الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكرك : خلو بعض المراكز الصحية من أطباء ثابتين ..ونقص في الأدوية

تم نشره في السبت 13 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً


 الكرك - صالح الفرايه
 يعاني القطاع الصحي في محافظة الكرك سوء توزيع الكوادر الفنية المتمثلة في المهن الطبية المساندة والتمريض والاطباء بسبب التوزيع العشوائي للمراكز الصحية المنتشرة في مناطق المحافظة وكذلك من قلة العلاجات وخاصة الأمراض المزمنة بالاضافة الى خلو بعض المراكز الصحية في محافظة الكرك من اطباء ثابتين يوميا لمعالجة المرضى؛ ما تضطر مديرية الصحة في كثير من الاحيان الى عملية التغطية من مركز الى اخر مما يضطر المواطنين الى الانتظار ساعات طويلة.
وبين مواطنون في الكرك افتقار هذه المراكز الصحية الى التجهيزات التشخيصية وخدمات البنية التحتية كالمختبرات وأجهزة الاشعة وتناثر الجهود في مراكز عدة ما يستدعي دمجها لتقديم خدمات صحية اولية وثانوية أفضل للمواطنين.
واشار مواطنون في الكرك  الى أهم المشكلات التي يواجهها القطاع الصحي والمتمثلة بمشكلة الفقر، وارتفاع نسبة البطالة الى 2ر18 في المئة مقارنة مع المعدل العام للمملكة والبالغ 12 في المئة ما يلقي بظلاله سلبا على الوضع الصحي لمواطني المحافظة.
ومما يذكر أنه يوجد في الكرك 70 مركزا صحيا موزعة على ألوية ومناطق المحافظة منها 7 مراكز شاملة و37 مركزا اوليا و26 مركزا فرعيا يقوم على خدمتها اطباء عامون بالاضافة الى اطباء اسنان في بعض المراكز الشاملة والاولية  وممرضون قانونيون وفنيو مختبر وطبيبا اخصائيا في طب اسرة .
واشتكى مرضى في محافظة الكرك من نقص بعض أنواع الأدوية في المراكز الصحية الشاملة والفرعية في المحافظة وبخاصة ادوية الامراض المزمنة كالتحسس والربو.
وقال المواطن أحمد القيسي انه يراجع المراكز الصحية الشاملة في مدينة الكرك للحصول على «البخاخ» الموصوف له بسبب معاناته من الربو غير انه لم يجد هذا النوع من الدواء ما يضطره لشرائه من الصيدليات الخاصة داعيا وزارة الصحة لتوفير هذه الادوية وبكميات كافية.
وتقول المواطنة أمينة أنها لم تجد علاجاتها المخصصة للأزمة في جميع المراكز الصحية ،وانها استعانت ببعض اقاربها للبحث عن هذه الادوية في المستشفيات خارج المحافظة كعلاج الازماديل الذي لا يتوفر في محافظة الكرك بشكل دائم.بالاضافة الى أن الكثير من المراكز الصحية في الكرك لا تلتزم بالدوام المقرر لها وتغلق أبوابها في كثير من الأحيان في الساعة الواحدة علماً أن دوام هذه المراكز هو حتى الساعة الرابعة مطالبة فرض رقابة على هذه المراكز الصحية وخاصة بعد ساعات الظهر .
وقال المواطن عبدالله المعايطه ان المراكز الصحية في محافظة الكرك بحاجة الى اعادة تأهيل من حيث الموظفين والكوادر الفنية والطبية بالاضافة الى ان الكثير من المراكز في محافظة الكرك لا تهتم بموضوع الدوام الرسمي وهناك عملية تسيب اداري واضحة وتهميش للواقع القطاعي الصحي في الكرك مطالبا بمزيد من الالتزام بحقوق الانسان الصحية في هذه المراكز . وبين ابراهيم الطراونه واحمد القراله ان اوضاع المراكز الصحية في الكرك لا تسر صديقا ولا عدوا وهناك نقص في العلاجات وهذه المراكز بحاجة الى تطوير من حيث المختبرات والاشعة وبحاجة الى زيادة اعداد الفنيين فيها وساعات الدوام مطالبين مديرية الصحة بتفعيل دورها الرقابي على هذه المراكز مشيرين الى ان هناك شكوى من اخطر قضية تمارس ضد المراجعين لهذه المراكز الصحية عند طلب فحوصات مخبرية يتحججون بعدم وجود المواد ويوجهونهم الى مختبرات خاصة مقابل مبالغ مالية باهضة تفوح منها رائحة التأمر على المواطن ما بين القائمين على المركز والمختبرات الخاصة .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش