الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وثيقة شرف لعشائر كفرخل شمال جرش لتنظيم العزاء

تم نشره في السبت 22 حزيران / يونيو 2019. 06:59 مـساءً

جرش -الدستور- حسني العتوم

 

 

اجتمعت جميع عشائر كفرخل شمال مجينة جرش ١٠ كم كل من ( بني أحمد ، المحاسنة ، النواصره ، بني طه ،بني محمد ، والرصاصي ، القعدان ،الحمدان والجراح والبيتاوي والنقرش ) في ديوان عشيرة ابو غزله بني احمد  يوم الجمعة لمناقشة وإحياء سنه واماتة بدعة وهي صناعة الطعام للناس من قبل أهل المتوفى ، حيث ان صناعة الطعام من قبل اهل المتوفى لمن يشهدون الجنازة  مخالفا للسنة النبوية الشريفة  ونهج الرسول صل الله عليه وسلم وهذا مخالفة صريحة لما جاء في الكتاب العزيز من النهي عن الاسراف والتبذير لقوله تعالى " وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَٰلِكَ قَوَامًا" الفرقان /67 ، وكما نهى ربنا العزيز عن التبذير فقال " إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ ۖ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورًا " الاسراء/27 .

وكذلك ثبت أن فيه مخالفة لهدي النبي صل الله علية وسلم عندما قال" اصْنَعُوا لآلِ جَعْفَرٍ طَعَامًا، فَقَدْ أَتَاهُمْ أمْرٌ يَشْغَلُهُمْ-أَوْ أتَاهُمْ مَا يَشْغَلُهُمْ) " رواه الامام أحمد.

وقال النووي: وإما اصلاح الميت طعاماً، وجمعهم الناس عليه، فلم ينقل فيه شيء وهو بدعة غير مستحبة " روضة الطالبين 2/497

وقال شيخ الاسلام: وإما صنعة اهل الميت طعاماً يدعون الناس اليه، فهذا غير مشروع وانما هو بدعة. مجموعة الفتاوى 24/316.

 ولهذه الآيات الكريمة والأحاديث الشريفة فقد اجتمعنا على:

1- ترك صناعة أهل المتوفى للطعام يوم الدفن وبعده.

وان الاستمرار بصناعة الطعام من أهل المتوفى يوم الدفن يتسبب بالأضرار التالية: 

أ- الاسراف والتبذير في صنع الطعام بكميات كبيرة ثم التخلص من بقايا الطعام في النفايات.

ب - تحميل اهل المتوفى وذويه تبعات مادية قد توقعهم في الدين أو الحاجة وأخذ القروض من البنوك او رهن أوبيع ممتلكاتهم وربما يقود هذا الى التصرف بمال القاصر والايتام بما يضر بمصلحتهم.

ج - النقص من أموال التركة بدون إذن جميع الورثة وخصوصاً إذا كان بعضهم من القصر أو النساء مع انه يحرم الأكل من مال القاصرين ولو بأذن الولي أو الوصي لأن هذا تصرفاُ غير نافع نفعاً محضا لهم. وأي عمل فيه مخالفة الشرع فهو باطل سواء إطعام الطعام من أهل المتوفى أو غيره.

د- الكل يعلم بأن أبواب التصدق كثيرة وواسعة منها (الصدقة للفقراء والمساكين و ارسال الطعام الى بيوتهم، سداد ديون الفقراء، تعليم طلاب أيتام، كفالة الأيتام، كفالة حفظ القرآن، المساعدة في تزويج محتاج، الصدقات في المساجد). 

2- يبقى تقديم الماء والقهوة والتمر كضيافة للمعزين.

3- مواعيد التعزية يقترح أن تكون من الساعة 12 ظهراً وتستمر حتى الساعة 10 مساءً .

4- يكون تقديم واجب العزاء على المقبرة للضيوف من خارج البلدة .

5- مدة العزاء 3 أيام بما فيهن يوم الدفن .

وبناءً عليه فأن هذا الامر من المكروهات شرعاً التي تجلب المشقة على أهل المتوفى وتزيد من تعبهم وتشغلهم عن أمر مصيبتهم وإن التوقف عنها في مصلحة شرعية واجتماعية والأصل أن نلتزم بأمر الله تعالى وهدى نبيه صل الله عليه وسلم.

وعليه نلتزم نحن أهلي بلدة كفرخل الكرام بالتوقيع على هذا الميثاق واعتباره وثيقة شرف تهم الجميع آملين من الجميع الالتزام بها ، والله على ما نقول شهيد ، والله ولي التوفيق .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش