عنه وعن القدس والمقدسات ، حيث قدموا التضحيات الجسام .

وقالوا ان ان اهتمام وحرص جلالة الملك ووصايته على المقدسات الاسلامية والمسيحية ليس بغريب وحديث جلالة الملك عبدالله الثاني حيال هذا الموضوع واضح وجلي لا لبس فيه في كافة المحافل والمناسبات واللقاءات ، وتاكيد موقف جلالته من القضية المركزية فلسطين والقدس الشريف ، حيث قال : «عمري ما رح أغيّر موقفي بالنسبة للقدس، فموقف الهاشميين من القدس واضح  ». و «بالنسبة لي القدس خط أحمر، وشعبي كله معي، ولا أحد يستطيع أن يضغط على الأردن في هذا الموضوع وفي الحديث عن (الوطن البديل)، والجواب سيكون (كلا)، لأن كل الأردنيين في موضوع القدس يقفون معي صفًا واحدًا.

وقال رجل الاعمال المحامي علي الفريحات ، ان الملك عبد الله الثاني عند حسن ظن شعبه فكلنا حول الملك ومعه ماضون ، وان القدس باقية خالدة ما شاء الله ان تكون عربية اسلامية منها عرج النبي محمد عليه الصلاوة و السلام الى السماوات العلى ، وفلسطين العظيمة مهبط الرسالات السماوية ، مؤكدين ان هذا هو عهدنا بالهاشميين دفاع عن الحق وعمل دؤوب لانتزاعه ولا يفرطون ولو بذرة من ترابها الطهور .

وقال رئيس مجلس المحافظه الدكتور محمد نور الصمادي ، ان جلاله الملك عبدالله الثاني على المستويين المحلي والدولي خطاباته تركز دائما على القضية الفلسطينية والقدس والمقدسات لانها تمثل الرمز بالنسبة للعالم وان خطاباته لا لبس او غموض فيها وبالموقف الاردني الهاشمي صاحب المشروعية في الحكم والانجاز ، مؤكدا اننا جمعيا مع الملك في كل خطواته التي تهم الامه فكيف بالقدس والمقدسات.   

وقال المحامي سمير احمد القضاة ، ان احاديث وخطابات جلالة الملك تؤكد دوما على الموقف الاردني والوصاية الهاشمية على المقدسات ، لافتا الى ان جلالة الملك موقفه ثابت لا يتزحزح وسيبقى الاردن يسمع صوته لكل العالم ان الحقوق الفلسطينية ثابتة ولا وطن بديل.

واشار رئيس بلدية الجنيد فخري المومني  ان جلالة الملك كان واضحا وصريحا في حديثه للعالم باسره بان موقف الاردن ثابت على المبادئ الراسخة التي انطلقت منذ تاسيس الدولة الاردنية ، مؤكدا ان الشعب الاردني يقف خلف القيادة الهاشمية وان الوصاية الهاشمية لاتقبل النقاش لانها تمثل جوهر القدس. المقدسات. 

وقال  العين السابق سميح المومني ان حديث جلالة الملك بالنسبة للقدس والمقدسات والوصاية الهوشمية كان صريحا لابناء شعبه وللعالم باسره فهذا الوطن بقيادته الهاشمية الفذة ثابت  الفذة رافضا لاي صفقات على حساب فلسطين والقدس والاقصى الشريف ، فنحن كاردنيين سنبقى السند لقائدنا على مواقفه المشرفة.  

وقال المحامي فايز قبلان انه موقف ملكي اثلج صدورنا وهو رد حاسم على كل المتقولين على هذا البلد ومواقفه الثابتة مثلما هو ايضا موقف يتميز بقوته وتفرده في وقت غابت فيه الاصوات في عالمنا العربي تجاه قضايانا المصيرية ، مضيفا ان الاردنيين يشدون على يدي جلالة الملك حتى الرمق الاخير فهذا هو خطاب الاردن الى العالم رغم ما نواجهه من ضيق وتكالب ازماتنا الاقتصادية فلن يحيدنا كما قال جلالته عن الحق التاريخي والثبات على المواقف الاصيلة المشرفة .

وقال الناشط الاجتماعي فارس شقاح ان مواقف جلالة الملك الشجاعة تضع النقاط على حروف ويقطع الطريق على كل الاقاويل لا بل ويوضح خارطة الطريق التي يسير عليها الاردنيون كما سار عليها جنده وابطاله الخالدون في معاركهم البطولية والتي نحتفل هذه الايام بام معاركها  « الكرامة الخالدة « بوابة النصر والطريق الى القدس الشريف ، فكلنا نقف خلف قيادتنا الهاشمية مهما بلغت التضحيات او قست علينا الظروف .

واجمع  رؤساء الاندية الشبابية والمراكز الشبابية وهيئة شباب كلنا الاردن ، اننا جميعا خلف القيادة الهاشمية صاحبة الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية ، لافتين الى ان مواقف جلالة الملك عبد الله الثاني واضحة وصريحة تجاه فلسطين لاتتبدل هذا ديدن الهاشميين الذين قدموا التضحيات ونحن خلف قيادتنا ندعمها في كل مواقفها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش