الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«نشامى ونشميات العمل التطوعي» تطلق حملتها الرمضانية

تم نشره في الثلاثاء 23 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

عمان - آية قمق
إيماناً بأن العمل التطوعي أصبح من أهم الركائز لتحقيق النهضة بالمجتمعات ونشر روح التعاون والتماسك بين أفراد المجتمع الواحد وإيماناً بأن الشباب هم المحرك الرئيس للإنجاز والعمل قادرين على الإبداع من الطاقة التي يمتلكوها وكمية العطاء لديهم والتفكير المستنير للقيام بالأعمال التطوعية التي تخدم المجمتع وتأكيداً على قول جلالة الملك « أن الشباب هم المحرك والدافع الرئيس للعملية التنموية، وهم وسيلة التنمية وغايتها، ولذلك يجب «أن نستمر في الاستثمار في الشباب من خلال التعليم والتدريب وتزويدهم بالمهارات والخبرات، حتى يظل الشباب الأردني على درجة عالية من الإبداع والتميز».
مبادرة نشامى ونشميات العمل التطوعي انطلقت في عام 2016 وهدفها خدمة المجتمع وتقديم مساعدات انسانية لكافة شرائح المجتمع، أيضا النهوض بالشباب من خلال الدورات التدريبية في تنمية المهارات والدروس التعليمية، والتعليم المهني والحرفية، بدأت من مبادرة إلى أن أصبحت مؤسسة تطوعية غير ربحية.
وفي حديث مع مؤسس مؤسسة نشامى ونشميات العمل التطوعي رعد ماهر المجالي قال : « نحن مجموعة شبابية تهدف إلى النهوض بالشباب في المجالات التنموية والتطوعية تتكون من فريق شبابي تنموي تطوعي، رؤيتنا تمكين المفاهيم والمهارات المرتبطين في العمل التطوعي بكافة محافظات المملكة، وتتمثل رسالتنا نشامى ونشميات متطوعين لكن مهيئون وقادرون على إحداث الأثر الإيجابي الفاعل لخدمة المجتمع».
وبين المجالي : « مساعدة الآخرين من أهم الأمور المترسخة فينا منذ الأزل ..  انطلاقا من هذا المعنى السامي لمد اليد للغير دون مقابل و بتحفيز جلالة الملك للشباب بكلماته الرنانة ، بدأ ثلة من الشباب الأردني بفكرة إبداعية تحولت إلى مبادرة ثم مؤسسة . مؤمنين بالله منتمين للوطن و مليكه .
حان دورنا الآن لنزيد الأردن عمارا ونماء بطريقتنا وعزيمتنا وأدوات عصرنا وطموحاتنا التي لا تنطفئ، فلكل منا هوية وآفاق و تحديات خاصة ليس من شأنها إحباطنا بل هي وسيلة لتفتح آفاق عقولنا وأرواحنا لعوالم جديدة يمسك كل منا يد الآخر فيها .
صعودا من هذه المبادئ المحفورة في صميم كل منا انطلقوا بمؤسسة نشامى ونشميات العمل التطوعي بهمة شباب أردني واع يسعى للخير والإعمار
حملة نشامى الرمضانية
قال المجالي : « تطلق مؤسسة نشامى ونشميات العمل التطوعي حملة نشامى الرمضانية التي تهدف إلى تقديم يد العون والمساعدة الغذائية والمادية للأسر العفيفة وتوزيع طرود الخير لأكبر عدد ممكن في جيوب الفقر في المملكة، إضافة إلى تقديم إفطارات رمضانية يومية في مقر المؤسسة لذوي الإعاقة والأيتام وكبار السن والمحتاجين وعابري السبيل».
الإنجازات
بين المجالي الإنجازات « تأسيس ملتقى رواد العمل التطوعي الأول والثاني تم تكريم عدد كبير من المبادرات على مستوى المملكة، أيضاً إقامة عدد من الإفطارات وكان أهمها إفطار 3500 شخص، قمنا بعمل مهرجان رسم البسمة على وجوه الأطفال وذلك من خلال برنامج ثقافي ترفيهي تم تقديمه للأطفال الأقل حظاً في المحافظات، عمل العديد من الأيام الطبية المجانية لخدمة المجتمع، تنظيم بازارت خيرية لتسويق منتجات السيدات لخدمتهم».
وأضاف : « أما الإنجازات على المستوى العلمي لدينا متطوعين يقومون بالتدريس المجاني لذوي الدخل المحدود والأيتام ومن يحتاج أن يتعلم، تقديم دورات تدريبية لصقل شخصية الطلاب وبناء الذات وكيفية التخطيط الاستراتيجي، إقامة رحلات علمية ترفيهية تحت مسمى رحلة لتطوير الذات، وإقامة دورات حرفية ومهنية. بالإضافة إلى التحضير لعدد من المشاريع المستقبلية والتي ستخدم شريحة كبيرة من فئة الشباب العاطلين عن العمل واليافعين من طلاب المدارس».
كما تهدف المؤسسة إلى احتضان ودعم المبادرات الشبابية التنموية والتي تعزز العمل الشبابي التطوعي في المجتمع.
من جانبه قال أمين سر المؤسسة رائد الريموني أن العمل الإنساني سيأخذ جل اهتمام المؤسسة، انطلاقاً من رؤيتنا بأن الدول تقوم على شبابها وأن العمل التنموي أكبر من مجرد أفكار.
وأننا في مؤسستنا سنكون دائماً وأبداً شعلة دعم لكل شاب وشابة على امتداد ربوع هذا الوطن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش