الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مياه عفرة وسنين الضياع

عماد الخوالدة

الخميس 12 أيلول / سبتمبر 2019.
عدد المقالات: 2

مياه عفرة المعدنية تقع شمال مدينة الطفيلة وهي المياه التي صَلب الرومان عليها الصحابي فروة بن مسيك بن عمرو الجذامي ملك مشارف الشام الذي أسلم مع قومه وارسل إلى رسول الله صلوات الله قبل فتح خيبر أن يرسل لهم من يعلمهم الإسلام فصلبه الرومان على تلك المياه كما يذكر ابن كثير في السيرة النبوية الشريفة, ومقام هذا الصاحبي في مرتفعات مياه عفرة بالقرب من قرية رحاب, ومياه عفرة مذكورة في القرآن الكريم وفي التوراة  وهي أهم واقدس مياه معدنية معروفة, حيث ذكرت التوراة في سفر التكوين  أن النبي آيوب عليه السلام الذي كان يسكن أرض (العيص في  آدوم) وآدوم هي محافظة الطفيلة  جنوب الأردن والعيص هي عاصمة مملكة آدوم القديمة وللغرب من العيص تقع قريبة رحاب التي كان يسكن فيها سيدنا آيوب عليه السلام وأسفلها مياه عفرة المعدنية وقد سميت هذه المياه بإسم (عفرة) نسبة إلى عفرة أبنة يقشان زوجة آيوب عليه السلام الذي كان مصاب بمرض جلدي معدي غير قابل للشفاء وشفته مياه عفرة  كما تروي التوراة في سفر التكوين  وأكد القرآن الكريم ذلك في سورة (ص) (واذكر عبدنا آيوب إذا نادى ربه إني مسني الشيطان بنُصب وعذاب * أركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب) ولأهمية هذه المياه المعدنية العلاجية عبر التاريخ كان المصابين بالأمراض الجلدية الغير قابلة للشفاء مثل مرضى الجذام وغيره يأتونها من كل حدب وصوب للإغتسال فيها حتى سميت القبائل المقيمة حولها بقبائل جذام.
و رغم قدسية واهمية هذه المياه سياحيا واقتصاديا لايوجد أهتمام حقيقي فيها, حيث يفترض أن تضع خطة حقيقية للاهتمام بهذه المنطقة لم لها من أهمية اقتصادية وسياحية, فطريق حقيقي وفنادق و واكشاك للخدمة بالإضافة لدعاية وإعلانات متلفزة عالمية تبين أهمية هذه المياه المعدنية وقدسيتها, سيأتي الملايين من السياح حول العالم الذين يبحثون عن المياه العلاجية للامراض الجلدية وامراض المفاصل, و ذلك كفيل بأن تنتعش تلك المنطقة أقتصاديا وتوفر مئات إن لم يكن آلآف من فرص العمل للعاطلين عن العمل, فالاردن أولاً، ذلك المصطلح الذي تم إفراغ محتواه الحقيقي من البعض وتاجر به المزاودون الذين لايعرفون من الوطنية بقدر ما تدعم مصالحهم الخاصة, فالوطنية لاتعني أن يكون علم الأردن مثبتا على طرف بذلتك فقط وإنما أن تعمل من موقعك أي كان من أجل بلدك ومصلحتها ومستقبلها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش