الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متحف الأحياء المائية في العقبة...كنوز البحر الأحمر المدهشة

تم نشره في الجمعة 15 تشرين الثاني / نوفمبر 2019. 01:00 صباحاً

العقبة
يعتبر متحف الأحياء البحرية في مدينة العقبة ثغر الاردن الباسم أحد أهم المعالم السياحية في المدينة والاردن ككل، وهو عبارة عن حوض مليء بكافة أنواع الأسماك المُختلفة بعضها حي والبعض الأخر مُحنط وجزء أخر قارب على الأنقراض، ومنها الحيوانات المائية والحيوانات البحرية، كما يضم أيضاً الدلافين، القروش، الحشرات، الأفاعي والطيور المختلفة، وكل حوض مكتوب عليه لائحة عن المعلومات الخاصة بالحيوان الذي يعيش بداخله فيُعتبر هذا المتحف من أكثر الأماكن تشويقاً وإثارة في العقبة،
وفي 2011 تم اختيار العقبة كعاصمة للسياحة العربية.

كنوز البحر الأحمر
 إذا كان السائح من عشاق التأمل والاستكشاف فيُمكنه مُشاهدة العديد من أنواع الحيوانات المائية والحيوانات البحرية والتعرف على أنواع الأسماك المُختلفة وكنوز البحر الأحمر التي قد يشاهدها لأول مرة في حياتك، يُمكن تجربة فرصة الغوص داخل الحوض دون تبلل والعيش مع الحيوانات المائية والبحرية لبعض الوقت ومُشاهدة الشعب المرجانية بإختلاف ألوانها على الطبيعية، يوجد داخل متحف الاحياء البحرية العقبة مسابح تعمل باللمس لتجربة لمس الأسماك ونجوم البحر والشعب المرجانية ليستمتع السائح أكثر بزيارته للمتحف، يُمكن اصطحاب الأطفال إلى المتحف حيث يوجد جلسات تغذية للأسماك ويمكن متابعة توقيت الجلسات فسيفرح أطفالك كثيراً بممارسة هذا النشاط وإطعام الأسماك.
تطور الحياة المائية
 ويمكن مُشاهدة العروض التي يُقدمها المتحف للتعرف على مراحل تطور حياة الحيوانات المائية والبحرية وباقي الحيوانات الموجودة بمعرض الحيوانات البحرية في العقبة ومراحل نمو الشعب المرجانية، والعروض مُقدمة باللغتين الإنجليزية والصينية، إذا كُنت من عشاق الصور الفوتوغرافية فيُمكنك التقاط أجمل الصور التذكارية داخل معرض الاحياء البحرية في العقبة.
مواعيد العمل
متحف الأحياء البحرية مفتوح يومياً على مدار الـ 24 ساعة، وثمن التذكرة للاردني نصف دينار وللأجنبي دينار.
العقبة..مدينة السياحة الاردنية الاولى.
موقع مدينة العقبة بالقرب من وادي رم ومدينة البتراء إحدى عجائب الدنيا السبع، جعل منها ومن المواقع المذكور ما يعرف بمثلث الأردن السياحي الذهبي؛ الشيء الذي قوّى من مكانتها السياحية على الخريطة العالمية، كما جعلها واحدة من كبريات الوجهات السياحيةالجاذبة في الأردن. تُدار العقبة اقتصاديا وخدماتيا من خلال سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، والتي ساهمت بتحويل مدينة العقبة إلى مدينة منخفضة الضرائب وخالية من الرسوم الجمركية، مما جعلها نقطة جاذبة لكبريات المشاريع مثل منتجعات آيلة وسرايا العقبة ومرسى زايد وغيرها مثل توسعة ميناء العقبة. كل تلك المشاريع من المتوقع منها أن تحول العقبة إلى نقطة جذب سياحية كبرى على مستوى الإقليم. ومع ذلك، تبقى للأنشطة التجارية والصناعية أهميتها الكبيرة؛ وذلك بسبب موقع العقبة وطبيعتها الاستراتيجية، كونها هي المنفذ البحري الوحيد للأردن على العالم.
تعتبر السياحة في مدينة العقبة نشطة لأسباب متنوعة وانها منطقة ساحلية تقع على البحر الأحمر، كما ان فيهاأماكن جميلة يمكن زيارتها, فان العقبة منطقة مليئة بالسياح الذين يأتون للتمتع بالبحر الرائع والجو الجميل فيها. وتشتمل العقبة على أهم المشاريع المهتمة في السياحة البيئية في الأردن وهي محطة العقبة لمراقبة الطيور والتي تستقطب عشرات الالف وربما الملايين من الطيور المهاجره أثناء رحلتها بين أوروبا وأفريقيا خلال موسمي الهجرة في الخريف والربيع, ويتضمن مشروع محطة العقبة لمراقبة الطيور غابه للاشجار الكبيرة وحدائق لاشجار مقيمة في المنطقة بالإضافة لمسطحات مائية كبيره تلعب جميعها بشكل متكامل على استقطاب أنواع مختلفة من الطيور قد يكون بعضها نادر الوجود على مستوى العالم الامر الذي يدفع العديد من المهتمين بمراقبة الطيور وعلماء الطيور لزيارة المنطقة وعمل التحاليل العلمية والأبحاث الخاصة بعلم الطيور. وتعد العقبة بشكل خاص ومنطقة الأردن بشكل عام من المناطق المهمة عالميا لهجرة الطيور بناء على تصنيف Birdlife International.
وتحتضن محطة العلوم البحرية الواقعة على الشاطئ الجنوبي لخليج العقبة معرض للاحياء البحرية يستطيع الزائر ان يشاهد فية الأنواع المختلفة من المرجان والأسماك وغيرها من الكائنات الحية المستوطنة في خليج العقبة. قامت هيئة تنشيط السياحة بعمل اعلانات وحملات دعائية, بمساعدة من الاتحاد الأوروبي.
خلال فترة الأعياد الوطنية ياتي الأردنيين من شمال المملكة، ولا سيما من عمان واربد، إلى المنتجعات والشواطئ الرملية، لقضاء عطلة نهاية الأسبوع وخلال هذه الفترة تصل نسبة الاشغال في الفنادق إلى 100%.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش