الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

1.5 مليون طالب وطالبة يتطلعون لقرار "حكيم" بتعليق الإضراب

تم نشره في الجمعة 20 أيلول / سبتمبر 2019. 05:33 مـساءً

محافظات - بترا

 

قالت وكالة الأنباء الأردنية إن ما يزيد عن مليون ونصف المليون طالب وطالبة في المدارس الحكومية بالمملكة وأسرهم يتطلعون، "إلى قرار حكيم من نقابة المعلمين بتعليق الإضراب وعودة الطلبة إلى مدارسهم وانتظام العملية التعليمية في المدارس بشكل عام".

وأكدت في سياق تفرير لها "أن الأردنيين يأملون بصدور قرار من نقابة المعلمين بتعليق الإضراب، تغليبا لمصلحة الطلبة والمصلحة الوطنية، حيث لا "غالب ولا مغلوب" في القضايا الوطنية ، بل يجب أن يتكاتف الجميع عند هذا الأمر".

وأضافت "تعول الاسرة الأردنية على نقابة المعلمين بتعليق الإضراب واستئناف الدراسة في المدارس، في ظل الحوار واللقاءات المستمرة بين الحكومة عبر الفريق الحكومي المشكل ونقابة المعلمين، وتقديم الحكومة يوم امس لمقترح يفضي إلى تحسين الأوضاع المعيشية للمعلمين ومستوى العملية التربوية يتم الاعداد له من قبل النقابة ووزارة التربية والتعليم ويبدأ العمل به اعتبارا من العام المقبل".

واكد متحدثون في لقاءات مع كالة الأنباء الأردنية (بترا) الجمعة، على أن جلسات الحوارات الجادة التي انطلقت الاسبوع الماضي بين الحكومة ونقابة المعلمين وحضر رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز جانبا منها، يجب أن تشكل حافزاً لنقابة المعلمين لتعليق الاضراب واستئناف العملية الدراسية وتغليب مصلحة الطلبة،وبما يشكل أرضية للوصول إلى تفاهمات تفضي إلى تحسين أوضاع المعلمين وتلبي مطالبهم.

واستطلعت الوكالة العديد من آراء التربويين والفعاليات، وتالياً ما أوردته :

 

الكرك

دعا متقاعدون تربويون من محافظة الكرك إلى تغليب لغة الحوار الهادف والبناء للوصول إلى صيغة توافقية بين الحكومة ونقابة المعلمين وتغليب مصلحة الطلبة بالعودة إلى مدارسهم.

ودعا التربوي المتقاعد مصطفى المواجدة إلى إنهاء حالة الإضراب التي ينفذها قطاع المعلمين منذ نحو اسبوعين والتي ألحقت اضرارا تعليمية واجتماعية في كافة مدارس المملكة.

واشارت التربوية المتقاعدة باسمة الضمور إلى ضرورة وضع المصلحة العامة ضمن أولويات المعلمين والنقابة دون جعل الطلبة وسيلة وأداة بديلا عن الحوار مع الأطراف المعنية.

كما دعا المواطن خالد المعايطة إلى عدم الإضرار بطلبة الثانوية العامة الذين يحتاجون في هذه الفترة حصصا مكثفة في المناهج الدراسية المقررة كي يتمكنوا من اجتياز امتحان الثانوية العامة والحصول على نتائج تؤهلهم لمواصلة تعليمهم الجامعي. 

 

العقبة

وفي محافظة العقبة أكد تربويون متقاعدون  اهمية تغليب لغة الحوار بين المعلمين والحكومة بهدف مصلحة الطالب باعتباره محور العملية التربوية، مطالبين نقابة المعلمين باتخاذ خطوة جريئة لفك الاضراب الذي أثر سلبا على سير التعليم في المدارس واخر تدريس المناهج خاصة لطلبة الثانوية العامة.

وقال مدير تربية العقبة السابق الدكتور خالد الذنيبات على الطرفين تغليب المصلحة العامة وارضاء المعلمين وخدمة الطلبة مشيرا الى اهمية تحسين الوضع المعيشي للمعلمين.

وأشار التربوي المتقاعد الدكتور جميل الشقيرات الى ضرورة الوصول الى تفاهم بين النقابة والحكومة بما يخدم مصلحة الطالب والمعلم موضحا ان التعليم واجب مقدس ويجب على المعلمين احترام هذا الواجب والابتعاد عن التعنت في مطالبهم بعيدا عن حق الطلبة في التعليم.

ولفت التربوي محمد اسعد الى ان الاضراب أضر بسير العملية التعليمية بشكل عام وطلبة المدارس الحكومية بشكل خاص مشيرا الى ان التدريس في المدارس الخاصة يسير بشكل طبيعي بينما يفقد طلبة المدارس الحكومية حقهم في التعليم مطالبا الحكومة ونقابة المعلمين الجلوس على طاولة الحوار وايجاد الحلول المناسبة لهذه القضية .

 

الطفيلة:

كما دعا مواطنون ووجهاء ومتقاعدون تربويون في محافظة الطفيلة الى تغليب لغة العقل لدى نقابة المعلمين في مطالباتهم بتحسين اوضاعهم المعيشية ورفع علاواتهم، وان لا يكون الاضراب على حساب ابنائهم الطلبة لاضراره بالعملية التربوية وبخاصة ان الطالب هو المحور الرئيسي للعملية التعليمية .

وأكد المعلم المتقاعد فيصل القطامين ضرورة اتخاذ لغة الحوار بين الحكومة ونقابة المعلمين وتغليب مصلحة الطلبة بالعودة إلى مدارسهم لتلقي تعليمهم ، مشيرا إلى أن قطاع المعلمين يعد أحد الركائز الاساسية في بناء ونهضة الوطن ويحتاج إلى دعم وتحسين لاوضاع المعلمين مع ضرورة اعتماد منهجية للوصول إلى صيغة توافقية تضمن حقوق المعلمين من ناحية واستئناف تعليم الطلبة . كما أكد الشيخ محمد سالم البنيان وعودة القرعان وأكرم السوالقة ضرورة إيجاد أجواء من الحوار والتوافقية بين الحكومة ونقابة المعلمين مع ايجاد المرونة لحوار هادف وجاد بين طرفي المعادلة في هذه المشكلة وبما يضمن حفظ حقوق الطلبة والمعلمين معا وبعيدا عن الإضرار بمصلحة الطلبة خاصة التوجيهي منهم في وقت أكدوا فيه أن المعلمين مكون أساسي في الوطن وكرامتهم من كرامة هذا الوطن. واشاروا إلى أن المعلم يعتبر الجندي المجهول والمؤسس الحقيقي للطاقات الابداعية في الوطن لذا من الواجب يحظى بكامل حقوقه ، مشيرين الى ان تلك الحقوق تمنح بالطرق الشرعية والرسمية خصوصا مع وجود نقابة قوية قادرة على خدمة المعلمين بعيدا عن تعطيل الدراسة والإضرابات . 

 

عجلون

 

وفي محافظة عجلون طالبت الفعاليات النيابية والاكاديمية والشعبية واولياء امور الطلبة المعلمين الى تغليب لغة الحوار مع الحكومة من اجل الوصول الى حلول لتعليق الاضراب تلبية لمصلحة الوطن والطلبة.

وقال النائب وصفي حداد ان بوادر الحكومة في اللجوء الى اسلوب الحوار مع نقابة المعلمين من اجل التوصل الى حلول للاضراب مشجعة، مؤكدا اهمية الاحتكام الى العقل ووضع مصلحة الوطن وابناءنا الطلبة اولوية وتغليب المصلحة العامة على المصلحة الخاصة لان الحوار قد يفضي الى حلول ناجعة تنهي هذه الازمة.

وقال رئيس غرفة تجارة عجلون النائب الاسبق عرب الصمادي تم القيام بمبادرة ضمن وفد من الاهالي لزيارة فرع النقابة بعجلون لمطالبتهم بفك الاضراب والتراجع عنه ووضع حل للازمة من خلال فتح باب الحوار واجراء المفاوضات بدلا من الاضراب الذي يلحق الضرر بالطلبة.

وبين رئيس مجلس المحافظة عمر المومني اننا جميعا مع حق المعلم في المطالبة بالحقوق ولكن بدون مخالفة احكام الدستور وان تكون مصلحة الوطن والطلبة على سلم الاولويات وفتح المجال للحوار من قبل نقابة المعلمين مع الحكومة للتوصل الى حل مع الحفاظ على حق الطلبة بتلقي التعليم دون تعطل.

وطالب مدير مدرسة متقاعد علي يوسف المومني المعلمين التراجع عن قرار الاضراب والرجوع الى استخدام الحوار واجراء المفاوضات و احترام القوانين والانظمة وعدم استخدام الطلبة واستثمارهم لتحقيق مطالب النقابة وخصوصا مع ترحيب الحكومة بفتح باب الحوار للوصول الى اليات لتعليق الاضراب والعودة الى تدريس الطلبة.

ودعت رئيس المجلس التطوير التربوي في عجلون إيمان المومني لإعادة النظر بقرار الإضراب المفتوح وتغليب لغة الحوار على كافة الأدوات التي من شأنها الإضرار بمصلحة أبنائنا الطلبة مبينة ان الإضراب المفتوح في المدارس أدى إلى تعطل الطلاب عن الدراسة وحرمانهم من حق التعليم.

وطالب رئيس لجنة تنسيق العمل التطوعي والاجتماعي في المحافظة محمد حمد البعول المعلمين بإنهاء الإضراب لمصلحة الطلبة في الحصول على حقهم في التعليم والانحياز الى مصلحة الوطن.

واشار رئيس مجلس استشاري بلدية كفرنجه عبدالله العسولي الى ان المعلم ركن أساسي في بناء الدولة وتحقيق نهضتها وتقدمها لما يحمله من رسالة سامية تتطلب من الجميع الاهتمام به وتطوير واقعه المعيشي والاقتصادي الا ان الاضراب الحق اضرارا بالطلبة الامر الذي يتطلب من المعلمين الانصياع وراء مطالب الاهالي وعدم الاضرار بمصالح ابنائهم.

ودعا احد اولياء امور الطلبة حمزه الخطاطبة نقابة المعلمين التراجع عن قرار النقابة بالاضراب نظرا للاضرار التي الحقها الاضراب في التعليم واستخدام اسلوب الحكمة والنقابة بفتح الحوار من اجل مصلحة الطلبة.

واشار الصحفي راكان قداح الى اعطاء الحوار الجاد اهمية بإرادة قوية وبرحابة الافق الذي أساسه القاسم المشترك الذي يجمع الأردنيين وهو حب الوطن ويعكس الاهتمامات الفكرية والتطلعات المهنية في الجانب الرسمي لتنطلق حوارات نابضة بالحيوية والنشاط والإنتاجية.

وبين رئيس ملتقى ابناء كفرنجه عبدالرحمن العسولي اهمية إيجاد صيغة ملائمة بين الحكومة والنقابة من خلال الحوار الهادىء البناء الذي يأخذ بالاعتبار المصلحة الوطنية.

 

الزرقاء

دعا العديد من التربويين ومدراء المدارس ورؤساء مجالس التطوير التربوي في محافظة الزرقاء الى استئناف العملية التعليمية ومراعاة مصلحة ا الطلبة والعودة الى الحوار للوصول الى توافق بين نقابة المعلمين ووزارة التربية والتعليم يراعي بالدرجة الأولى مصلحة الطلبة وحقهم في التعليم.

وناشد رئيس مجلس التطوير التربوي لشبكة مدارس حي معصوم وحي رمزي في الزرقاء سليم أبو محفوظ نقابة المعلمين والمعلمين لمواصلة الحوار واستئناف العميلة التعليمية فورا رأفة بأبنائنا الطلبة وحرصا على مصلحتهم التي تهم كافة فئات المجتمع الأردني .

وأوضح ل (بترا) أننا جميعا ندرك أهمية مهنة التعليم المقدسة في تخريج أجيال واعية فكريا وعلميا ووطنيا ، متمتعة بمستوى من المسؤولية الوطنية والإدراك للواجبات الملقاة على عاتق الجميع لتحقيق نهضة الوطن وازدهاره.

ونوه الى ضرورة مواصلة الحوار بين نقابة المعلمين والجهات المعنية للوصول الى صيغة توافقية تراعي بالأساس مصلحة أبنائنا الطلبة والمصلحة الوطنية العليا والمعلمين على حد سواء.

ولفت أبو محفوظ الى تصاعد حدة الاستياء والغضب لدى أولياء الأمور الذين يلتقي بهم ، بحكم عمله التربوي وجولاته الميدانية على العديد من المدارس ، مبينا ان هناك العديد من المعلمين الذين لديهم رغبة لاستئناف التعليم ومواصلة عملهم الوطني .

وأكد مدير مدرسة الرصيفة المهنية محمد موسى مرقطن ضرورة استئناف العملية التعليمية وتعليق الإضراب فورا حرصا على مصلحة أبنائنا الطلبة وعدم هدر المزيد من الوقت ، مشيرا الى أننا ننادي بتحسين المستوى المعيشي للمعلمين ولكن ليس على حساب مصلحة أبنائنا الطلبة وحقهم في التعليم .

كما أشار مرقطن الى ان القانون والدستور الأردني والمواثيق الدولية كافة كفلت للطلبة حقهم في التعليم وعدم المساس بهذا الحق لأي سبب كان .

بدوره بين المدير الإداري السابق في تربية الرصيفة أحمد عرموش ضرورة استئناف التدريس في المدارس الحكومية ومواصلة الحوار بين كافة الأطراف وتغليب المصلحة الوطنية العليا على أية مصالح أخرى .

وأضاف عرموش ان عملية تعويض الطلبة عن الدروس التي فاتتهم ستكون صعبة كلما مضى مزيد من الوقت ، حيث سيؤثر ذلك سلبا على المعلمين والطلبة ، داعيا الى استئناف العملية التعليمية فورا .

وأشاد مدير عام المدارس العربية الوطنية في الزرقاء أسامة الشريف بمبادرة " طلابنا مسؤوليتنا ...وقفة مع الوطن " التي انطلقت في الزرقاء و التي تسهم في طمأنة أولياء الأمور على أبنائهم بسبب إضراب نقابة المعلمين.

وبين الشريف (بترا) ان المدارس العربية بدأت بالتزامن مع إعلان إضراب نقابة المعلمين، باستقبال 75 طالبا وطالبة في المراحل الأساسية ،مشيرا الى ان هناك استياءً شديدا ومتناميا من قبل أولياء الأمور الذين يحضرون أبناءهم الى مدرسته بسبب تعطل الدراسة في المدارس الحكومية .

وأكد ان الجميع يدعم حقوق المعلمين وتحسين أوضاعهم المعيشية ، الا ان تعطيل العملية التعليمية ينعكس سلبا على الطلبة والمعلمين على حد سواء ، منوها بأن هناك نحو 30 مدرسة خاصة استقبلت طلبة من المراحل الأساسية ، فيما ان العمل ما يزال جاريا لاستقبال المزيد من الطلبة لضمان حقهم في التعليم وعدم هدر المزيد من الوقت على حسابهم وحقوقهم .

--(بترا)

--(بترا)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش