الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بينيت يُصادق على مشروع المصعد في الحرم الإبراهيمي

تم نشره في الخميس 27 شباط / فبراير 2020. 01:00 صباحاً


قال رئيس تحالف أحزاب اليمين المتطرف ووزير الأمن الإسرائيلي، نفتالي بينيت، خلال تدشين بؤرة استيطانية جديدة باسم «نوفي كراميم» في مدينة الخليل المحتلة، إنه صادق على تخطيط «مشروع المصعد» في الحرم الإبراهيمي، فيما امتنع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عن التصريح بفرض «سيادة» إسرائيل على الحرم الإبراهيمي إثر مطالب المستوطنين على خلفية مخطط الضم في «صفقة القرن».
وفيما شارك نتنياهو في تدشين البؤرة الاستيطانية الجديدة في الخليل، نقل موقع «القناة 7» الإلكتروني اليميني، عن مكتب نتنياهو، في وقت سابق اليوم، أن «الخارطة لا تتطرق إلى تفاصيل دقيقة. ولن يتم إخلاء أي مستوطنة ولن يتم اقتلاع أي يهودي من بيته».
وقال نتنياهو خلال خطابه في تدشين البؤرة، إنه «قبل شهر كنت في واشنطن وتحدثت عن الخليل مدينة الآباء وعن (مستوطنتي) بيت إيل وشيلو، وبالطبع عن القدس عاصمتنا الأبدية. العنصر الأول لخطة ترامب هو اعتراف الولايات المتحدة بملكيتنا على هذه الأرض.
من جانبه قال بينيت إنه من خلال مخطط الضم «نحن في الطريق نحو تطبيق حلم السيادة،، ولا يوجد مكان يليق أكثر بسيادة إسرائيل من مدينة الآباء والأمهات، وقطعة دفن كبار أمتنا، ألا وهي مغارة «المكفيلا» أي الحرم الإبراهيمي.
وأضاف بينيت أنه «قبل شهرين صادقت على دفع التخطيط لمشروع المصعد في مغارة المكفيلا. وبإمكاني القول لأول مرة أن المشروع اكتمل. ونحن نعطي اليوم ضوءًا أخضر لتنفيذ المصعد. وأتوقع دعم رئيس الحكومة، أعارض بشدة تسليم سنتمتر من أراضي أرض إسرائيل للعرب. والخليل ليست مذكورة في خريطة خطة ترامب. وسنصر على أن تكون مغارة المكفيلا، والييشوف اليهودي (البؤر الاستيطانية) في الخليل داخل خريطة السيادة التي سندفعها بعد الانتخابات مباشرة».
«عرب48»

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش