الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قطر تصنع المفاجأة أمام باراغواي

تم نشره في الثلاثاء 18 حزيران / يونيو 2019. 01:00 صباحاً

    ريو دي جانيرو - حقق المنتخب القطري الآسيوي، المشارك في بطولة كأس كوبا أمريكا لكرة القدم بناء على دعوة، مفاجأة كبيرة بعد انتزاعه التعادل 2-2 في أولى مبارياته في المجموعة الثانية أمام منتخب باراغواي.
وتقدم منتخب باراغواي بهدفيه عبر أوسكار كاردوزو من ركلة جزاء بعد مرور 4 دقائق، وديرليس غونزاليز (56)، لكن المنتخب القطري بطل آسيا رد أولا بواسطة هدافه المعز علي (68) قبل أن يدرك له بوعلام خوخي التعادل (77).
وكان المنتخب الأرجنتيني بقيادة نجمه ميسي قد سقط أمام كولومبيا بهدفين نظيفين ضمن هذه المجموعة، وتصدرت كولومبيا ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط مقابل نقطة لكل من باراغواي وقطر ولاشيء للأرجنتين، وتخوض قطر مباراتها المقبلة ضد كولومبيا، في حين تلتقي الأرجنتين مع باراغواي.

مدرب قطر: نستحق نقطة التعادل
أكد الإسباني فيليكس سانشيز، المدير الفني لمنتخب قطر، عقب التعادل أمام باراغواي، أن بطل آسيا استحق هذه النتيجة، بعد أن كان متأخرا بهدفين نتيجة توتر البداية من اللاعبين.
وأكد المدرب الإسباني في مؤتمر صحفي عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب «الماراكانا»، «بدأنا شوطي اللقاء بنوع من التوتر، واستقبلنا هدفين في بدايتهما، وهو أمر مقلق وعلينا تحسينه».
وأوضح «رغم ذلك رد فعل اللاعبين كان طيبا، وبدأنا الدخول في اللقاء تدريجيا، ثم حققنا في النهاية تعادلا مستحقا نظرا لما قدمناه».
وأضاف سانشيز «النتيجة النهائية عادلة.. نستحق النقطة التي حصدناها».
وأكد أنه على الرغم من أن لاعبي باراغواي ضغطوا من الأمام منذ بداية اللقاء وتحصلوا على ركلة جزاء وهدف في بداية كل شوط، إلا أن «العنابي» القطري كان الأفضل والمسيطر، واستطاع أن يحقق التعادل في الشوط الثاني.
وأكد صاحب الـ43 عاما أنه سيبدأ من الآن التحضير للمواجهة المقبلة المهمة، أمام كولومبيا التي تتصدر المجموعة بعد فوزها على الأرجنتين بثنائية نظيفة.
وأردف «كولومبيا قدمت أداء رائعا أمام الأرجنتين.. هو فريق يمتلك العديد من نقاط القوة، ونقاط ضعف قليلة.. سنحاول أن نكون ندا قدر استطاعتنا».
ميغيل: دعم الجمهور البرازيلي زاد سعادتنا
أبدى جناح منتخب قطر بيدرو ميغيل سعادته بالتعادل بهدفين أمام باراغواي، مؤكدا أن دعم الجمهور في ملعب ماراكانا منح فريقه فرحة إضافية.
وقال اللاعب البرتغالي الأصل، الذي يعيش منذ عشر سنوات في قطر وحصل على جنسية الدولة الخليجية، لدى سؤاله عن أهمية التعادل في المباراة الأولى بكوبا أمريكا «اللاعبون سعداء بما قدموه، لقد كانت نقطة مهمة لنا».
وأشار إلى أنه رغم التوقعات بأن قطر الأضعف في المجموعة الأصعب بكوبا أمريكا، والتي تضم أيضا الأرجنتين وكولومبيا، لكن المنتخب الآسيوي انتزع نقطة وقدم أداء جيدا في ملعب ماراكانا.
وتابع «نقدم كرة قدم جيدة، ظهرنا بشكل طيب في الملعب حين تأخرنا 2-0، وتعادلنا، خلقنا فرصا عديدة للتسجيل ولكننا لم نستطع ترجمتها».
وأكد أن التعادل مع باراغواي يمنح الفريق دفعة لخوض مباراة كولومبيا، التي يأمل فيها بالخروج بنقطة على الأقل تسمح لهم بالحفاظ على حظوظه للتأهل للدور المقبل.
وقال «لقد كانت تجربة جيدة للغاية، كل اللاعبين سعداء باللعب في ملعب مثل ماراكانا ولتقديم كرة قدم جيدة، ونحن سعداء أيضا بدعم الجمهور في نهاية المباراة».
مدرب باراغواي: هدف المعز أفقدنا السيطرة
أرجع الأرجنتيني إدواردو «توتو» بيريزو، المدير الفني لباراغواي، تعادل فريقه أمام قطر بهدفين لمثلهما، على الرغم من التقدم بهدفين في اللقاء، إلى فقدان السيطرة على الأمور بعد تسجيل قطر للهدف الأول.
وأكد بيريزو «قطر استحقت التعادل.. كانت هناك الكثير من الإيجابيات لنا، وكذلك المنافس.. هدف قطر الأول أعادها بقوة للمباراة».
وتابع «فقدنا السيطرة على مقاليد الأمور بعد هذا الهدف، ثم جاء التعادل.. الهدف الأول لهم كان نقطة تحول، وأعاد قطر للقاء في وقت كان أداؤنا أفضل من الشوط الأول».
وأضاف «فقدنا الاستحواذ، ولم يكن هناك لاعب وسط يمكنه التحكم بالكرة ومنحنا الأفضلية.. واجهنا خصما جيدا يضغط من المنتصف، ولهذا وجدنا صعوبة في فرض أسلوب لعبنا».
إلا أن مدرب إشبيلية الإسباني الأسبق يرى أن هذه النتيجة لا تقلل من «الألبيروخو»، الذي واجه بطل آسيا الفريق الذي لا يستهان به في البطولة.
وأتم «بالطبع النتيجة محبطة لنا، لأن الجميع كان يطمح للفوز، ولكن هذا لا يمنع وجود إيجابيات كثيرة لدينا». (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش