الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وائل كفوري...ابن زحلة الجميلة يضيء ليلة في جرش

تم نشره في الجمعة 19 تموز / يوليو 2019. 01:00 صباحاً

عمان-خالد سامح


من زحلة..مدينة الفن والابداع والجمال التي أنجبت كبار الفنانين اللبنانين يأتينا المغني اللبناني صاحب الصوت الممز وائل كفوري ليضيء ليلة من ليالي جرش على المسرح الجنوبي ...ففي هذه الليلة جمهور مهرجان جرش على موعد مع الفنان الذي انطلق قبل ثلاثة عقود تقريبا وحقق نجاحا باهرا في لبنان والعالم العربي، حيث تميز بداية بأداء أغان ذات نمط تراثي تناسب صوته الجبلي، قبل أن ينتقل لاحقا لأداء أغان عاطفية رومنسية متعاونا مع كبار الملحنين اللبنانيين، كما أدى عددا من الأغاني الوطنية.
ومن المتوقع أن يقدم وائل كفوري عددا من أغانيه القديمة التي اشتهر بها ومنها «ميت فيكي ومش رح موت»..و»ماوعدتك بنجوم الليل» وغيرها، اضافة الى أغان من ألبومه الجديد «أخذت القرار».
«ستديو الفن»والانطلاقة
ميشال اميل كفوري (من مواليد 14 سبتمبر 1974 في حوش الامراء، زحلة، لبنان)، المعروف باسم وائل كفوري (وائل كفوري)، هو مغن وموسيقي لبناني، وكاتب للاغاني. وهو ابن أبوين لبنانيين؛ رمزي كفوري وهدى شربل.
تعلم وائل آداء المواويل من والده إيميل كفوري الذي برع في هذا المجال، وقد كانت عائلته من أكثر من شجعه ودفعه لخوض المجال الفني، وخصوصاً والدته السيدة هدى.
وعندما أنهى وائل دراسته الثانوية، ذهب إلى بيروت لإكمال دراسته في كلية روح القدس بجامعة الكسليك، و في هذه الأثناء سمع وائل ببرنامج «ستوديو الفن» للمخرج سيمون أسمر. فتقـدّم للبرنامج واستطاع أن يذهل لبنان وكبار لجنة التحكيم وعلى رأسهم الفنان القدير الأستاذ روميو لحود بموهبته والقدرات الصوتية الكبيرة التي يمتلكها هذا الفتى المميز.
تميّز وائل كفوري من خلال مشاركته في برنامج ستوديو الفن92/93 الذي شارك فيه في نفس الدورة: ديانا حداد - كلودا الشمالي -اليسا - كاتيا حرب - جوانا ملاح - معين شريف - كاتيا فرح، وفاز بالميدالية الذهبية  بالإضافة لتكريم من اللجنة على موهبته الفريدة، وقال عنه الفنان روميو لحود (موسيقي ومسرحي لبناني) انه أول هاوٍ يراه يغني باحتراف، كما قال أيضا لحود أثناء تكريمه (اليوم بنعطي الميدالية الذهبية لصوت ما سمعنا مثلو من 30 عاما).
تقول الناقدة الموسيقية زينة جدعون حول تجربة كفوري :
منذ أغنيته الأولى بدأ عصر الأغنية الشبابية الرصينة.. و معه بدأ نهج جديد للفن هو امتداد للفن في عصره الذهبي..جامعا الجديد مع أصالة القديم و محافظا عليه؛ لأنه فن أجدادنا و تراثنا و من يتخلى عن أصله يكون فاقدًا له. هكذا اعتدنا من عرابنا وائل ..لأنه الوحيد الذي «يتقن» أصول الموال اللبناني و هو من حثّ زملاءه على الحفاظ عليه واستفزهم للعودة إليه.
وائل كفوري محترفا
بعد أستوديو الفن برزت نجومية وائل بصورة كبيرة جداً لم يشهد لبنان مثلها حتى الآن. فقد شكّل ظاهرة في ذلك الوقت جعلت رئيس الجمهورية وقتها الياس الهراوي يتكلم عن وائل كفوري الذي تميّز عند انطلاقته على الجميع الذين انطلقوا في نفس تلك الفترة أمثال : نوال الزغبي التي شكل معها ثنائيا جميلا - عاصي الحلاني - باسكال مشعلاني - علاء زلزلي - زين العمر وغيرهم.
اشتهرت أغاني وائل كفوري بسرعة كبيرة خاصة أغنيته الأولى (ما وعدتك بنجوم الليل) التي لا تزال حتى الآن تطلب وتغنى في كافة أنحاء الوطن العربي.
أبرز الألبومات
أصدر وائل كفوري منذ بداية التسعينيات عشرات الألبومات أبرزها: «شافوها وصاروا يقولوا»، « بعد السنتين»،»شباك الحب»، «حكاية عاشق»، شو رأيك»، «بحبك أنا كتير»، «الغرام المستحيل»، وغيرها من الألبومات.
شارك وائل كفوري في أهم المهرجانات الغنائية العربية كما أقام حفلات عديدة في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا واستراليا واوروبا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش