الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اصحاب الصهاريج في جرش يعتصمون بباب عمان

تم نشره في الثلاثاء 16 تموز / يوليو 2019. 11:35 صباحاً

جرش – حسني العتوم

اعتصم عدد من اصحاب صهايج نقل المياه العادمة اليوم في جرش  بسبب منعهم من تفريخ حمولاتهم في محطة المياه العادمة. 

واشاروا الى الزامهم بتعهدات تلزمهم لتفريغ تلك الحمولات بالاكيدر ما يعني توقفهم عن العمل لعجز غالبية المواطنين عن دفع قيمة نقلة الصهريج الواحدة التي تتضاعف اربع مرات على الاقل حال الزام السواقين لنقلها الى الاكيدر، ما يتسبل  بتفاقم الاوضاع البيئية الناتجة عن انسياب المياه العادمة من تلك الحفر في الشوارع متسببة بمكاره صحية بين الاحياء فضلا عن تاثيرها المباشر على مصادر المياه التي تستخدم للشرب.

ويواجه نحو 30 سائق صهريج نضح في محافظة جرش تحديات وضغوطات من قبل الحاكمية الادارية في محافظة جرش لالزامهم بنقل حمولاتهم الى مكب الاكيدر، مؤكدين ان قيمة النقلة الواحدة يرتفع سعرها من ٢٠ دينارا الى مائة دينار لبعد المسافة بين بلدات المحافظة ومكان تفريغ الحمولة في الاكيدر.

ويشير السائقون الى ان طلب المواطنين عليهم في هذه الحالة يتراجع حتى يصبح شبه معدوم لارتفاع تكلفة النقل في حين يكون الاقبال عليهم كبيرا ومشغلا لهم اذا سمحت ادارة المياه بتفريغها بمحطة التنقية وهذا ما ترفضه ادارة مياه المحافظة على حد قولهم.

من جانبهم اكد مواطنون ان ارتفاع قيمة حمولة الصهريج الواحدة الى الاكيدر يترتب عليه رفع قيمة اجور النقل الى مستويات مالية يعجزون معها عن دفع تلك القيمة والتي تترتب عليهم على ابعد تقدير مرة كل شهرين و تصل قيمتها الى مائة دينار لقاء سحبها الامر الذي يضطرهم لتركها متتسببة بذلك بمكاره صحية بين الاحياء، اضافة الى تكرار شكاوى المواطنين المجاورين من هذا الواقع. 

من جانبه اوضح محافظ جرش مامون اللوزي ان شكاوى تكررت من مواطنين يحتجون فيها على قيام بعض الصهاريج التي تفرغ حمولتها في مناهل الصرف الصحي القريبة من منازلهم ما تتسبب بانبعاث روائح كريهة ومزعجة سيما وان هذه الحالات تتكرر يوميا. واضاف المحافظ انه تم ابلاغ اصحاب الصهاريج بنقل تلك الحمولات وتفريغها في مكب الاكيدر وتحت طائلة المسؤولية الاجتماعية د، تعهدات خطية منهم بذلك، وذلك لعدم جاهزية محطة تنقية جرش لاستقبال هذا النوع من الحمولات بحسب تقارير ادارات المياه.

 

واكد خبراء في شؤون المياه والصرف الصحي ان الكثير من مصادر المياه التي يتم تجميعها بخزانات واعادة ضخها للمواطنين محاطة بتجمعات سكانية كبيرة وغالبية هذه الاحياء غير مخدومة بشبكات الصرف الصحي؛ ما تلحق ضررا وتلوثا للمياه السطحية التي تشكل مصدر المياه من تلك الينابيع، مطالبين بان تركز الجهات المسؤولة ومنها مجلس المحافظة لايلاء هذا الجانب الاهمية القصوى في المشاريع ذات الاولوية لخدمة تلك المناطق بشبكة الصرف الصحي.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش