الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأميـر زيد يحذر من تصاعد القتـال جـنوب السـودان

تم نشره في السبت 23 أيار / مايو 2015. 03:00 مـساءً


نيويورك - حذر المفوض السامي للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، سمو الأمير  زيد بن رعد امس الجمعة  من ان تصاعد القتال في الأسابيع الأخيرة بين القوات الحكومية والمعارضة في جنوب السودان أدى إلى انتهاكات جسيمة مقلقة للقانون الدولي لحقوق الإنسان  والقانون الإنساني الدولي وادى الى وقوع خسائر فادحة بين  المدنيين.وقال سموه في بيان صدر باسمه ووصل (بترا) نسخة منه  « انه وعلى مدى أكثر من 17 شهرا، فان النساء والرجال والأطفال تعرضوا لكارثة من صنع الإنسان تماما، ويعيشون في ظروف غير انسانية ، اضافة الى تعرض أكثر من مليوني شخص لسرقة منازلهم وسبل عيشهم وأمنهم، ولفقدان بعضهم لأحد أعضاء أسرهم  والتجنيد للقتال قسريا».
وأضاف سموه انه وعلى مدى الأسابيع القليلة الماضية، تمكنت الأحزاب المعارضة من جعل الوضع الرهيب أكثر من ذلك بكثير، وأسوأ من ذلك بكثير.» واشار سموه الى ان «أكثر من 10 الاف انسان انضموا إلى 60 الفا من النازحين الذين يحتمون في مواقع مدنية تابعة للأمم المتحدة في بانتيو، بولاية الوحدة، ويعانون من التهديد المستمر والهجمات من قبل الجماعات المسلحة، وان  1600 من المشردين الذين طلبوا الحماية في موقع تابع للأمم المتحدة سيئ التجهيز في مدينة ملوط بولاية أعالي النيل، تعرضوا لهجوم حيث قتل سبعة عندما سقطت قذائف داخل الموقع «.
وقال سموه انه «لا يمكن  الدفاع عن الصراع في جنوب السودان الذي يثير غضب ضمير كل واحد منا في المجتمع الدولي «.وكانت تقارير مقلقة قد ذكرت أن هناك العديد من الانتهاكات الجسيمة للقانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان منذ تصاعد القتال في 29 نيسان الماضي، بما في ذلك القتل والاغتصاب والخطف وحرق وتدمير المدن والقرى في محافظات مختلفة من ولاية الوحدة وتجري معارك عنيفة في منطقة ملوط وحقول النفط الرئيسة في بالوش وهناك مخاوف من إلحاق أضرار نتجية لتصعيد الصراع. (بترا).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش