الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوحدات والرمثا يبلغان المشهد النهائي لدرع الاتحاد

تم نشره في الأحد 16 شباط / فبراير 2020. 01:00 صباحاً

عمان
بلغ الوحدات والرمثا نهائي بطولة درع الاتحاد بكرة القدم بعدما تمكنا من تحقيق الفوز في الدور نصف النهائي.
وفاز الوحدات على شباب الاردن 2-0 في المباراة التي جمعتهما امس على ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، فيما كان الرمثا يجتاز الصريح 2-1 في اللقاء الذي احتضنه استاد الحسن باربد. وينتظر أن يلتقي الوحدات والرمثا في المباراة النهائية الجمعة المقبل، وهما سبق أن التقيا بدور المجموعات وانتهت بفوز الأخير 1-0.
الرمثا 2 الصريح 1
اعتمد الرمثا في بناء هجماته على انطلاقات علاء الشقران وسائد الخزاعلة وأبو هضيب حيث عمل هؤلاء على امداد اللبناني ماجد عثمان واللحام والدردور بكرات نموذجية لتهديد مرمى العثامنة.
في المقابل فإن الصريح تعامل بواقعية مع المباراة وسعى إلى اغلاق المسافات على لاعبي منافسهم، حيث وقعت المسؤولية الكبرى على الحارس العثامنة والمدافعين علاء حريما وبطة وذيابات والخطيب. ولم يكتف الصريح بالادوار الدفاعية فاعتمد على الهجوم الخاطف معولا على خبرة رضوان الشطناوي وصدام شهابات والعطار والعلامة حيث حاولوا فرض ايقاعهم وارسال كرات طويلة باتجاه المشاكش محمد العكش.
وأعلن الرمثا عن أولى فرصه من تسديدة لمصعب اللحام مرت فوق العارضة، رد عليه العلاونة بتسديدة مماثلة مرت بجوار القائم الايمن للزعبي.

وعاد مصعب لسلاح التسديد البعيد واطلق كرة قوية ارتطمت بالقائم الايسر للعثامنة، وبعدها انفرد الخزاعلة بالمرمى ليسدد فوق العارضة، لينهي الشوط بالتعادل السلبي.
وفي الشوط الثاني مالت الأفضلية لفريق الرمثا لكنه بقي يعاني من صعوبة في اختراق دفاعات الصريح.
وفي الدقيقة 72 أحرز الرمثا هدف السبق من كرة وصلت داخل منطقة الجزاء لحمزة الدردور أرسلها عالية ارتقى لها مهند خير الله واسكنها برأسه داخل الشباك.
وفي الدقيقة «89» أحرز عبدالرحمن أبو الكأس الهدف الثاني للرمثا من تسديدة قوية على مشارف منطقة الجزاء استقرت في الجهة اليسرى للعثامنة. وسجل الصريح بالدقيقة «90+2» هدفه الأول من كرة أحدثت دربكة لتصل لمجدي العطار ويسددها داخل مرمى عبدالله الزعبي.
الوحدات 2 شباب الاردن صفر
اندفع الوحدات منذ البداية نحو المواقع الهجومية بحثا عن تسجيل هدف مبكر يعزز حظوظه في التأهل بعيدا عن اي مفاجآت. ودفع أبو زمع بتشكيلته المعتادة بتواجد رجائي عايد وأحمد ثائر في منتصف الدائرة وعلى الاطراف تواجد فهد اليوسف وفراس شلباية ولعب سمير والصيفي خلف نداي.
وعمل شباب الاردن على امتصاص اندفاع الوحدات من خلال تهدئة الالعاب وفرض الرقابة اللازمة على مفاتيح اللعب.
واعتمد شباب الاردن في بناء هجماته على  قصي حيدر وحجازي ماهر وورد البري والرازم، وفي الامام تواجد رزق بني هاني وخالد عصام.
وظهر واضحا ان الوحدات يعتمد على سلاح الكرات العرضية ومن احداها دك نداي الكرة برأسه استقرت باحضان المحسيري بسهولة.
وفوت شباب الاردن فرصة التقدم وتتويج افضليته بهدف السبق بعد كرة نموذجية ارسلها رزق بني هاني داخل منطقة الجزاء وصلت لخالد عصام سددها بتهور بجوار القائم.
وعلى عكس المجريات، تمكن الوحدات من تسجيل هدف السبق بالدقيقة 27 من ضربة ركنية دكها العرب برأسه ردها المحسيري لتتهيأها أمام خطاب الذي سددها بسقف الشباك.
وكان شباب الاردن قريبا من التعديل بسديدة قوية اطلقها خالد عصام من خارج منطقة الجزاء تكفل القائم في ابعادها بالانابة عن عبدالستار.
وفي الشوط الثاني سدد أحمد سمير كرة قوية تصدى لها المحسيري، واتبعه اليوسف برأسيه مخادعة حولها الحارس لركنية.
وهيأ نداي كرة ذكية للبديل أحمد الياس على مشارف منطقة الجزاء سددها بقوة ارتطمت بالقائم الأيمن، فيما لم يحسن البديل الجوابري التعامل مع الكرة العرضية وهو يقف أمام فوهة المرمى.
وفي الدقيقة «88» وبمجهود فردي لثلجي الذي توغل داخل منطقة الجزاء وعكس كرة نصف طائرة أمام بوابة المرمى وجدت السنغالي عبدالعزيز نداي يضعها داخل الشباك، ليخرج الوحدات فائزاً بهدفين دون رد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش