الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اشهار مؤتمر البلقاء الدولي الثاني وملتقى المهندسين الشباب الأردني الأول

تم نشره في الأربعاء 24 نيسان / أبريل 2019. 03:14 مـساءً

في مؤتمر صحفي عقد في فرع "المهندسين" بمحافظة البلقاء

 

السلط - الدستور

دعا نقيب المهندسين الأردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، كافة المهندسين الشباب والمختصين في مجالات مختلفة، للحضور والمشاركة في مؤتمر البلقاء الهندسي الدولي الثاني الذي سيعقد في تشرين ثاني المقبل، وملتقى المهندسين الشباب الأردني الأول والذي سيعقد في شهر تموز المقبل، وذلك من أجل تبادل العلم والمعرفة والخبرات، وتمازج الادوار المختلفة.

 

 

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في فرع نقابة المهندسين في محافظة البلقاء، لاشهار مؤتمر البلقاء الهندسي الدولي الثاني، وملتقى المهندسين الشباب الاردني الأول، بحضور رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان، ورئيس مجلس فرع النقابة في المحافظة المهندس مروان الحديدي، ورئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر البلقاء المهندس عماد الدباس، ورئيس اللجنة التحضيرية للملتقى المهندس ماهر النجداوي.

 

 

 

وأكد نقيب المهندسين المهندس احمد سمارة الزعبي أن المؤتمر والملتقى سيساهمان في عملية البناء والتطوير والتنمية للخروج من المرحلة التي يمر بها الوطن بأقل الخسائر الممكنة، مبينا أن الخيارات المطروحة أمام الجميع تصب حول النسيج الاجتماعي ووحدة الشعب وتماسكه والتفافه حول القيادة عندما تتبنى شعارات تعبر عن ضميره كرد وحيد على كافة المؤامرات التي تمر بها المنطقة.

 

 

 

وشدد على أن كافة المؤتمرات والورشات العلمية والدورات التدريبية ومراكز التدريب في النقابة وكافة فروعها تساهم إعدادا جيش مدني من المهندسين رديف للدولة الاردنية الى جانب القوات المسلحة، مشيرا الى اننا ملح الارض ونخلط دماءنا بتراب الوطن وليس لدينا اي خيار اخر، كما سنرد على مؤامرة القرن بالعلم والبناء ومكافحة الفساد واقامة دولة الحق والحق العام وتكافؤ الفرص وتحقيق العدالة الاجتماعية.

 

 

 

وأشاد المهندس الزعبي بالجهود التي بذلها مجلس فرع النقابة في المحافظة للاعداد للمؤتر والملتقى، إضافة إلى جهود اللجان التحضيرية المخلتفة المشاركة.

 

 

 

من جانبه، قال رئيس مجلس الفرع المهندس مروان الحديدي، إن انعقاد ملتقى المهندسين الشباب الأردني الأول على مستوى المملكة سيكون خلال شهر تموز المقبل، كتجمع شباب مهني من جميع فروع النقابة في محافظات المملكة، يبحث اهتمام الخريجين الجدد ومخرجات التعليم وسوق العمل، إضافة إلى فتح افاق الابتكار وريادة الاعمال.

 

 

 

وأشار إلى أن مؤتمر البلقاء الدولي الهندسي الثاني يركز على ثلاثة محاور هندسية تتمثل بالاستدامة وريادة الاعمال والابتكار، يشارك فيها عدد من خيرة الكفاءات المتخصصة من الجامعات والهيئات النقابية المتخصصة والمعنيين من الوزارات وبيوت الخبرة، لافتا إلى أنه سيكون نقلة نوعية على المستوى الوطني والاقليمي والدولي من حيث المحاور وتداخل جميع التخصصات الهندسية من خلال منصاته المطروحة التي تربط الابتكار وريادة الاعمال وما نحن بحاجة له على المستوى الوطني.

 

 

 

وشدد على أن المؤتمر والملتقى يعقدان في اطار الجهود التي يبذلها الفرع للارتقاء في المهنة وخدمة المهندسين والمستجدات والخبرات التي تنعكس على المهندسين والوطن والمواطن.

 

 

 

وعلى صعيد متصل، قال رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان، إن ما يعاني منه الشباب من البطالة والفقر وقلة الفرص والكم الهائل من الخريجين، يعتبر عبئا يسجل على الوطن والنقابة وكل الهيئات والوزارات والمؤسسات التي تعمل على استمرار فرص العمل في الوطن ومنحها لكافة ابنائه كحق دستوري لهم، مبينا أن محافظة البلقاء تعتبر اول فرع للنقابة خرج عن الاطار المحلي الى الاطار الدولي.

 

 

 

وثمن المهندس الخشمان دور النقابة في تنظيم ممارسة المهنة، إضافة الى كونها أخذت على عاتقها مشاركة الحكومة والدولة الاردنية بالهم التشغيلي للتخفيف من نسب البطالة، مضيفا أن المهندس الاردني أصبح متميزا على كافة المستويات المحلية والاقليمية والدولية.

 

 

 

ولفت رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر البلقاء المهندس عماد الدباس، إن المؤتمر يحمل عنوانا مهما يدور حول الاستدامة والريادة والابتكار، ويهدف الى مناقشة وطرح رؤى جديدة للتوصل الى حلول مبتكرة واليات فعالة لمواجهة التحديات الحالية والفرص المستقبلية لمختلف القضايا المتعلقة بالقطاع الهندسي.

 

 

 

وأضاف أنه سيعزز ثلاثة مفاهيم رئيسية ستطرح من خلال محاور مؤثرة حول الاستدامة والريادة والابتكار، والتي تشكل مرتكزات اساسية لتطوير القطاع الهندسي والنهوض بمستواه بما ينسجم مع متطلبات الريادة والتنافس والنمو الاقتصادي لتحقيق الاحتياجات المتعددة للمهندسين والمهتمين والمواطنين المتأثرين بالتحديات القائمة واستثمار الفرص.

 

 

 

وأوضح أن المؤتمر سيناقش عدة مواضيع حول مختلف التخصصات وضمن المحاور الثلاثة؛ "الاستادمة والابتكار والريادة، ففي محور الاستدامة ستتم متناقشة التغير المناخي، البيئة، المياه، العمارة الخضراء، النقل المستدام والتخطيط المستدام والتراث المستدام، المدن الذكية، البنية التحتية والطاقة المتجددة.

 

 

 

أما في مجال الابتكار فستناقش مواضيع مختلفة حول النانو تكنولوجي، المباني الذكية، الذكاء الاصطناعي، التكنولوجيا الحديثة في الهندسة، الانشاء ثلاثي البعاد ونمذجة معلومات البناء، وفي محور الريادة فسيناقش دور الشاب فيما يخص مبادرات الشباب نحو الريادة، الريادة والابداع في الهندسة، الممارسات العالمية والمحلية لريادة الاعمال ودور القطاع الخاص في الريادة.

 

 

 

وفي ذات السياق، قال رئيس اللجنة التحضيرية لملتقى المهندسين الشباب الاردني الاول المهندس ماهر النجداوي، إن الملتقى يهدف الى تسليط الضوء على قضايا الشباب والمشاكل التي يواجهونا على كافة الأصعدة، حيث سيشارك فيه مهندسون من جميع المحافظات، وسيشمل جلسات حوارية ونقاشية فيها مجموعة من المهندسين الشباب اصحاب الاختصاص واصحاب الخبرة.

 

 

 

وأضاف أن الملتقى سيبحث حلولا للتحديات التي يواجهها الشباب من خلال ادارة حوار نقابي للمهندسين الشباب لمناقشة قضاياهم وواقعهم ومستقبلهم، إضافة إلى تمتين أطر التعاون والتواصل بين الشباب على مختلف ساحات الوطن، وتسليط الضوء على النماذج الهندسية المميزة والرائدة لصناعة القدرة على التحفيز والتميز، وزيادة الوعي لدى المهندسيبن الشاباب.

 

 

 

وأشار الى ان الملتقى سيبحث خمسة محاور حول قضايا العمل والتحديات الاقتصادية والبطالة، وأزمة مخرجات التعليم الهندسية ووضع حلول لها، والمهنة وتحدياتها المستقبلية، والمهندسين الشباب والعمل النقابي إضافة إلى وريادة الاعمال، موضحا أنه سيكون للملتقى دور متميز للخروج بتوصيات سيتم رفعها الى الهيئات المختلفة بمجالس الفروع والشعب والنقابة، لايصالها الى اصحاب القرار في الدولة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش