الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القوات العراقية تدخل وسط بيجي

تم نشره في الاثنين 8 حزيران / يونيو 2015. 03:00 مـساءً

  بغداد- حققت القوات العراقية خلال مواجهاتها مع تنظيم «داعش» تقدما في مدينة بيجي امس وتمكنت -حسب مصادر ميدانية- من السيطرة على مناطق جديدة، وقتل وأسر عدد من عناصر التنظيم.
وقال الشيخ حامد القيسي القائد الميداني في الحشد الشعبي «قوات شيعية موالية للحكومة»، من مدينة بيجي أن «قوات الجيش والحشد الشعبي تمكنت من استعادة أغلب أحياء مركز المدينة باستثناء المناطق في شمالها، في حين أحكمت سيطرتها على مبنى القائمقامية ومحيطها». مؤكدا أن «عددا اخرا من عناصر التنظيم باتوا محاصرين في الأجزاء الشمالية من المدينة».
وتضم منطقة شمال بيجي أحياء البو جواري، وحاوي البو جواري، والنفط، والكهرباء، والعصري، والمقبرة، وتل الزعتر، بالإضافة الى «الصينية»، وهي ما تزال بيد التنظيم غرب المدينة.
وقال قاسم مصلح، آمر لواء علي الأكبر أحد فصائل الحشد، إن «القوات الأمنية قتلت خلال المواجهات مع تنظيم داعش نحو 12 عنصرا من التنظيم، فضلا عن تدمير 3 عجلات محملة مسلحة قرب مصفى بيجي النفطي».
وفي نفس الإطار، قالت وزارة الدفاع العراقية، في بيان لها،امس، إنه «نتيجة الخسائر الفادحة التي تكبدها داعش بسبب الضربات الموجعة التي تلقاها، شوهد هروب جماعي لإرهابيي داعش من مدينة بيجي باتجاه الموصل».
وأضافت أيضا أن «القطع العسكرية التابعة لها تواصل تقدمها داخل مدينة بيجي، وتطهر جامع الفتاح، والمناطق المحيطة به، وتقوم بتطهير مركز مدينة بيجي». أكد المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد سعد معن أن اللواء 59 في الجيش العراقي بمساندة الحشد الشعبي تمكن  من تحرير مناطق الحمرة ومعسكر الحمرة وقرى البودلف والبو عيسى والملالي في جزيرة الكرمة مضيفا أن فرقة التدخل السريع الأولى وفصائل الحشد الشعبي تمكنت أيضا من تحرير مناطق الزجالية ومقالع الحصو ومعمل التكرير شمال ذراع دجلة في القضاء.  وفي محافظة صلاح الدين قالت مصادر في قوات الحشد الشعبي إنها اعتقلت 24 عنصرا من «داعش» بحوزتهم كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد وذلك خلال عمليات مداهمة واسعة في منطقة مكيشيفة.
وقال قائد عسكري عراقي، امس الاحد، إن طائرات A10 الامريكية وصلت إلى البلاد للمشاركة في عملية تحرير الموصل، في حين قتل 84 مقاتلا من تنظيم داعش في قصف لطيران التحالف ومواجهات مع قوات البيشمركة.
وكشف قائد عمليات نينوى اللواء الركن نجم الجبوري، أن «طائرات A10 والتي يسميها الاميركيون «الخنزيرة» وصلت الى قواعد عسكرية داخل العراق ،مبينا أن ميزتها بأنها مزودة بمدفع 30 ملم، ما يمنحها مرونة أكبر في معالجة تنقل المسلحين بشكل انفرادي بالعجلات أو بالأشخاص».
واضاف الجبوري  بأن «هذه الطائرات مدرعة ولا تتأثر من بعض النيران المعادية، وهي مختصة ايضا بمعالجة الدروع ، لكن الجبوري لم يكشف عن اعداد هذه الطائرات المقاتلة التي وصلت الى العراق.
وفي سياق متصل، قال الجبوري أيضا إن «هجمات قوات التحالف الدولي الجوية قتلت 65 من عناصر داعش، بينهم 9 قياديين، عندما حاولوا شن هجوم على قرى على ضفاف نهر دجلة ضمن محور مخمور – القيارة «65 كم جنوب شرق الموصل». وأوضح الجبوري بأن «مسلحي داعش كانوا قد تجمعوا في قرية السفينة على ضفاف دجلة في المنطقة، وتوجهوا بزوارق لعبور النهر الفاصل، لكن طائرات التحالف تمكنت من قصفهم وتدمير الزوارق وقتلهم جميعا». من جانب آخر، أفاد مصدر في قوات البيشمركة الكردية، أن «القوات تمكنت من إفشال هجوم لعناصر داعش في قريتي حسن شامي، وتل الشعير غرب مخمور، بالقذائف الصاروخية الموجهة عن بعد».
وأوضح المصدر أن «نحو 19 عنصرا من داعش قتلوا، فضلا عن تدمير 7 عجلات مسلحة في تلك المواجهات».(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش