الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القواسمي: تراجع الطلب على الألبسة والأحذية رغم اقتراب عيد الاضحى

تم نشره في الأحد 4 آب / أغسطس 2019. 12:57 مـساءً

عمان- الدستور- اسلام العمري:

 

اكد ممثل قطاع الالبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الاردن اسعد القواسمي محدودية الطلب على شراء الالبسة والاحذية رغم اقتراب حلول عيد الاضحى المبارك وصرف رواتب العاملين.

وقال القواسمي إن الحركة التجارية على شراء الالبسة خلال الوقت الحالي ادنى من المستويات التي سجلها خلال نفس الفترة من العام الماضي رغم تراجع اسعارها بنسب تراوحت بين 10 و 20% .

وبرر القواسمي محدودية الاقبال على شراء الالبسة والاحذية الى ضعف القدرة الشرائية لدى المواطنين بسبب ارتفاع  الكلف المعيشية اضافة الى وجود التزامات مترتبة على الاسر خلال العيد  بخاصة فيما يتعلق بشراء الاضحية ومصاريف المالية الاخرى"العيدية".

واكد  ممثل القطاع  خلال لقاء صحفي ان كميات الالبسة والاحذية المعروضة داخل السوق المحلية تزيد عن احتياجات المواطنين وعند مستويات اسعار متفاوتة بما يناسب دخولهم.

وتوقع  القواسمي أن يكون موسم  العودة للمدارس افضل من  خصوصا وان جميع الاسر تحرص على شراء الالبسة والاحذية مع بدء العام الدراسي الجديد معتبرا ان  اسعار  الالبسة والاحذية  المعروض بالسوق المحلية الأدنى منذ 5 سنوات.

واشار القواسمي إلى أن أهم مشاكل القطاع تتمثل في المنافسة من البيع الإلكتروني والطرود البريدية إلى جانب عشوائية التراخيص وكثرة الاسواق وغياب وجود سياحة التسوق ، عدا عن كثرة الرسوم والجمارك على البضائع  والتي تصل الى 48%.

وبين ان الغرفة على تواصل مع وزارة الصناعة والتجارة والتموين حيث تم تقديم مصفوفة تتضمن المعيقات التي تواجه القطاع والاجراءات اللازمة من اجل حلها مشيرا الى وجود اتفاق  بين العاملين بالقطاع على تحديد مواعيد لاجراء التنزيلات خلال فترات معينة.

وبين ان مستوردات المملكة من الالبسة تراجعت خلال النصف الاول بنسبة 20% لتصل الى 120 مليون دينار  مقابل 150 مليون دينار مقارنة بنفس الفترة  العام الماضي مرجعا ذلك الى توفر كميات كبيرة لدى  التجار داخل السوق المحلية.

ولفت القواسمي  الى وجود عروض مخفضة على اسعار الالبسة والاحذية بنسب تصل الى 60% مبينا ان هذه العروض تعد من الاساليب التي يلجأ اليها  التجار من اجل تحريك السوق للحاجة الى السيولة المالية وتسديد الالتزمات المترتبة على التجارة خصوصا الكلف التشغلية من بدلات الايجار ورواتب موظفين واثمان الكهرباء.  

ودعا القواسمي، الحكومة، إلى ضرورة إعادة النظر بالضرائب والرسوم الجمركية المفروضة على القطاع والتي تصل الى 48 %، اضافة الى معالجة ملف الطرود البريدية وذلك للمساهمة في تخفيض الأسعار وتنشيط الحركة التجارية وتعزيز سياحة التسوق العائلي من المملكة.

وبحسب القواسمي يبلغ عدد المنشأت داخل القطاع حوالي 10800 محال موزعة في مختلف محافظات المملكة  توفر حوالي 45 الف فرصة عمل  تشكل العمل الاردنية منها قرابة 96% من اجمالي العاملين بهذا القطاع.

وتستورد المملكة الالبسة والاحذية من دول عدة اهمها الصين التي تستحوذ على 45% من الاستيراد  اضافة الى دول شرق اسيا وتركيا ومصر والدول الاوروبية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش