الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محطات قاتمة

جمال العلوي

الثلاثاء 26 أيار / مايو 2015.
عدد المقالات: 898

المحطة القاتمة الاولى التي استفزت الجميع هي لحظة الخروج على واقع صلاة الجمعة ومحاولة منع سماحة الشيخ هليل من اداء خطبة صلاة الجمعة في المسجد الاقصى ،من نفر مارق يسعى لتسطير مواقف لا جدوى منها انها ،جماعة حزب التحرير الذين سعوا الى احداث بلبلة وصورة قاتمة تتناقلها محطات الانباء والفضائيات على امتداد المشهد الاعلامي والبصري والمقروء والمسموع .
هذه الجماعة التي حظيت في مراحل فاصلة بالدلال الرسمي عبر مسيرات وتجمعات ما أنزل الله بها من سلطان أمام السفارة العربية السورية في عمان.
المحطة الثانية هي اللحظات التي مرت عبر بوابة كرة القدم، حيث بادر نفر منبوذ للهتاف ضد الاقصى والمناداة بصوت عال «القدس يهودية» إذا صحت الرواية وهي محطة تزداد قتاما وتدعونا للتفكير جيداً بهذا الملف الرياضي الذي يسجل مطبات نتنه بين الفينة والاخرى. ومطلوب طرحه على بساط البحث والنقاش العام للخروج بتصورات نهائية.
المحطة الثالثة والتي تدب الصوت عالياً هي المشاهد التي ظهرت خلال انتخابات نقابة المحامين والتي ربما تكون  سعت الى تلويث المشهد النقابي الابهى والاجمل الذي يتسم عادة بالنزاهة والتنافس الشريف بعيدا عن حسابات الربح والخسارة وما سمعنا به وما شاهدناه عبر صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبارية يفرز حالة جديدة من الاحتقان نخاف منها وندعو الى معالجتها بصورة حكيمة وعاقلة للخروج من هذه الحالة واستعادة الصورة الجميلة للعمل النقابي .
الصورة الثالثة تلك التي رمت لتصوير الرجل باللباس العربي الذي قدم القهوة العربية الى «شمعون بيريس» وانا أجزم انه لا يعرفه شخصيا ولم يسمع به رغم تحفظنا على وجوده أصلا . لكنها طغت على كل المشهد العام في «دافوس البحر الميت « بكل ما تحقق به.
انها صور توجع القلب ومحطات تفوح بالسواد وتجعلنا نضع أيدينا على قلوبنا، خوفا والماً لكل ما نرى ونشاهد من صور سافرة ومليئة بالكراهية تحاول أن تسطو على المشهد العام وتحمله ما لا يحتمل.

[email protected]

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش