الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ارسنال ينتزع تعادلاً مثيراً مـن تشلسـي

تم نشره في الخميس 23 كانون الثاني / يناير 2020. 01:00 صباحاً

لندن - انتزع ارسنال الذي لعب 64 دقيقة بعشرة لاعبين تعادلا مثيرا من جاره تشلسي 2-2 في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، في حين استعاد مانشستر سيتي نغمة الانتصارات بتغلبه على شيفيلد يونايتد ليعزز رصيده في المركز الثاني.
على ملعب ستامفورد بريدج، جاءت مباراة تشلسي وجاره ارسنال سريعة ومثيرة طوال الدقائق التسعين كان فيها اصحاب الارض الافضل معظم فترات المباراة لكنهم لم يتمكنوا من الاحتفاظ بتقدمهم مرتين.
وقام تامي ابراهام بمجهود فردي لكن مدافع ارسنال الحالي وتشلسي سابقا البرازيلي دافيد لويز اجتاحه داخل المنطقة ليحتسب الحكم ركلة جزاء ويطرد المعتدي ليكمل فريقه المباراة بعشرة لاعبين.
ترجم الايطالي البرازيلي جورجينيو ركلة الجزاء بنجاح مانحا التقدم لفريقه (28)
ويدين ارسنال بالبقاء في المباراة الى حارس مرماه الألماني برند لينو الذي تصدى لاكثر من محاولة ابرزها رأسية لابراهام من مسافة قصيرة منتصف الشوط الاول، والثانية لروس باركلي حيث ارتمى وابعدها الى ركنية في اواخر المباراة.
وشهد مطلع الشوط الثاني رد فعل قوي من ارسنال الذي نجح مهاجمه الشاب البرازيلي غابريال مارتينيلي الذي يلعب بدلا من الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ الموقوف ثلاث مباريات في السير بالكرة مسافة 70 مترا قبل ان يسدد الكرة داخل الشباك مدركا التعادل (63).
وظن تشلسي وانصاره ان فريقهم حصد النقاط الثلاث عندما سجل له قائده الإسباني سيزار اسبيليكويتا من مسافة قصيرة هدف التقدم بعد عرضية متقنة من كالوم هودسون اودوي (84)، لكن مواطنه هكتور بيليرين ادرك التعادل لارسنال من كرة لولبية قبل نهاية المباراة بثلاث دقائق.
وقال فرانك لامبارد، المدير الفني لتشلسي، إن ناديه يبحث عن مهاجم جديد خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية، وذلك عقب إصابة تامي أبراهام في الكاحل.
واصطدم أبراهام، مهاجم المنتخب الإنجليزي، باللوحات الإعلانية بملعب «ستامفورد بريدج»، وذلك قبل وقت قصير من صافرة نهاية المباراة.
ويبدو أن لامبارد غير متأكد بشأن الوقت الذي ستستغرقه عملية تعافي أبراهام، حيث من المنتظر ان يكون قد خضع اللاعب للفحص الطبي امس الأربعاء، لتقييم حالته ومعرفة حجم الضرر.
وقال لامبارد «أتمنى ألا يغيب لأسابيع عديدة، لكن إذا حدث ذلك بالفعل، فلدينا من يمكنهم تأدية الدور ذاته».
ورغم ذلك يشعر لامبارد، لاعب تشلسي ومنتخب إنجلترا السابق، بالقلق من عدم فاعلية فريقه وقدرته على تسجيل الأهداف وصناعة الفرص.
وأضاف «هل نحن في حاجة إلى وضع الكرة في الشباك ؟ نعم، هذا واضح، استغلالنا للفرص وصناعتنا لها ضمن الأسوأ في الدوري هذا الموسم»، وتابع «لا يمكنك القول إننا بصدد التعاقد مع مهاجم جديد، لكننا نبحث»، وأكمل «إذا لم تسجل أهدافا كافية، فلن تحقق الفوز في المباريات».
اغويرو المنقذ
وعاد مانشستر سيتي حامل اللقب في الموسمين الماضيين الى سكة الانتصارات اثر تغلبه على مضيفه شيفيلد يونايتد 1-صفر.
وكان سيتي سقط على ملعبه في فخ التعادل مع كريستال بالاس 2-2 في نهاية الاسبوع الماضي، لكنه نجح في الخروج بنقاط المباراة الثلاث ليعزز رصيده في المركز الثاني الى 51 نقطة متقدما بفارق 6 نقاط عن ليستر سيتي الثالث الذي واجه وست هام في ساعة متأخرة امس.
وشهدت تشكيلة سيتي عودة قطب الدفاع الفرنسي ايميريك لابورت بعد غياب دام خمسة اشهر لاصابة في ركبته.
وعلى الرغم من تسجيله هدفين في مرمى كريستال بالاس، قرر مدرب سيتي الإسباني جوسيب غوارديولا اراحة الأرجنتيني سيرجيو اغويرو افضل هداف في تاريخ النادي واشرك بدلا منه البرازيلي غابريال جيزوس، بيد ان الاخير لم يقدم الشيء الكثير لا بل اضاع ركلة جزاء تصدى لها حارس شيفيلد دين هندرسون المعار اليه من مانشستر يونايتد (35).
وكان هندرسون احد نجوم المباراة بتصديه لمحاولتين خطيرتين لرحيم ستيرلينغ (19) والأرجنتيني نيكولا اوتامندي من كرة اكروباتية (25).
وفي الدقيقة 68 شارك اغويرو بدلا من جيزوس وبعد نزوله بخمس دقائق نجح في منح فريقه هدف الفوز بتمريرة عرضية متقنة من صانع الالعاب البلجيكي كيفن دي بروين، والهدف هو السابع لاغويرو في اربع مباريات لفريقه منذ مطلع العام الحالي والحادي والعشرون له هذا الموسم في مختلف المسابقات.
وقال غوراديولا بعد المباراة «كنا خجولين بعض الشيء في الشوط الاول وتصدى حارس الفريق المنافس لكرلة جزاء وكرتين خطيرتين، لكننا اظهرنا وجهنا الحقيقي في الثاني وسيطرنا على مجريات اللعب لنحقق فوزا ثمينا».
واهدر ايفرتون فوزا كان في متناوله عندما تقدم على ضيفه نيوكاسل بهدفين نظيفين حتى الدقيقة الاخيرة قبل ان تتلقى شباكه هدفين.
وافتتح المهاجم الإيطالي الشاب مويز كين التسجيل للفريق الشمالي مسددا بين ساقي حارس نيوكاسل (30) وهو الاول له منذ انتقاله من يوفنتوس الصيف الماضي، واضاف دومينيك كالفيرت ليفين الثاني (54)، لكن الفرنسي فلوريان لوجون نجح في تسجيل هدفين في الرمق الاخير ليمنح فريقه نقطة ثمينة.
وفي ابرز النتائج الاخرى، سقط كريستال بالاس على ارضه امام ساوثامبتون صفر-2. (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش