الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الهلال والنجم الساحلي وجها لوجه في النهائي اليوم

تم نشره في الخميس 18 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

 

مدن - يتنافس الهلال السعودي والنجم الساحلي التونسي في نهائي البطولة العربية للأندية الأبطال في كرة القدم اليوم في استاد هزاع بن زايد في العين الإماراتية على جائزة ستة ملايين دولار مخصصة للمركز الأول.
وعادت البطولة هذا الموسم بعد غياب عام بحلة جديدة، حيث قام الاتحاد العربي لكرة القدم الذي يرأسه السعودي تركي آل الشيخ، بزيادة الجوائز المالية لتصبح الأكبر في تاريخ المسابقات العربية.
ويحصل البطل على ستة ملايين، ووصيفه على 2,5 مليون.
وأقيمت أول نسخة للبطولة العربية للأندية أبطال الدوري عام 1982 وفاز الشرطة العراقي بلقبها. وعرفت المسابقة بعد ذلك تسميات عدة وتوقفات كثيرة آخرها في موسم 2017-2018، قبل ان تعود في موسم 2018-2019 الحالي بحلة جديدة وبمسمى «كأس زايد للأندية الأبطال» تكريما لمؤسس دولة الإمارات العربية المتحدة في مرور 100 عام على ولادته.
وشارك في النسخة الجديدة 32 فريقا، وبدأت تصفياتها في أيار 2018، وصولا إلى المباراة النهائية غدا التي بلغها الهلال حامل لقب الدوري السعودي بفوزه في نصف النهائي على مواطنه الأهلي بركلات الترجيح 3-2 (تبادلا الفوز ذهابا وإيابا 1-صفر)، والنجم الساحلي على حساب المريخ السوداني (1-صفر ذهابا وصفر-صفر إيابا).
ويتطلع الهلال للقبه الثالث في البطولة بعد 1994 و1995 ، بينما يسعى النجم الساحلي للقبه الأول والإبقاء على الكأس في تونس بعدما فاز الترجي بآخر ألقابها (2016-2017 على الفيصلي الأردني 3-2).
ويدخل الهلال المباراة بمعنويات عالية بعد تصدره للدوري السعودي على حساب منافسه التقليدي النصر، وهو يتطلع الخميس لأول ألقابه هذا الموسم ضمن مسعاه لنيل رباعية تاريخية (البطولة العربية، الدوري والكأس في السعودية، ودوري أبطال آسيا للموسم الجديد). وشبه المدرب الكرواتي زوران ماميتش فريقه الهلال بمانشستر سيتي الإنكليزي الذي ينافس أيضا على أربعة ألقاب هذا الموسم، اذ أحرز كأس الرابطة الإنكليزية وبلغ نهائي كأس إنكلترا ويتنافس مع ليفربول على الاحتفاظ بلقبه في الدوري الإنكليزي الممتاز، كما بلغ الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا ويسعى مساء الأربعاء لتخطي مواطنه توتنهام هوتسبر الذي تغلب عليه الأسبوع الماضي ذهابا 1-صفر في لندن.
وقال ماميتش بعد إقصاء الأهلي في نصف النهائي «فريقان فقط في العالم لم يحصلا على قسط من الراحة لانهما ينافسان على كل البطولات هما الهلال ومانشستر سيتي».
وفي إمكان الهلال الاعتماد على سجله المثالي في البطولة العربية لتجاوز النجم الساحلي، حيث خاض ثماني مباريات سجل خلالها 12 هدفا ومني مرماه بهدف وحيد كان أمام الأهلي في إياب نصف النهائي الاثنين. ويتصدر الفرنسي بافيتيمبي غوميس قائمة هدافي الهلال في البطولة مع أربعة أهداف، مقابل ثلاثة أهداف لزميله البرازيلي كارلوس إدواردو.
من جهته،عرف النجم الساحلي حضورا مميزا أيضا في البطولة وتخطى في طريقه الى النهائي الوداد البيضاوي المغربي في دور الـ16 ثم مواطن الأخير الرجاء البيضاوي في ربع النهائي، والمريخ في نصف النهائي. ويفتقد النجم الساحلي لاعبه وجدي كشريدة للايقاف، بينما يحوم الشك حول مدافعه عمار الجمل ولاعب وسطه محمد أمين بن عمر للإصابة.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش