الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ليفربول يتطلع لتجاوز محطة هيدرسفيلد

تم نشره في الجمعة 26 نيسان / أبريل 2019. 01:00 صباحاً

مدن - يبدأ العد العكسي نحو لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم اعتبارا من اليوم الجمعة، والأفضلية أصبحت لمانشستر سيتي الذي بات سيد مصيره بعد تربعه على الصدارة بفوزه بمباراته المؤجلة ضد جاره ومضيفه مانشستر يونايتد 2-صفر.
وبعد أن حلم طوال الموسم باحراز اللقب للمرة الأولى منذ 1990، يجد ليفربول نفسه في حالة معنوية لا يحسد عليها قبل مباراته اليوم مع ضيفه هيدرسفيلد الهابط الى الدرجة الأولى، وذلك بعد تنازله عن الصدارة لصالح سيتي قبل ثلاث مراحل على انتهاء الموسم.
وسيكون على المدرب الألماني يورغن كلوب تحفيز لاعبيه وحضهم على عدم الاستسلام حتى الرمق الأخير من الموسم، على أمل أن يتعثر سيتي في الأمتار الأخيرة من أجل محاولة تعويض فارق النقطة والفوز باللقب الذي طال انتظاره.
ويدخل ليفربول الى مباراة اليوم أمام فريق خرج مهزوما من المراحل السبع الماضية ولم يذق طعم الفوز سوى ثلاث مرات هذا الموسم، وذهنه في «كامب نو» حيث يحل الأربعاء المقبل ضيفا على برشلونة الإسباني في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.
وبعد تحقيقه الأحد الماضي في ملعب كارديف سيتي (2-صفر) فوزه التاسع تواليا محليا وقاريا، بينها ثلاثة انتصارات في دوري الأبطال على بايرن ميونيخ الألماني (3-1 في اياب ثمن النهائي) وبورتو البرتغالي (2-صفر و4-1 في ذهاب واياب ربع النهائي)، أكد قلب دفاع ليفربول الهولندي فيرجيل فان دايك أن فريقه سيحاول المحافظة على رباطة جأشه في سباق الأمتار الأخيرة على اللقب.
وتابع الهولندي في حديث لموقع النادي «تحاول المحافظة على رباطة جأشك، وأعتقد أننا حققنا تحسنا في هذا المجال خلال تقدم الموسم.. علينا وحسب أن نواصل القيام بما نقوم به».
وبعد الخروج القاسي من الدور ربع النهائي لدوري الأبطال على يد الغريم المحلي توتنهام، يسعى المدرب الإسباني لأبطال الموسم الماضي جوسيب غوارديولا الى إنهاء الموسم بأفضل طريقة من خلال احراز الثلاثية المحلية.
وتبقى للفريقين ثلاث مباريات حتى نهاية الموسم، اذ يخوض ليفربول مباراتين على أرضه ضد هيدرسفيلد وولفرهامبتون، تتوسطهما زيارة الى نيوكاسل، بينما يخوض سيتي مباراتين خارج أرضه ضد بيرنلي وبرايتون، تتوسطهما استضافة ليستر سيتي.
وبعيدا عن صراع اللقب، تتجه الأنظار بعد غد الأحد الى ملعب «أولد ترافورد» حيث يحظى مانشستر يونايتد بفرصة أخيرة لمحاولة التأهل الى دوري الأبطال الموسم المقبل من خلال الفوز على ضيفه تشلسي، صاحب المركز الرابع الأخير المؤهل الى المسابقة القارية.
وتجمد رصيد يونايتد عند 64 نقطة في المركز السادس، بفارق ثلاث نقاط عن تشلسي الذي تمكن من المحافظة على المركز الرابع بفضل سقوط غريمه اللندني ارسنال الخامس على أرض ولفرهامبتون 1-3.
وسيحاول ارسنال التعويض حين يحل الأحد ضيفا على ليستر سيتي، فيما يبدو توتنهام مرشحا لتعزيز مركزه الثالث حين يتواجه غدا السبت على ملعبه الجديد مع جاره اللندني وست هام الحادي عشر.
الدوري الألماني
بإمكان بوروسيا دورتموند أن يضع المزيد من الضغوط على بايرن ميونيخ، عندما يستضيف شالكه في مباراة مهمة للفريقين غدا السبت، في المرحلة 31 من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا). وإذا حقق دورتموند، الذي يدربه لوسيان فافر، الفوز سيتصدر الفريق جدول الترتيب بفارق نقطتين أمام بايرن ميونيخ، الذي سيواجه نورنبيرغ المهدد بالهبوط بعد غد الأحد، بعدما صعد لنهائي كأس ألمانيا أمس الأول. وتفصل 42 نقطة دورتموند عن شالكه، الذي يريد الفوز بنقاط المباراة كاملة للابتعاد عن خطر الهبوط، ولكن ديربي «الرور» يخضع لقواعده الخاصة.
في الوقت نفسه، يريد بايرن أن يظل مصيره بين يديه للتتويج باللقب، وذلك، من خلال حصد نقاط مباراة نورنبيرغ ومواصلة سلسلة الانتصارات والتي جعلته يحقق 49 نقطة من أصل 54 متاحة في آخر 18 مباراة. ويظل فريق بايرن، الذي يدربه نيكو كوفاتش، في طريقه نحو التتويج بالثنائية المحلية وذلك بعد فوزه 3-2 على فيردر بريمن ليصل للمباراة النهائية بكأس ألمانيا أمام لايبزيغ، والمقرر إقامتها يوم 25 أيار المقبل. ويتعين على بريمن تضميد جراحه، وربما يكون بدون قائد الفريق ماكس كروس (بسبب إصابة في الفخذ) خلال رحلته لمواجهة فورتونا دوسلدورف حيث يركز الفريق حاليا على احتلال أحد المراكز التي تؤهله للعب في الدوري الأوروبي الموسم المقبل. في الوقت نفسه، بإمكان لايبزيغ صاحب المركز الثالث أن يحسم المشاركة في دوري أبطال أوروبا، من خلال فوزه على فرايبورغ، الذي سيتأكد بقاءه في دوري الدرجة الأولى من خلال تحقيق الفوز في هذه المباراة. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش