الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

٪65 مـن الأمريـكييـن لا يـؤيـدون سيـاســة تــرامـب تـجـاه إيـــران

تم نشره في الثلاثاء 14 كانون الثاني / يناير 2020. 01:00 صباحاً

 

واشنطن - أظهر استطلاع للرأي أجرته «بي بي سي نيوز» أن غالبية الأمريكيين يعارضون سياسة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب تجاه إيران.
وأشارت الدراسة إلى أن غالبية الأمريكيين لا يوافقون على طريقة تعامل الرئيس دونالد ترامب مع إيران، وأن ذلك يشعرهم بالقلق، وأنهم أقل أمانا بسبب هذه السياسة.
وبحسب استطلاع الرأي الذي تشرته «سي إن إن» فإن 65 ٪ من الأمريكيين قالوا إنهم لا يوافقون على الطريقة التي تعامل بها ترامب مع التوتر المتصاعد مع إيران، بينما وافق عليها 43 ٪ من المصوتين. وتم إجراء الاستطلاع من 10 إلى 11 كانون الثاني، في نفس الأسبوع الذي شنت فيه إيران هجمات صاروخية على القواعد الأمريكية في العراق كرد على مقتل قاسم سليماني باستهداف سيارته بصاروخ من طائرة أمريكية.
وردا على سؤال حوال الغارة الجوية التي نفذتها أمريكا التي استهدفت قائد فيلق القدس السابق، قاسم سليماني، وهل يمكن اعتبارها ستزيد أمان أمريكا أم العكس، أتت النتائج كالتالي: 52 ٪ من الأصوات قالت إنها جعلت أمريكا أقل أمانا، بنما قال 25 ٪ إنهم شعروا بأمان أكبر، واعتبر 22 ٪ من المصوتين أنه لن يكون لها أي تأثير.
وحول إمكانية حدوث حرب أشار 32 ٪ من المصوتين إلى أنهم قلقون من إمكانية تورط أمريكا بحرب شاملة مع إيران، 41 ٪ إلى أنهم قلقون إلى حد ما، 20 ٪ أبدو عدم اهتمامهم حول نشوب حرب، 7 ٪ غير مهتمين على الإطلاق.
وأعطى الاستطلاع نتائج تعتمد على انتماء المواطنين الحزبي، حيث تظهر الفروقات بالنسبة لآراء المواطنين المنتمين إلى الحزب الديمقراطي والجمهوري بتأيدهم لسياسات ترامب. فقد أعلن 94 ٪ من الديمقراطيين و 52 ٪ من الجمهوريين على أنهم قلقون جدا أو قلقون لحد ما من نشوب صراع في الشرق الأوسط. وعبر 6 ٪ من الديمقراطيين و48 ٪ من الجمهوريين عن عدم توقعهم نشوب صراع في المنطقة، وبحسب الصحيفة فقد أشار استطلاع سابق أجرته «USA Today» بعد الضربة الجوية على سليماني أن نسبة 55 ٪ من الأمريكيين يعتقدون أن الضربة جعلت بلادهم أقل أمنا.
إلى ذلك، أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أمس الاثنين، عن شعوره بالغضب لوقوع هجوم صاروخي جديد على قاعدة بلد في العراق، داعيا بغداد إلى محاسبة المسؤولين عن هذا الهجوم.
وأصيب 4 جنود عراقيين بينهم ضابطان، مساء الأحد، جراء قصف بصواريخ كاتيوشا استهدف قاعدة عسكرية تستضيف جنودا أمريكيين شمالي البلاد. وقال بومبيو في تغريدة على «تويتر» اطلعت عليه الأناضول، «غاضبون من التقارير التي تشير إلى وقوع هجوم صاروخي جديد على القاعدة الجوية العراقية. أدعو حكومة العراق إلى محاسبة المسؤولين عن هذا الهجوم».
وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية بأرجاء العراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم «داعش» الإرهابي. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش