الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حسين المجالي استراحة محارب

جمال العلوي

الأربعاء 20 أيار / مايو 2015.
عدد المقالات: 898

لن أصطف في صفوف المهللين والمرحبين بقرار استقالة وزير الداخلية حسين هزاع المجالي، ولن أستمع للاصوات التي تشعر أن الفرح ممكن في مثل هذه الحالة .
 شخصياً لست على صلة مباشرة بالوزير حسين المجالي ولا تربطني صداقة شخصية معه بصفة مباشرة لكني كنت ألمس عن كثب قراراته التي تعلن عبر الصحافة في معظم المجالات التي تدخل ضمن اختصاص وزارته ، وكل المؤشرات التي دلت عليها تلك القرارات تصب في مصلحته وتعطي انطباعا مهما عن صاحب قرار مسؤول وجريء في تحمل المسؤولية بعيدا عن التخندق المسبق أو الانحياز .
فضلا عن أن جل قراراته كانت تصب وتميل الى جانب الاتزان والمعالجة الحكيمة في التعامل مع كل الملفات بروح السياسي والامني .
هي لحظة مهمة التي استقال فيها ابن هزاع ليتيح المجال أمام معالجات رسمية تتقدم على كل الحسابات الشخصية، وهذا ما عبرت عنه روح استقالته التي قدمت لرئيس الوزراء «كنت وما زلت وسأبقى الوفي ابن الوفي لهذا البلد ولقادته التي هي بضع مني وأنا بضع منها سكنت الفؤاد وتربعت على عرش وجداني».
نقول له في هذه اللحظة المهمة من حياة بلدنا لقد قدمت وخدمت جنديا مخلصا للوطن ولمؤسسة العرش وللشعب المعطاء مهما كانت الظروف والتحديات ونحن نعي جيدا أن المواقع لا تصنع الرجال بل تقدمهم وتبرز معادنهم ،لذا نسأل الله أن تمضي في استراحة المحارب لتكون في خدمة الوطن في كل المناسبات وكل الاوقات،وحين تتغير الظروف نحو الافضل .
ولأن المجال هنا يدخل في سياق الحديث عن التقصير والتنسيق بين مؤسسات الادارة الامنية لضبط ايقاع العمل بصورة فعالة أرى من المناسب استخلاص العبر والدروس من المرحلة السابقة حتى لا تتقاطع المرجعيات أو تختلف وتكون مسارا للتصويب والعمل ضمن تناغم واحد يحول دون التعارض والتباين في الاجتهادات بما يمكن اجهزة الدولة من العمل معا بروح الفريق الواحد في كل المهام المنوطة والموكولة لها.
ما جرى خطوة تستحق التأمل ووقفة تستحق التوقف عندها وتؤشر على ان مصلحة الوطن تتقدم على كل الحسابات، حمى الله الوطن من كل مكروه على طريق الخير والاصلاح والمجد والعزة.

[email protected]

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش