الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في بؤس السوق!

تم نشره في الأربعاء 10 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً
ماجد شاهين

من دون حاجة ٍ إلى « عناء ٍ و كدّ « ، ومن دون صعوبة في البحث ، فليذهب المرء إلى قيعان المدن وأسواقها وسيرى هناك كثيرا ً التوجّس والتكدّر و الترقـّب .

عدا العبوس والتقطيب و « السحنات الغاضبة الكئيبة «، هناك ما يستوجب التوقف عنده و ربّما ما ينبغي أن نراقبه ونكتبه ونقرأه و نروح إلى عمقِه :

عامل النظافة يجلس إلى رصيف ويضع يداً واضحة تحت خدّه و ينظر إلى الشارع بنصف عين ٍ،

بائع العربة يتفقد أسمال العابرين ووجوههم و ينتظر أن يتوقف عند عربته صاحب حاجة أو امرأة تبحث عن ضالتها في السوق .

نساء يسحبهن صغارهن ويسرعن باتجاه حافلات النقل والسرفيس دون شراء و الأولاد يبدو عليهم الحنق و ربما تظهر في وجوههم بقايا دموع،

أصحاب محال ّ تجارية، يجلسون عند أبواب محالهم وينشغلون بهواتفهم و يلقون بين وقت وآخر نظرات عابرة إلى الشارع،

حتى صاحب المحلّ الذي كان محلّه مكتظاً بما يزيد عن عشر زبائن، لم يحقق لزبائنه شروط الشراء فخرجوا مغادرين، وظهر أنهم جميعا ً جاؤوا بمعية شخص واحد لمعاينة أحوال السوق،

في الزاوية هناك رجل يتناول قهوته و آخر يتفقد عناوين المجلاّت عند الرصيف و الورّاق يعرف أن ّ الناس ما عادوا يقرؤون .

..

الأسواق لا تنقصها البضائع،

ولكن ّ رائحتها غابت و اتّسعت مساحات الوجع !

و البائعُ والجائلُ والمتفرّج ُ و لاعبُ النرد والمصلّون، جميعهم يسألون : ما الذي أطاح بهجتنا و أفقَدَنا الذاكرة ؟

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش