الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شـباب وشابـات أسّسـوا وطـوّروا شركاتهـم الناشئـة من خلال «حاضنة إنجاز»

تم نشره في الأربعاء 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2019. 01:00 صباحاً

عمان - نضال لطفي اللويسي 

نظّمت حاضنة أعمال مؤسّسة إنجاز my STARTUP مطلع الشهر الجاري فعالية بعنوان دور الإعلام في تمكين البيئة الريادية بهدف تسليط الضوء على قطاع ريادة الاعمال في الأردن، ودور الإعلام كجهة محفزة وداعمة لهذا القطاع الذي يضم مجموعة كبيرة من الشباب والشابات الرياديين الذين أسسوا شركاتهم الناشئة وانطلقوا من خلالها لسوق العمل كأصحاب شركات ومؤسسات تسهم في دعم وتحريك عجلة النمو الاقتصادي.
 وتضمّنت الفعالية الالتقاء مع  قصص نجاح لشباب وشابات أسسوا وطوروا شركاتهم الناشئة ومؤسساتهم من خلال حاضنة أعمال مؤسسة إنجاز.
« شباب الدستور»  تلقي الضوء على عدد من هذه المشاريع ..
عناد كنعان
يقول مدير تطوير الأعمال - حاضنة أعمال مؤسسة إنجاز عناد كنعان «my STARTUP « ان الحاضنة تأسست عام 2018 لتكون جزءًا من منظومة ريادة الأعمال في الأردن لتلبي جميع الخدمات والأدوات التي يحتاجها الرّياديّون الشّباب من كلا الجنسين في مكان واحد مما يساعدهم في تأسيس وتطوير شركاتهم النّاشئة.
وتابع : تعتبر الحاضنة من أهمّ المحاور التي تعمل عليها مؤسّسة انجاز لإيمانها بقدرة الشّابات والشّباب الأردنيّ على الابتكار والإبداع والخروج بأفكار ومشاريع رياديّة قابلة للتطبيق وقادرة على تقديم خدمات ومنتجات متطوّرة يحتاجها السوق، كما تراعي الحاضنة البعد البيئي من خلال برامج مصمّمة خصيصًا لأصحاب الشّركات الخضراء الذين يرغبون في تطوير حلولهم البيئية.
ولفت الى ان الطاقة الاستيعابية للحاضنة تبلغ في العام الواحد 100 شركة ناشئة مشيرا الى ان انجاز حرصت أثناء تأسيس الحاضنة على الاطّلاع على مجموعة من التجارب النّاجحة لحاضنات الأعمال في أكثر دول العالم تقدما في هذا المجال للاستفادة من تلك التجارب ونقل الخبرات والبرامج العالميّة للاستفادة منها، وتعمل الحاضنة مع الرّياديّين الشّباب والشّابات من مختلف مناطقهم لتوفّر لهم احتياجاتهم الأساسيّة لكي يضعوا أنفسهم على المسار الصّحيح في رحلتهم بعالم الرّيادة والابتكار.
وبين ان  الحاضنة تقدم مجموعة من الخدمات المتعلّقة في تطوير الأعمال الرّياديّة للشّركات والمؤسسات النّاشئة وتشمل تقييمًا عامًا للاحتياجات الأساسيّة لكل شركة ناشئة في الحاضنة بهدف معرفة مكامن القّوة والضّعف والعمل على تطويرها فضلا عن توفّير لقاعات تدريبيّة وقاعات اجتماعات ومساحات للعمل بهدف تصميم وتطوير المنتج الخاصّ بالشّركات النّاشئة إضافةً إلى مكاتب خدمات خاصّة تم تصميمها وتجهيزها بأحدث الطرق ليستفيد منها الرّياديّين.
مشروع  عالم ميريانا – كل على طريقته
تقول منسقة المشروع لينا ابو سمحة ان فكرة المشروع تسعى لتقديم وسائل تعليمية ممتعة موجهة للأطفال بهدف تعزيز صور الأطفال أصحاب الهمم و المساعدة في عملية  الاندماج المجتمعي.
وتابعت ابو سمحة ان مشروعها انطلق ويمارس نشاطه بدعم من حاضنة أعمال مؤسسة إنجاز «mySTARTUP» ويهدف للوصول إلى أكبر عدد من  الأطفال لنشر الوعي و الترويج لدمج ذوي الاعاقة في المجتمع و المساعدة بتغيير النظرة لهم و فهم الاحتياجات التي تساعدهم ليصبحوا أشخاص أكثر فاعلية و إنتاجاً .
واستعرضت ابو سمحة التحديات التي واجهت مشروعها  كالتناقض بين الحقوق المنصوص عليها للأشخاص ذوي الإعاقة و الواقع الذي يعيشونه من انتقاص للحقوق و النظرة المجتمعية المتوارثة في المجتمع باعتبار الإعاقة وصمة عار أو نقص.
ولفتت الى انها تتطلع في مشروعها  بالمساواة للأشخاص ذوي الإعاقة وتعزيز دورهم أكثر في المجتمع كأفراد «عاديين» ولكن بحاجة لبعض الادوات والحلول التي تساعدهم.
وبما أننا نهدف لنشر الوعي أي أننا نهدف للوصول لأكبر عدد من الأطفال فإن ذلك لن يتم إلا بوجود دعم من جهات مختصة لتقديم يد المساعدة في نشر الفكرة و تبنيها ضمن برامجهم.
وتطرقت ابو سمحة للنشاطات التي قدمها مشروعها كإنتاج كتب تتضمن شخصيات لأطفال من ذوي الإعاقة و تقديم حقائق بشكل مبسط و لطيف و جاذب للأطفال عنهم وعمل قراءات قصصية في المدارس و المراكز الثقافية لزيادة المعرفة عن الإعاقات المختلفة وتسعى لنشر أول تطبيق عربي تعليمي ترفيهي موجه للأطفال يعنى بنشر الوعي عن الأشخاص ذوي الإعاقة مطالبة الجهات المعنية بالمساعدة والمساهمة بإطلاق التطبيق للمساهمة بإدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع الالكتروني ايضا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش