الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رؤساء بلديات يؤكدون دعمهم لمواقف القيادة الهاشمية تجاه القدس

تم نشره في الأربعاء 3 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

 واكدوا على اهمية ما جاء في خطاب جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين في قمه تونس والذي اكد على الدور الاردني الواضح الذي يقوده جلالته الملك في الحفاظ على المقدسات الإسلامية والتاكيد على الهوية العربية  للقدس والوصايه الهاشمية عليها.
 رئيس بلدية الفحيص
 واكد رئيس بلديه الفحيص جمال حتر ان خطاب جلالة الملك في مؤتمر القمة العربية في تونس تاكيد على موقف ثابت اصيل لجلالته لم يتغير ولم يكن محكوما في اي يوم من الايام لأي ظروف كانت سواء  سياسية أو ضغوطات خارجية وهذا لانه يستند الى مبدا ثابت ان جلالته يحمل الولاية والوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس ويحمل هم القضيه الفلسطينية معه اينما حل.
واضاف انه جلالته يثبت في كل مره انه القائد الامين على هذه الوصية وهو الامين على مسؤولياته في كافة ابعادها حتى الانسانية منها فهو امين على كل ما له قيمة في وجدان المسلمين والمسيحيين وهذا الشيء مقدر واعتقد ان البيان الختامي للقمة العربيه الذي  اكد على هذه الحقيقة لم ياتِ من فراغ بل على العكس هذه الثقه ثابتةلدى الجميع.
وقال حتر ان البيان الختامي للقمة ايضا جاء تأكيد لقناعة عالمية بأهمية القدس بتحقيق السلام الشامل والعادل للقضية الفلسطينية والدور الأردني الذي يقوده ويعبر عنه جلالة الملك ونال تقديرا له جائزتين عالميتين (جائزة تمبلتون وجائزة اسيزي / مصباح السلام قبل أيام) التي تعبر عن احترام جهود جلالة الملك من اجل تحقيق السلام وتعظيم قيم العيش المشترك والوئام بين اتباع الديانات في العالم كله، وقيمة القدس المحورية باعتبارها مدينة للسلام وركيزة اساسية لتحقيقه في المنطقة والعالم.
 رئيس بلدية ديرعلا
 وقال رئيس بلديه ديرعلا مصطفى الشطي ان  لواء ديرعلا يقفون خلف جلالة الملك وهو يتحدث بلساننا وله منا كل الدعم والمساندة.
واضاف ان جلالته له رؤى ثاقبه وينظر الى الامام وهو اكثر الزعماء العرب اهتماما وحملا للقضية الفلسطينية و اكثر اهتماما بها وهي بالنسبة له خط احمر لا يمكن تجاوزه
واضاف ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية في القدس راسخة ومتجذرة في عمق التاريخ واضحة وضوح الشمس وجهود  جلالته في الحفاظ على هذه المقدسات لا يمكن لاحد انكارها لانها تصب جميعها في الحفاظ على هوية القدس العربية في الحافظ على هوية القدس العربية  في ظل ما تتعرض له من انتهاكات.
وشدد الشطي على اهمية ما ورد في خطاب جلالة الملك في القمة العربية المنعقدة في تونس والذي  لاقى الدعم من جميع زعماء العرب في تاكيدها على الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.
 رئيس بلدية اربد الكبرى
 قال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني ، إن قضية القدس والمقدسات الإسلامية تهم الأمتين العربية والإسلامية. وقال الهاشميون بشرعيتهم الدينية والتاريخية هم من حمل رسالة الدفاع عنها والحفاظ على هويتها الإسلامية ، والتصدي لكل محاولات المساس بها على أيدي المحتل الغاشم.
واضاف المهندس بني هاني إننا كرئيس وأعضاء مجلس بلدية إربد الكبرى وأهالي حالنا حال الشعب الأردني نقف صفاً واحداً خلف جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين في الدفاع عن قضايا الأمة وبمقدمتها المسجد الأقصى والمقدسات في فلسطين المحتلة ، نبذل الغالي والنفيس للوقوف بوجه الضغوطات الخارجية التي يتعرض لها الأردن في سبيل تراجعه عن مواقفه العروبية والإسلامية ، ولنا في جلالة الملك القدوة والمثل الأعلى ، لن ترهبنا أصوات التهديد والوعيد ، معتمدين على حكمة وحنكة جلالة القائد ، صاحب الرؤى السديدة ، ووعي شعبنا المرابط على أرض الحشد والرباط ونقول لجلالة الملك : سر على بركة الله ونحن خلفك سائرون ، منك نستمد العزم والعزيمة .
  رئيس بلدية اليرموك
   أكد رئيس بلدية اليرموك الجديدة محمد هايل الزعبي على ما ذهب اليه من سبقه في الحديث , وزاد  بأننا لن نجد أفضل من القيادة الهاشمية لتكون الوصية على المقدسات الاسلامية , منوها بان هذه الوصاية كانت للقيادة الهاشمية منذ زمن طويل , مشيرا الى أن جلالته يواصل ليله بنهاره في سبيل الذود عن حياض الوطن , وكذا الحال بالنسبة للمقدسات الاسلامية التي كان لها في ذاكرة جلالته ووجدانه المكان الواسع .
 رئيس بلدية السرو
 وأشار رئيس بلدية السرو فيصل محمد المقدادي الى أن الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية لها ما لها من ميزات وفوائد إنعكست بصورة إيجابية على هذه المقدسات , لافتا الى أن هذه الوصاية هي وصاية قديمة وليست بجديدة , وان جلالته ومن خلال المواقف العديدة التي وقفها سواء على الصعيد المحلي او الاقليمي او الدولي أثبت بما لا يدع مجالا للشك بأنه الاقدر على ذلك والقادر على تحمل المسؤولية تجاه المقدسات الاسلامية
 مادبا - رئيس بلدية حسبان
 وقال رئيس بلدية حسبان خلف الشيحان ان جلالة الملك عبدالله الثاني اكد دائما على الثوابت الوطنية تجاه المقدسات الاسلامية والمسيحية وحق الوصاية الهاشمية التاريخي منذ العهدة العمرية .
واضاف الشيحان ان جلالته يبذل كل الجهد في سبيل الدفاع عن فلسطين  مند زمن طويل وهو الداعم للقضية الفلسطينية  ومستمر في اكمال المسيرة منذ توليه سلطاته الدستورية .
واشار الى ان جلالته هو الوصي الشرعي على المقدسات الاسلامية والمسيحية وحمايتها من اولويات الهاشميين عبر التاريخ وان موقفه ودفاعه عن القدس وفلسطين هو مصدر اعتزاز لابناء الوطن.
 رئيس بلدية ناعور
 وقال رئيس بلدية ناعور زايد السواعير ، ان القدس تخص الامة العربية والاسلامية ونحن في الاردن نعتز ونفتخر بقيادة هاشمية تاريخية  تستمد شرعيتها من الدين الاسلامي وسلالة رسول الله واننا لانعترف بوصاية على المقدسات الاسلامية الا بالهاشميين وبقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني وهم اول الشهداء في المسجد الاقصى .
واضاف السواعير كلنا ابا الحسين ومع توجهات سيدنا جلالة الملك التي تصب في مصلحة الاردن وفلسطين كون امن الاردن من امن فلسطين وامن فلسطين من امن الاردن لتبقى القدس عربية اسلامية وعاصمة الدولة الفلسطينية.
 رئيس بلدية جرش الكبرى
 وقال رئيس بلدية جرش الكبرى بالوكالة عادل الزطيمة ان الهاشميين على مر التاريخ حفظوا امانة المقدسات الاسلامية في مدينة القدس اولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومعراج النبي العربي الهاشمي محمد عليه الصلاة والسلام ، مضيفا اننا في هذا البلد الاردني قدرنا ان نكون على تماس مباشر مع الاحتلال وهذا الشرف ترجمه جيشنا العربي بقيادته الهاشمية الحكيمة بطولات على الارض ومعارك راح ضحيتها الشهداء تلو الشهداء من اجل ان تبقى القدس والمقدسات فيها بسلام وامان ، مشددا على ان الوصاية الهاشمية على القدس والمقدسات فيها ستبقى ما بقيت الحياة وما دام في ابناء هذا الشعب المجاهد والقابض على جمر الصبر عرق ينبض .
 رئيس بلدية باب عمان
 وقال رئيس بلدية باب عمان الشيخ محمود الطاهر الخوالدة ان الوصي على المقدسات والقدس الشريف هو جلالة الملك عبدالله الثاني توارث هذه الامانة كابرا عن كابر ومن ملك هاشمي الى ملك هاشمي فكانوا نعم القائمين بها وعملوا من اجلها الكثير بدءا بالاعمارات الهاشمية للمسجد الاقصى المبارك ومرورا بكل التضحيات والشهداء الذين قدموا ارواحهم الطاهرة من اجلها  ووصلا الى ان هذا الحق الشرعي بات واجبا علينا كاردنيين من شتى الاصول والمنابت وكفلسطينيين وكامة عربية واسلامية .
وزاد الشيخ الخوالدة اننا في الاردن سنبقى في خندق ابي الحسين كلمته هل كلمتنا وهدفه هو هدفنا ومن اجل ذلك فنحن جاهزون لبذل ما بوسعنا من تضحيات من اجل هذا الحق الذي شرفنا الله به منذ ان عرج منه نبي الرحمة محمد عليه السلام والى وقتنا هذا والى ان تقوم الساعة باذن الله .
  رئيس بلدية النسيم
 وعبر رئيس بلدية النسيم المهندس سلامة المحاسيس عن اعتزاز الاردنيين بمواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الرافضة لكل الضغوطات والتحديات الهادفة لتمرير صفقة القرن ولتمرير مخططات اعداء هذه الامة مشددا على ان الوصاية الهاشمية على المقدسات هو قرار سيادي للاردن والاردنيين بكامل اطيافهم ومشاربهم ، واضاف اننا نؤكد على مساعي جلالة الملك عبدالله الثاني ومواقفه الرامية لابطال تلك المخططات الهدامة كي تبقى القدس ومقدساتها تحت الوصاية الهاشمية التي ندفع من اجلها كل غال ونفيس .
 رئيس بلدية المعراض
 اكد رئيس بلدية المعراض فيصل الظواهري « ان جلالة الملك يؤكد دوما على الثوابت الوطنية الاردنية تجاه الاشقاء في فلسطين والمقدسات الاسلامية والمسيحية، لافتا الى الوصاية الهاشمية على المقدسات التي هي حق تاريخي منذ العهدة العمرية التي حددت الحقوق المدنية في القدس والمقدسات، لافتا الى ان الاردنيين من شتى الاصول والمنابت يحيون مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الراسخة تجاه القدس والمقدسات والذي اعاد التاكيد في خطابه في القمة العربية في تونس على الموقف الاردني الراسخ اننا في خندق العروبة والدفاع عن قضاياها.
 المفرق 
 واكد رؤساء بلديات في المفرق والبادية الشمالية على موقفهم الداعم لجلالة الملك نحو القدس الشريف وفلسطين الابية وانهم يتخندقون في خندقه وخلف قيادته في ما يتطلبه الامر وتستدعيه الحاجة للحفاظ على فلسطين والمقدسات الدينية فيها الاسلامية والمسيحية ، مؤكدين على الموقف الاردني الثابت والراسخ ودوره التاريخي في الدفاع عن فلسطين والمقدسات .
  رئيس بلدية السرحان
 وقال رئيس بلدية السرحان المهندس خلف الزعيم السرحان ، ان جلالة الملك هو الصوت المدوي والمعبر الوحيد عن امال وطوحات الشعب الفلسطيني وحقة في اقامة دولتة المستقلة على ترابة وعاصمتها القدس , واضاف ان الوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية فوتت على العدو تهويدها لافتا ان جلالة الملك عبر وبوضوح ان لاتفريط بالقدس والمقدسات الاسلامية والمسيحية مما يعني التزاما هاشميا واردنيا تجاة المقدسات الاسلامية في فلسطين واننا نعاهد جلالتة ان نظل جندة الاوفياء نتراص خلف قيادتة الحكيمة على طول المدى ,
 رئيس بلدية حوشا
 واكد خالد طة القاضي رئيس بلدية حوشا الجديدة ان الثبات على المواقف وتحدي الظروف ظل قدر هذا الوطن الهاشمي الاردني منذ قديم الزمان . وان ما صدح بة سيدنا من توضيح وتاكيد للموقف الاردني من القدس والمقدسات الاسلامية والمسيجية ليس جديدا على سيدنا , وسنظل المحافظين على العهد ونلتف جندا لا نهاب الموت خلف جلالة الملك لتحقيق مجد هذة الامة كيف لا وقد قاد اجدادة اكبر حركة في تاريخ البشرية نحو التحرر والانعتاق من سيطرة الاجنبي عندما انطلقت جحافل الثورة العربية الكبرى تدك حصون البغي والظلم فكان النصر هو حليفنا , وان الهاشميين على الدوام يسطرون البطولات والماثر والمواقف نصرة للحق والحرية والعدالة والسلام , وستظل القدس وفلسطين وشعبها في جفوننا وسنظل المدافعين عنها رغم الصعاب حتى تعود عربية الهوية والطابع , واضاف ان جلالة الملك عبد اللة الثاني بن الحسين عرف عنة الشجاعة والمروءة وان موقفة تجاة الحق الفلسطيني ليس جديدا وانما جاء للتاكيد على موقفة وموقف بلادة الداعم للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني .
 رئيس بلدية الصالحية
 وقال رئيس بلدية الصالحية ونايفة المهندس ناجح الصفيان الشرفات ان خطاب الملك كان واضحا لا لبس فيه بأن القضية الفلسطينية قضية محورية وان القدس عربية لانقاش فيها وهي غير قابلة للمساومة او المزاودة سطر ذلك الدم العربي والاردني حول اسوارها وارتوت بدم الشهيد الهاشمي الملك المؤسس الملك عبدالله الاول وشهداء الامة والقضية .
وقال ان الاردن عصي على الاختراق والاحتراق وانه بقيادة مليكة يمتلك الاحترافية والجراة والثبات في التعامل مع مختلف القضايا والمشكلات منطلقا من رسالته العروبية في التحرر والانبثاق رسالة الثورة العربية الكبرى , ونحن نعاهد سيدنا اننا معه وبه ماضون لتحقيق مزيد من الالق والتميز والمجد .
  رئيس بلدية الزعتري
 وقال رئيس بلدية الزعتري ومنشية السلطة محمد عوده الخالدي ان خطاب الملك فصل باليقين جميع المغالطات ومحاولات التشكيك حول الموقف الهاشمي والاردني تجاه القدس وقضية فلسطين واكد دون وجه شك ان القدس عربية تحت وصاية هاشمية وان فلسطين قضيتنا ولن نتخلى عن دورنا في الدفاع عن عروبتها وشرعيتها .
  نائب رئيس بلدية المفرق 
 وقال نائب رئيس بلدية المفرق الكبرى سامي بصبوص ان الخطاب عبر النبض العربي والاسلامي وتحدث بلسان صريح ان القدس عنون عريض للقدسية والمكانة لاتنازل عنها وحديث فيها وان فلسطين جوهر الصراع العربي الاسرائيلي ولا تخلي عنها مثلما اكد الموقف الاردني الدائم نحو مركزية القضية وقدسية القدس وحق الوصاية الهاشمية عليها .
 رئيس بلدية ام الجمال
 وقال رئيس بلدية ام الجمال الجديدة حسن الرحيبة ، ان جلالة الملك كان ومازال على موقف ثابت ورثه عن ابائة واجداده نحو القدس الشريف وواجب حمايته والحفاظ عليه وأن القضية الفلسطينية هي اولوية عربية يرسخ امنها واستقرارها امن واستقرار المنطقة كلها .
 مجلس بلدي الكرك
 بين عضو مجلس بلدي الكرك الكبرى رياض المدادحة الى ان جلالة الملك عبدالله الثاني وخلال خطابه في تونس وضع حدا لكافة الشائعات المغرضة التي هدفها النيل من القيادة الهاشمية وامن الوطن واستقراره حيث ان الوصاية الهاشمية على المقدسات هي الهم الاول الذي يشغل جلالته وتعتبر من الثوابت في القضية المركزية الفلسطينية التي تهم كل أبناء الوطن وان الوصاية الهاشمية على المقدسات هي ركن ثابت لا يزحزحه قول المغرضين ولا المتشدقين لافتا الى ان ابناء الوطن يعتزون بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين حفظه الله والذي سار على خطى والده الراحل الكبير الحسين بن طلال في الدفاع عن الاقصى والمقدسات الاسلامية والقضية الفلسطينية .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش