الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

"المسرح الأردني وأسئلة التطور" محاضرة في "شومان"

تم نشره في الأحد 8 كانون الأول / ديسمبر 2019. 11:40 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 8 كانون الأول / ديسمبر 2019. 11:46 صباحاً

عمان-  الدستور

تخصص مؤسسة عبد الحميد شومان، عند السادسة والنصف من مساء يوم غد الإثنين، محاضرة لإلقاء الضوء على تحديات المسرح الأردني، وعلى آفاق الخروج من المأزق الراهن بطرح فرضيات للحلول.

 "المسرح الأردني وأسئلة التطور" هو عنوان المحاضرة التي يشارك فيها الدكتور عبد السلام قبيلات والاستاذة لينا التل، فيما تقدمهما حياة جابر من مؤسسة شومان.

قبل ربع قرن تقريباً، عاش المسرح في الأردن فترة ذهبية، تمثلت في غزارة الإنتاج، وكثرة المهرجانات، وزخم في صناعة النجوم الذين تصدر بعضهم فيما بعد إنتاجات الدراما العربية، كنجوم على مستوى رفيع.

العديد من المهرجانات؛ الجامعية والشبابية والمحترفة، تكفلت بتخريج الممثلين والفنيين وتأهليهم، لكن تراجع مستوى هذه المهرجانات، وتوقف بعضها، أدخل العاملين بالقطاع في إحباط كبير، وقاد إلى ظهور نتاجات مسرحية ضعيفة، أو متسرعة، فهبط المستوى العام للعروض، كما قاد إلى عدم انتظام الإنتاج.

 لكن وبعيداً عن هذا السياق التاريخي، لا شك أن المسرح، والثقافة المسرحية ككل، تواجه تحديات كبيرة أمام انتشارها، ولعل غياب المسرح عن المدرسة يشكل واحداً من أهم هذه الأسباب، فغالبية الطلبة لا يعرفون شيئاً عنه حتى الفترة الجامعية، هذا إن وجدوا في أنفسهم ميلاً لمعرفته ومتابعته.

 

المسألة الثانية المهمة هي غياب رؤية حقيقية وواقعية لتعميم الثقافة المسرحية على مختلف المجتمعات، وأن لا تبقى العاصمة عمان تستأثر بغالبية العروض، بينما محافظات أخرى لا تكاد تشهد عرضاً واحداً طوال العام.

 

وتعد مؤسسة عبد الحميد شومان؛ ذراع البنك العربي للمسؤولية الاجتماعية والثقافية والفكرية، وهي مؤسسة ثقافية لا تهدف لتحقيق الربح، تُعنى بالاستثمار في الإبداع المعرفي والثقافي والاجتماعي؛ للمساهمة في نهوض المجتمعات في الوطن العربي من خلال الفكر القيادي والأدب والفنون والابتكار.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش