الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

124 مليون دينار أرباح البوتاس الصافية عام 2018

تم نشره في الخميس 25 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً


عمان
حققت شركة البوتاس العربية أرباحاً صافية بعد الضرائب والمخصصات ورسوم التعدين بلغت 9ر124 مليون دينار عام 2018، بنسبة نمو بلغت 39 بالمئة عن عام 2017.
وجاء هذا النمو في الأرباح بشكل رئيس مـن النمو الضخم في الربح التشغيلي لعمليات إنتاج وتسويق البوتاس التي وصلت إلى نحو 106ملايين دينار بنسبة 82 بالمئة عن عام 2017.
وقال رئيس مجلس ادارة شركة البوتاس العربية جمال الصرايرة: إن الهيئة العامة صادقت على مقترح مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين بواقع 120 بالمئة من رأس المال ما يعادل 100 مليون دينار.
واضاف خلال اجتماع الهيئة العامة للشركة  امس الاربعاء، ان تحويلات الشركة المباشرة للخزينة عام 2018 شكلت 57 المئة من صافي أرباح الشركة وبقيمة اجمالية وصلت الى 71 مليون دينار، كما رفدت الشركة وشركاتها التابعة والحليفة احتياطيات المملكة من العملة الصعبة بنحو مليار دولار عام 2018.
وبين الصرايرة ان انتاج الشركة من البوتاس بلغ 436ر2 مليون طن عام 2018، وارتفعت مبيعات الشركة من مادة البوتاس عام 2018 إلى 44ر2 مليون طن، موضحا أن كميات الإنتاج والمبيعات المحققة في العام الماضي مثلت مستوى قياسيا في تاريخ الشركة، وان كميات الانتاج والجهود المبذولة في تسويق المنتج انعكست بشكل مباشر على ربحية الشركة.
وقال: إن مجلس الإدارة وضع خطة توسعية لدراسة جدوى زيادة إنتاج مادة البوتاس بما يفوق مليون طن سنوياَ، من خلال الإستمرار بالتوسع في المنطقة الشمالية من منطقة الامتياز لزيادة القدرة الإنتاجية بواقع 140 ألف طن سنوياً، متوقعا إستكمال المشروع خلال الأعوام المقبلة.
ولفت الى مشروع إنشاء محطة ضخ مياه جديدة بكلفة نحو 164 مليون دينار، ومساهمة الشركة في تمويل مشروع الميناء الصناعي الأردني بمبلغ إجمالي يصل إلى نحو 140 مليون دينار.
وبين أن شركة كيمابكو المملوكة بالكامل لشركة البوتاس العربية، استكملت مشروع التوسعة الأول في شهر أيار عام 2018 ورفعت طاقتها الإنتاجية من سماد نترات البوتاسيوم إلى 175 ألف طن سنوياً، بكلفة بلغت نحو 19 مليون دولار.
أما شركة برومين الأردن، والمملوكة مناصفة بين شركة البوتاس وشركة ألبامارل الأميركية، فبدأت بأعمال التوسعة العام الماضي بكلفة تقديرية بلغت 50 مليون دولار لزيادة القدرة الإنتاجية لمواجهة الطلب العالمي المتنامي على منتجاتها.
وأشار الى دعم الشركة العام 2018 للمجتمعات المحلية سواءً من خلال الدعم النقدي أو توفير المنشآت واللوازم العامة بمقدار 66ر9 مليون دينار، وتخصيص مبالغ لمشروعات مثل استكمال مستشفى غور الصافي، وتخصيص موازنة خاصة لإصلاح طريق الأغوار الجنوبية خلال العام الحالي وإنشاء مبنى الترخيص والسواقين في غور المزرعة. وكان مجلس إدارة الشركة عقد اجتماعاً امس الاول  الثلاثاء عيّن فيه الدكتور معن النسور بمنصب الرئيس التنفيذي للشركة خلفاً لبرنت هايمن.
وتوقع الدكتور النسور ارتفاع الطلب على الأسمدة البوتاسية مقارنة مع الأسمدة النيتروجينية للأسباب البيئية ولإيجاد التوازن المطلوب في المخصبات داخل التربة بنحو 2 بالمئة أو ما يعادل 3ر1 مليون طن من البوتاس سنوياً.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش