الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بيلباو يسعى لانتزاع الصدارة أمام مايوركا

تم نشره في الجمعة 13 أيلول / سبتمبر 2019. 01:00 صباحاً

مدن - يسعى أتلتيك بيلباو لانتزاع صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم مؤقتا عندما يحل ضيفا على مايوركا اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة الرابعة.
واستهل أتلتيك بيلباو الموسم بمفاجأة مدوية عندما تغلب على ضيفه برشلونة حامل اللقب 1-صفر، قبل أن يسقط في فخ التعادل أمام خيتافي 1-1 ثم يفوز على ريال سوسييداد 2-صفر، ليتقاسم المركز الثاني مع إشبيلية بفارق نقطتين خلف أتلتيكو مدريد المتصدر بالعلامة الكاملة.
ويأمل أتلتيك بيلباو في استغلال المعنويات المهزوزة لمايوركا العائد مجددا إلى دوري الأضواء، بعد خسارتين متتاليتين، وبالتالي الارتقاء إلى المركز الأول بانتظار رحلة أتلتيكو مدريد لمواجهة ريال سوسييداد غدا السبت.
ويواصل أتلتيك بيلباو تألقه بقيادة مدربه غايثكا غاريتانو الذي انتشله الموسم الماضي من مخالب الهبوط عندما استلم دفته خلفا لإدواردو بيريزو، وقتها حقق الفريق الباسكي فوزا واحدا مع الأخير في 14 مباراة وكان يحتل المركز الثامن عشر، قبل أن تقرر الإدارة الاستعانة بخدمات غاريتانو، مدرب فريقها الرديف، فقاده إلى إنهاء الموسم في المركز الثامن.
وشدد غاريتانو على أن فريقه يطمح إلى الفوز في مباراة اليوم، وقال «نسعى إلى تحقيق الفوز، إنها ثقافة مهمة.. سواء في المباريات التدريبية أو الودية أو الرسمية، نريد دائما الفوز».
ويملك غاريتانو العديد من الأسلحة في مقدمتها المهاجم المخضرم أريتز أدوريز صاحب هدف الفوز القاتل على برشلونة، ونجمه الغاني الأصل الصاعد بقوة في سماء الكرة الإسبانية إنياكي وليامس الذي لفت الأنظار الموسم الماضي بتسجيله 14 هدفا في 41 مباراة.
وأكد وليامس مؤخرا أنه تلقى اتصالات من مانشستر يونايتد الإنجليزي في فترة الانتقالات الصيفية «لكن هدفي الأول دائما هو أتلتيك بيلباو وإنهاء مسيرتي الكروية هنا».
وتنتظر أتلتيكو مدريد رحلة محفوفة بالمخاطر إلى مدينة سان سيباستيان الباسكية غدا السبت لمواجهة ريال سوسييداد سعيا إلى فوزه الرابع تواليا.
وكشر أتلتيكو مدريد عن أنيابه مبكرا هذا الموسم بتحقيقه العلامة الكاملة بعدما عزز صفوفه بلاعبين عدة أبرزهم الواعد البرتغالي جواو فيليكس من بنفيكا البرتغالي والمدافع الإنجليزي كيران تريبيير من توتنهام، وماركوس يورنتي من غريمه ريال مدريد.
ويلعب غدا أيضا القطبان ريال مدريد وبرشلونة أمام ضيفيهما ليفانتي الرابع وفالنسيا العاشر على التوالي.
ويطمح كل من ريال مدريد وبرشلونة إلى استعادة التوازن بعد البداية المخيبة لهما حيث جمع الأول خمس نقاط والثاني أربع نقاط فقط حتى الآن، وبالتالي سيحاولان استغلال فترة التوقف الدولية على أكمل وجه والانطلاق لحصد الانتصارات خصوصا وأنهما يلعبان على أرضهما.
وسيحل فالنسيا ضيفا في «كامب نو» بقيادة مدربه الجديد ألبير سيلاديس خليفة مارسيلينو غارسيا الذي أقيل من منصبه امس الأول.
 الدوري الألماني
تبدو الفرصة مواتية أمام فولفسبورغ للانقضاض عل الصدارة مؤقتا عندما يحل ضيفا على فورتونا دوسلدورف اليوم الجمعة، وذلك بانتظار قمة المرحلة الرابعة من الدوري الألماني لكرة القدم بين لايبزيغ المتصدر وبايرن ميونيخ حامل اللقب غدا السبت.
ويحتل فولفسبورغ المركز الثاني مشاركة مع بايرن ميونيخ وباير ليفركوزن برصيد سبع نقاط، وبفارق نقطتين خلف لايبزيغ المتصدر.
ويأمل فولفسبورغ استعادة نغمة الانتصارات التي استهل بها الموسم بفوزين متتاليين على كولن وهيرتا برلين قبل أن يسقط في فخ التعادل أمام ضيفه بادربورن 1-1 في المرحلة الماضية.
وسيحاول فولفسبورغ استغلال المعنويات المهزوزة للاعبي فورتونا دوسلدورف بعد خسارتين متتاليين، وكسب النقاط الثلاث لتكون أفضل استعداد للنادي قبل استقباله أولكسندريا الأوكراني الخميس المقبل في الجولة الأولى من منافسات المجموعة التاسعة من دور المجموعات لمسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليغ».
وتتجه الأنظار غدا السبت إلى ملعب «ريد بول أرينا» في لايبزيغ حيث يلعب صاحب الأرض مع ضيفه بايرن ميونيخ في قمة ثأرية للأول الذي خسر أمام النادي البافاري بثلاثية نظيفة في المباراة النهائية لمسابقة كأس ألمانيا في 25 أيار الماضي.
وتشهد المرحلة قمة نارية ثانية تجمع غدا أيضا بين باير ليفركوزن وضيفه بوروسيا دورتموند وصيف بطل الموسم الماضي.
الدوري الفرنسي
يأمل كل من ليون وليل استغلال مباراتيهما اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة الخامسة من الدوري الفرنسي لكرة القدم من أجل التحضير بأفضل طريقة لما ينتظرهما الثلاثاء المقبل في مستهل مشوارهما في مسابقة دوري أبطال أوروبا.
ويدخل ليون وليل مباراتيهما اليوم ضد أميان وأنجيه بمعنويات مهزوزة، إذ يعاني الفريقان في مستهل الموسم الجديد من «ليغ 1» حيث فشل الأول في تحقيق الفوز خلال المرحلتين الماضيتين قبل عطلة المباريات الدولية، فيما خسر الثاني مباراتين من الأربع التي لعبها حتى الآن.
وبعد أن استهل الموسم بفوزين كاسحين على موناكو (3-صفر) وأنجيه (6-صفر)، خسر ليون أمام مونبلييه (صفر-1) ثم تعادل مع بوردو (1-1)، لكن رغم ذلك لا يتأخر سوى بفارق نقطتين عن خصمه المقبل باريس سان جيرمان حامل اللقب والمتصدر الذي يتواجه غدا السبت مع ضيفه ستراستبورغ بغياب مرجح لقوته الهجومية الضاربة المتمثلة بكيليان مبابي والأوروغوياني إدينسون كافاني المصابين.
أما ليل، فتلقى في المرحلة الماضية هزيمته الثانية للموسم على يد مضيفه ريمس (صفر-2) بعد أن خسر في المرحلة الثانية أيضا أمام أميان (صفر-1).
وسيكون ليون أمام اختبار أسهل من ليل، إذ أن مضيفه أميان يقبع في المركز الثامن عشر بفوز وحيد مقابل أربع هزائم وخسر جميع مبارياته الأربع التي جمعته بمنافسه الموسم الماضي في الدوري ومسابقتي الكأس وكأس الرابطة، في حين يتواجه الثاني مع ضيفه أنجيه الذي يحتل المركز الرابع بفارق الأهداف فقط عن سان جيرمان ورين الثاني ونيس الثالث.
وما يزيد من صعوبة مهمة ليل أمام أنجيه أنه فاز بمباراة واحدة فقط من أصل ثماني جمعتهما في الدوري منذ عودة الأخير الى الدرجة الأولى عام 2015، بعد أن غاب عنها منذ 1994، وكانت الأخيرة بينهما بنتيجة 5-صفر، فيما خسر خمس وتعادل في اثنتين.
ويخوض الفريقان اختباري اليوم وتركيزهما منصب على ما ينتظرهما الثلاثاء المقبل، إذ يبدأ ليون مشواره في دور المجموعات من مسابقة دوري أبطال أوروبا على أرضه ضد زينيت سان بطرسبورغ الروسي، فيما سيكون ليل أمام مواجهة أصعب بكثير خارج ملعبه ضد أياكس أمستردام الهولندي الذي وصل الموسم الماضي الى نصف نهائي المسابقة القارية بعدما أقصى في طريقه ريال مدريد الإسباني حامل اللقب ويوفنتوس الإيطالي. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش