الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطفيلـة: مركـزا صحـي بصيـرا وغرنـدل ...بنيـة تحتيـة متهالكة رغم رصد المخصصات

تم نشره في السبت 13 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً

الطفيلة- سمير مرايات

 يعاني المركز الصحي الشامل في لواء بصيرا قلة أطباء الاختصاص، ووجود مشكلات في البناء القائم، حيث تعتري الرطوبة بعض مرافقه.
وأشار مواطنون في بصيرا إلى أن أطباء الاختصاص كالنسائية والباطنية لا يأتون إلا مرة واحدة في الأسبوع في الوقت الذي يشكل وجودهم بشكل دائم أهمية بالغة في تلقي العلاج.
ولفتوا  إلى أن سيارة الإسعاف في المركز كثيرة الأعطال، ليضطر البعض نقل مرضاهم بواسطة سياراتهم الخاصة غير المؤهلة لنقل بعض الحالات التي يتطلب نقلها سيارة الإسعاف .

 وأشاروا إلى أن دوام المركز حتى الساعة الثامنة مساء يعتبر غير كاف، خصوصا للحالات المرضية الطارئة ليلا، ليتم تحويل المرضى إلى مستشفى الأمير زيد بن الحسين في الطفيلة .
ودعوا إلى تحديث مرافق المركز وزيادة أعداد الأطباء بشكل خاص، حيث لا يتواجد إلا طبيب واحد من أصل اثنين ولا يكفي ذلك للمرضى المراجعين للمركز .
ودعوا إلى زيادة الكادر الطبي في المركز، الذي يقدم خدماته العلاجية لأكثر من 15 ألف مواطن، هم سكان اللواء والمناطق التابعة له في غرندل ورواث وأم سراب .
من جهته اكد مدير صحة الطفيلة بالوكالة الدكتور حمد الربيحات ان هناك نقصا في اطباء الاختصاص على مستوى المحافظة حيث يتم التحويل لمستشفى الأمير زيد العسكري .
واشار الربيحات الى انه تم الطلب من وزارة الصحة بالعديد من المخاطبات، ولكن اطباء الاختصاص يرفضون التعيين في الطفيلة لتدني الراتب ولبعد المسافة عن مكان سكنه.
ونفى الربيحات ان يكون هناك نقص في الأدوية، وانها تسلم في موعدها حسب البرنامج .
 مركز غرندل
 يعاني مركز صحي غرندل في لواء بصيرا بمحافظة الطفيلة من تهالك في بنيته التحتية في عدد من مرافقه، مما يجعله خطرا على المراجعين والموظفين بسبب تشقق جدرانه بشكل واضح وخروج بلاط الأرضيات على شكل قطع حادة ناهيك عن خروج حشرات من داخل أرضيات المركز المحطمة، مما قد يتسبب بإيذاء أقدامهم في كل مرة يقتربون منها.
المركز وبحسب مصدر في وزارة الصحة أكد أن مخصصاته البالغة 15 ألف دينار ما زالت مكانها حبيسة الادراج حتى هذه اللحظة ضمن موازنة مديرية صحة الطفيلة منذ شهر تشرين الثاني من العام الماضي وذلك عبر موازنة المديرية التي خصصت لها عبر مجلس محافظة الطفيلة، لكنه لم يتم الإفراج عنها حتى هذه اللحظة دون معرفة الأسباب.
مواطنون اشتكوا من واقع مركز صحي غرندل، حيث استهجن ابراهيم الرفوع عدم اهتمام وزارة الصحة ببنية المركز.حتى وصلت به الحال الى خلع بلاطه وتشقق جدرانه؛ ما يجعله غير امن على موظفيه ومراجعيه من المرضى . مدير صحة الطفيلة الدكتور حمد الربيحات اكد انه سيصار الى صيانة المركز خلال الايام المقبلة وذلك من المخصصات التي رصدها مجلس محافظة الطفيلة والبالغة 15 الف دينار.
 مركز جرف الدراويش
 قال عضو مجلس محافظة الطفيلة عن منطقة الحسا الدكتور قاسم الحجايا ، ان سيارة الاسعاف التي اهداها جلالة الملك لمركز صحي جرف الدراويش في محافظة الطفيلة اوقفت لعدم وجود سائق دون عناية منذ تسلمها قبل مدة طويلة في باحة المركز وتحت اشعة الشمس مباشرة؛ ما يعني تعرضها لاضرار كبيرة .
واضاف الدكتور الحجايا ان جلالته اهدى السيارة للمركز لضرورتها في خدمة المرضى من ابناء منطقة جرف الدراويش لعدم وجود مركز للدفاع المدني في البلدة ليقوم بهذه المهمة .
وبين الدكتور الحجايا انه تواصل مع مدير صحة محافظة الطفيلة بخصوص الحالة ولكن دون نتيجة ، معربا عن امله بان يتابع وزير الصحة الموضوع وتعيين سائق للسيارة بالنظر لحاجة اهل المنطقة الماسة لخدماتها .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش