الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إسرائيل» ما بين الفكرة والدولة القومية الحلقة السابعة والستون ج 2

تم نشره في الأحد 23 حزيران / يونيو 2019. 01:00 صباحاً
عبدالحميد الهمشري *

الأوامر العسكرية الاحتلالية في خدمة الاستيطان بمحافظة بيت لحم

نتابع في هذا الجزء من الحلقة الأوامر العسكرية الاحتلالية الهادفة لابتلاع المزيد من الأراضي في بيت لحم . فخلال مراحل بناء جدار الفصل العنصري منذ عام 2004  دأبت سلطات الاحتلال على إصدار أوامر عسكرية لدى الانتهاء من كل مرحلة من مراحل تنفيذ مسار الجدار المعلن عنه على الأراضي الفلسطينية، واستمر هذا النهج خلال مسارات البناء، حيث كان آخر هذه المشاريع في منطقة بيت جالا (كريمزان) ومنطقة الولجة.
واذكر على سبيل المثال الأمر العسكري الإسرائيلي رقم (32/4/ت) الصادر عام 2013 والذي يقضي بمصادرة مساحة 134 دونماً من أراضي بيت جالا والولجة لاستكمال بناء الجدار الفاصل حول مستوطنة هار جيلو المقامة أعلى مدينة بيت جالا. وقد تم تنفيذ هذا المقطع من الجدار الفاصل على هذه المنطقة المصادرة .. كما أصدرت سلطات الاحتلال في عام 2015 مخططاً جديداً لاستكمال مقطع الجدار في منطقة بيت جالا وكريمزان، تم نفذ قرب شارع النفق وكريمزان في عام 2016 لتكتمل بذلك الحلقة الأخيرة من خطة الفصل بين مدينتي القدس وبيت لحم، حيث يظهر استكمال بناء الجدار في المنطقة الممتدة من شمال بيت ساحور إلى شمال بيت لحم وبيت جالا والولجة، وضم مستوطنة هار جيلو إلى منطقة القدس إضافة إلى منطقة كريمزان الخضراء ذات الطبيعة الخلابة والزراعية والأشجار الحرجية والتي هي من أجمل مناطق بيت لحم وآخر المناطق الخضراء فيها. وبموازاة العمل على مصادرة الأرض الفلسطينية وتكثيف البناء الاستيطاني والوجود اليهودي في الضفة الغربية، استمرت سلطات الاحتلال في هدم الأبنية الفلسطينية الجديدة وتوزيع إخطارات وقف البناء على الأبنية قيد الإنشاء، وذلك بذريعة البناء ضمن مناطق تخضع لسيطرة سلطات الاحتلال أو بذريعة عدم الحصول على ترخيص بناء منها أو وجود ذرائع أمنية أخرى. ويتركز مشروع هدم البناء الفلسطيني ومنع التوسع العمراني في منطقة القدس حيث تقدر عدد المساكن التي هدمت فيها منذ عام 1967 وحتى العام الماضي بحوالي 1859 مسكنا، تضرر جراء ذلك أكثر من 9 آلاف فرد فلسطيني وفي مناطق الضفة الغربية حيث تشير الإحصاءات إلى أنه قد تم هدم أكثر من 4700 منزل منذ العام 1987. وعلى صعيد محافظة بيت لحم، فقد أصدرت سلطات الاحتلال مئات الأوامر العسكرية بغرض الهدم أو وقف البناء للفلسطينيين ضمن المحافظة، وقد تركزت هذه الأوامر العسكرية في منطقة الريف الغربي للمحافظة. حيث تشير الإحصاءات إلى أنه قد تم هدم 47 منزلا في محافظة بيت لحم منذ العام 2006 وحتى عام 2018، منها 14 منزلا تم هدمه في عام 2006 . كما قامت جرافات الاحتلال خلال العام 2018 بهدم العديد من المنازل والمنشآت التي تعود للمواطنين الفلسطينيين في مناطق بيت جالا والولجة والخضر وبتير وقرى الريف الغربي. واستهدفت آخر هذه الحملات العسكرية قرية الولجة شمال غرب مدينة بيت لحم، حيث هدمت سلطات الاحتلال خمسة منازل بتاريخ 3/9/2018 بحجة البناء دون ترخيص ضمن مناطق ج، وتتعرض قرية الولجة إلى حملات متواصلة من التشديد والهدم ومنع البناء خلال العقود الثلاثة الأخيرة حيث يذكر أهالي القرية أنه تم هدم أكثر من ثمانين منزلا ومنشأة في الولجة منذ ثمانينيات القرن الماضي.
*كاتب وباحث في الشأن الفلسطيني

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش