الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ورشة توعية عن مخاطر المخدرات

تم نشره في الأربعاء 21 آب / أغسطس 2019. 06:54 مـساءً

عمان-نظمت إدارة مكافحة المخدرات في مديرية الأمن العام اليوم الاربعاء ورشة عن دور المسرح والدراما الحديثة في التوعية من أخطار المخدرات، بمشاركة عدد من الفنانين الاردنيين، لتعزيز دور الفنانين وزيادة عملهم التطوعي في مكافحة آفة المخدرات. وقال مساعد مدير الأمن العام للأمن الجنائي العميد الدكتور خالد العجرمي: إن المديرية تؤمن بأهمية الدور المهم للفن ورسالته وعمق تأثيره في سلوك أبناء المجتمع، مشيرا إلى أن المديرية ترحب بالفاعليات الفنية والثقافية الراغبة بالمساهمة في القضاء على آفة المخدرات ونشر الوعي والثقافة المجتمعية حول اخطار المخدرات وآثارها السلبية. وابدى تعاون المديرية مع جميع اطياف المجتمع ليبقى الاردن حاجزا منيعا في وجه كل من يسعى لتدمير المجتمع بضلاله وسعيه لتحقيق مصالحه الشخصية ومكاسبه المادية على حساب الترويج لأكثر المواد خطورة على ابناء المجتمع. وأضاف ان اللقاء مع الفنانين يأتي بنهج علمي فني يتماشى مع الرسالة التي يقدمها الفن ولما لهذه الرسالة من رفع وتيرة التوعية لأبناء المجتمع من جهة وتشكيل لبنات التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني من جهة أخرى لما لهذا التعاون من أثر واضح على مستقبل المجتمع وسلامته من خلال بث المواد الفنية الثقافية والرسائل التوعوية ومشاركة المواد التي تقوم الإدارة بنشرها بشكل مستمر في إشارة إلى التأكيد على ضرورة تكاتف الجهود وتحمّل المسؤولية. وأكد نقيب الفنانين الاردنيين حسين الخطيب أن آفة المخدرات ومحاربتها مسؤولية جماعية مشتركة وأن الفن والفنانين جزءٌ من النسيج الاردني، اذ أنهم يحملون رسالة سامية يحققون من خلالها تقدماً في الحد من بعض الظواهر السلبية من خلال اعمالهم الفنية التي تهدف إلى لفت الانتباه لمثل تلك الظواهر والقضايا السلبية ومعالجتها ووضع حد لها. وثمن الخطيب الدور الذي تضطلع به مديرية الامن العام في القضاء على آفة المخدرات عبر فتح آفاق جديدة امام جميع اطياف المجتمع ليكافحوا هذه الآفة بأنفسهم من خلال اشراكهم بعملية التوعية ونشر ثقافة مجتمعية حول خطورة تعاطي المواد المخدرة وآثارها السلبية على المجتمع عن طريق عقد الندوات والورشات واللقاءات المستمرة التي تنظمها. وعرض مدير إدارة مكافحة المخدرات العميد أنور الطراونة أمام عدد من الفنانين الاردنيين والمشاركين في الورشة لأهمية نشر الوعي والتعريف بمضار ومخاطر تلك الآفة كأول طرق التصدي والوقاية منها. واوضح أنه لا بد من وضع اعمال فنية ثقافية توعوية جديدة تراعي مختلف الفئات العمرية والمجتمعية لأن مشكلة المخدرات اصبحت واقعا لا ينكر، مبينا أن جهود مكافحتها مستمرة بالاشتراك مع قواتنا المسلحة الباسلة على الحدود واجهزتنا الأمنية وعلى مستوى عال من الحرفية والمهنية. وتضمنت الورشة عرضا لعدة افلام فنية أوضحت الآثار السلبية والخطيرة للمخدرات، إضافة لعدة جلسات حوارية لأوراق نقاشية قدمها فنانون، أكدوا خلالها زيادة الأعمال الفنية الدرامية والمسرحية للتوعية من أخطار المخدرات، إضافة إلى الحاجة الماسة لتوعية الفنانين بضرورة التحلي بالوعي عند التعامل مع الأعمال الفنية التي تتناول قضايا المخدرات كي لا يتحولوا من خلال تلك الأعمال إلى مروج أو ممجد لهذه الآفة دون قصد.

بترا

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش