الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«فنية رم المسرحي» تنسب بستة عروض تأهلت للمشاركة بدورته الثانية

تم نشره في الخميس 23 أيار / مايو 2019. 12:27 صباحاً

عمان- حسام عطية


كشفت اللجنة العليا لمهرجان «رم المسرحي» بدورته الثانية برئاسة نقيب الفنانين الأردنيين المخرج حسين الخطيب وعضوية د.محمد خير الرفاعي مدير المهرجان، هشام حمادة، إياد شطناوي، محمد الضمور- مندوب وزارة الثقافة، أن اللجنة الفنية المشكلة من قبل اللجنة العليا والمشكلة من: د.عمر نقرش، د.فراس الريموني وعماد الشاعر،  نسبت بستة عروض  و»4» احتياط، إلا أن اللجنة العليا ارتأت وتوسيعا لمساحة المشاركة إشراك المشاريع العشرة في المرحلة الأولى.
ونوه رئيس اللجنة العليا لمهرجان نقيب الفنانين الأردنيين المخرج حسين الخطيب ان الساحة الفنية مفتوحه للتنافس وان الأصلح سيؤكد نفسه بعد الجولة الأولى من المشاهدة والتي ستجري بعد شهرين تقريبا، حيث ستعلن النتائج بعد ذلك مباشرة واختيار الأفضل منها بغض النظر عن العدد؛ لان المقياس هو الجودة، وأن الدورة القادمة ستفتح المجال لمشاركة عروض جاهزة غير العروض الممولة من قبل المهرجان ليصار إلى سد الفراغ إذا كان هنالك أي نقص، علما أن هذه العروض ستدخل في المنافسة على الجوائز فقط ولا تتلقى أي تمويل من موازنة المهرجان، علما أن المهرجان سيكون على مدار أسبوع، فيما  بالجولة الأولى والتي تستمر لمدة شهر سوف يمنح كل مشروع مبلغا مقداره ألف دينار غير مستردة، وهي تكاليف الاستعدادات الأولية إلى أن يتجاوز المشروع للمرحلة الثانية حيث يتقاضى المشروع ثمانية ألاف دينار.
العروض المشاركة
ولفت الخطيب إلى أن اللجنة العليا قررت قبول ترشيح عشرة مشاريع مسرحية في المرحلة الأولى للمشاركة في المهرجان والذي سيقام خلال الفترة من (2019/6/26 ولغاية 2019/07/02 ) على مسارح المركز الثقافي الملكي، وهي: «ليلة قمرية» للمخرج اشرف طلفاح، تأليف ستانيسلاف ليم، «ظلال الحب» للمخرج حسين نافعة وتأليف ليلى الأطرش، مسرحية الطوفان للمخرج حكيم حرب وتأليف الدكتور عبد الرحمن عرنوس ، لفرقة الرحالة ، الفرقة الوحيدة المشاركة في المهرجان، «الفصل الخامس» من إخراج وكتابة الدكتور الحاكم مسعود، «بحر ورمال» من إخراج وكتابة الدكتور عبدالسلام قبيلات، «سالومي الآثام والآلام» من إخراج وكتابة الدكتور علي الشوابكة، «الجنة تفتح أبوابها متأخرة» من إخراج الدكتور يحيى البشتاوي، وتأليف فلاح شاكر، «المنزل الأخير» للمخرج دانا ابو لبن وتأليف حسام الزعموري، مسكارا «عن مسرحية ميديا» للمخرج عبداالله الجريان وتأليف جان انوي، و«السندباد» للمخرج علي فريج وتأليف الدكتور شوقي خميس.
ونوه الخطيب ان المهرجان الذي يقام بتنظيم من نقابة الفنانين الأردنيين، وبدعم من الهيئة العربية للمسرح، وبالتعاون مع وزارة الثقافة ويعتبر فرصة مهمة للمسرحيين الأردنيين، لغاية الآن لم يتم اختيار اسم لدورته الثانية كما في الدورة الأولى التي حملت عنوان «نسخة ياسر المصري» ، مؤكدا انه وقع الاختيار على عشرة مشاريع مسرحية من أصل واحد وعشرين مشروعا تقدمت لهذه الدورة، تنوعت في ثيمها وتناولاتها الفلسفية والفكرية.
ولفت الخطيب بانه سوف تتنافس الأعمال المتأهلة للمرحلة النهائية على الجوائز التالية: جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل ممثل (1500) دينار، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل ممثلة (1500) دينار، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل تأليف موسيقي ومؤثرات صوتية (1250) دينارا، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل سينوغرافيا (1250) دينارا، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل تأليف مسرحي محلي (2000) دينار، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل إخراج مسرحي (2500) دينار، جائزة الهيئة العربية للمسرح لأفضل عرض مسرحي (4000) دينار.
ونوه المخرج الخطيب الى اننا نعمل من منطلق النهوض بالنقابة وتطويرها إلى أعلى المستويات، والوصول إلى الريادة والتميز في تقديم الخدمة لجميع أعضاء النقابة وعائلاتهم، ومراجعي النقابة بالشكل اللائق، حيث يأتي المهرجان تنفيذاً لمبادرة الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح، بتنظيم مهرجانات مسرحية وطنية تعنى بالمسرح المحلي في الدول العربية، ونشر رسالة الفن والتعريف والعمل بها، وتنشيط الحركة الفنية وتطويرها.
ولفت المخرج الخطيب ان النقابة تعمل على تحقيق الاهداف التالية حسب المادة «4» من القانون، نشر رسالة الفن والتعريف بها والعمل على تنمية القيم المستمدة من الحضارة العربية والاسلامية، تنشيط الحركة الفنية في المملكة وتطويرها لتكون رافداً من روافد الحركة الفنية العربية والعالمية، رفع مستوى ممارسة المهنة وضمان حرية الفنان في اداء رسالته والاستمرار فيها، المساهمة في الندوات والمؤتمرات والمعارض والمهرجانات والدراسات والبحوث في المجالات الفنية والثقافية داخل المملكة وخارجها، الانفتاح على الثقافات العالمية والمشاركة في الفعاليات الفنية والثقافية التي تقوم بها الهيئات الاخرى داخل المملكة وخارجها، تهيئة المناخ الثقافي المناسب لابراز مواهب المبدعين في ميادين الفن المختلفة والعمل على رفع كفاءاتهم فيها، رعاية مصالح النقابة واعضائها ، وتقديم الخدمات الاجتماعية والثقافية للاعضاء وتوفير الرعاية الصحية لهم ولعائلاتهم ورعاية القاصرين من اولادهم بعد الوفاة وذلك في حدود الامكانات المتوفرة لدى النقابة، تأسيس صندوق تقاعد لاعضاء النقابة، يضمن للعضو راتباً تقاعدياً دون ان يؤثر ذلك على حقه في تقاضي أي راتب تقاعدي اخر.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش