الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطباع: الاستقلال يعني الإنتاج ومواصلة الإنجاز

تم نشره في السبت 25 أيار / مايو 2019. 01:00 صباحاً

عمان
أكدت جمعية رجال الأعمال الأردنيين أن إستقلال الأردن  يعني الإنتاج والإبداع ومضاعفة الجهد والعمل والإعتماد على الذات لمواصلة مسيرة الإنجاز والبناء والوصول لتنمية شاملة ومستدامة حيث تؤكد الجمعية بأنه ومنذ تأسيس الإمارة آمنت بالاقتصاد الحر والمبادرة الفردية وحرية العمل وأهمية دور القطاع الخاص في التنمية، فتم إنشاء شركات كبيرة بمشاركة القطاع العام منا وأخذ القطاع الخاص على عاتقه المساهمة في التنمية الإجتماعية وخلق فرص عمل وإنشاء المعاهد والجامعات لتوفير أفضل مستويات التعليم لأبنائنا.
وأكد  رئيس الجمعية حمدي الطباع في بيان أصدره بمناسبة إستقلال المملكة أن الإنجازات الاقتصادية الكبيرة التي حققها الأردن منذ الإستقلال حولت البلد لموطن للتجارة والاستثمار يدعمها الأمن والإستقرار ومزايا وحوافز وفرص اقتصادية ما زالت تحتاج لمزيد من الجهد لإستغلالها،مشيراً إلى أن الأردن ومنذ الإستقلال كان حالة فريدة بالمنطقة لجهة البناء والتطور والإنجاز متجاوزاً التحديات والضغوط التي إعترضت مسيرته بفعل تضحيات قيادته الهاشمية الحكيمة وأبنائه المخلصين وجيشه العربي وأجهزته الأمنية المختلفة التي حمت المملكة وقدمت تضحيات جسام في سبيل ذلك.
كما ويتمتع الأردن بالعديد من المزايا منها الأمن والإستقرار السياسي وبنية تحتية حديثة ومتكاملة وقوى عاملة متعلمة وقطاع مصرفي متطور ومرن وشبكات إتصالات عالية التقنية ومناطق حرة وتنموية واقتصادية ومدن صناعية ولدت قناعات لدى دول العالم أن المملكة هي المقر الأول لإقامة الاستثمارات وتطوير الأعمال، بالإضافة إلى تمتع الأردن بعلاقات دولية مميزة وإتفاقيات تجارة حرة متعددة فيما يضمن موقعة الجغرافي للمشروعات والشركات التي تتخذ من المملكة مقراً لها إمكانية الوصول إلى أكثر من مليار مستهلك حول العالم، بما في ذلك أوروبا والولايات المتحدة وآسيا بالاضافة الى فرصة المشاركة بمشروعات إعادة الاعمار بالمنطقة.
 وأكد الطباع على أن الأردن حفل منذ نيله الإستقلال بسجل يزخر بالإنجازات التي طالت مختلف  مناحي الحياة وبخاصة الاقتصادية رغم الصعوبات البالغة والظروف القاسية التي رافقت المسيرة، حيث تحولت المملكة إلى بلد اقتصادي حر يرتبط بشراكات مهمة مع كبرى الاقتصادات العالمية. حيث شهدت نهضة صحية بكوادر طبية على أعلى المستويات ومدينة الحسين الطبية هي خير شاهد على هذا الإنجاز الطبي الذي أولى جلالة الملك الحسين طيب الله ثراه جل إهتمامه ورعايته لهذه المدينة الطبية حتى يتمكن المواطن من الحصول على أفضل خدمات الرعاية الصحية. وأخيراً وليس آخراً الجامعة الأردنية.
أما سياسياً والحمد لله فقد أنعم الله على الأردن بقيادة هاشمية على مر السنين لها الرؤيا والإيمان بأمتها وبرسالتها في الثورة العربية الكبرى حتى أضحى الأردن يتمتع بالأمن والاستقرار، أما قواتنا المسلحة والأجهزة الأمنية فلها منا كل الاحترام والتقدير على ما بذلوه ويبذلون في رفعة وأمن الأردن العزيز.
 وتثني الجمعية على الجهود الكبيرة التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني لتحسين وضع الاقتصاد الوطني ودعم محركات نموه من خلال توجيهاته السامية المستمرة للحكومات المتعاقبة لتحسين بيئة الاعمال ومعالجة العقبات التي تواجه المستمثرين وتسهيل أعمالهم، إلى جانب جهد جلالته المتواصل لترويج الأردن اقتصاديا بالمحافل والمنتديات الدولية لجذب الشركات العالمية للعمل بالمملكة. حيث أن جمعية رجال الأعمال الاردنيين ومنذ تأسيسها أخذت على عاتقها تسويق الفرص الاقتصادية الواعدة بالأردن والترويج لمناخ الاستثمار الجاذب فيها ضمن الفعاليات المتعددة التي تنظمها سواء داخل المملكة أو خارجها من خلال علاقاتها المتشابكة مع مختلف فعاليات القطاع الخاص العربي والأجنبي أو من خلال مجالس الأعمال المشتركة. كما وقد ترجمت الجمعية رؤيا صاحب الجلالة وذلك من خلال العمل على إستقطاب الاستثمارات العربية والأجنبية.
هذه هي المملكة الأردنية الهاشمية التي رعاها الملوك الهاشميون بكل تفان  وتضحية حتى أصبح الأردن اليوم يحتل مراكز متقدمة في قطاع جديد هو قطاع المعلومات الذي يوليه جلالة الملك عبد الله الثاني جل رعايته وإهتمامه حتى أصبح الأردن من الدول المتقدمة في هذا القطاع بأيدي الشباب الأردنيين والشابات الأردنيات.
و سيبقى الأردن صامداً قوياً منيعاً بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين وكل عام والأردن بخير وعزة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش