الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«التربية» : علوم الأرض للعلمي والتاريخ للأدبي محوسبان للتوجيهي

تم نشره في الاثنين 9 آذار / مارس 2020. 11:19 مـساءً

 
 عمان - كوثر صوالحة

قررت لجنة الامتحان العام في وزارة التربية والتعليم، إجراء امتحان مادتي علوم الأرض للفرع العلمي وتاريخ العرب والعالم للفرع الأدبي حاسوبياً خلال امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة 2020.
وكان وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي قد أكد في وقت سابق ان الوزارة ستعقد هذا العام امتحانا محوسبا لطلبة التوجيهي في الدورة المقبلة لمادة الحاسوب، فيما سيعلن عن مبحث اخر في وقت لاحق، بعد بحثه بشكل مكثف من قبل لجنة الامتحان العام في الوزارة مؤكدا وجود دراسة جادة تجريها الوزارة لمضاعفة حجم الاختبارات المحوسبة في العام الدراسي المقبل، بعد تهيئة البنية التحتية اللازمة.
وأكد مصدر لـ «الدستور» أن لجنة الامتحان العام تدرس إمكانية ان يتقدم الطلبة لمادة علم الحاسوب بامتحان محوسب قد يعقد ضمن الاختبارات المدرسية.
وكان استطلاع جرى مؤخرا حول ما إن كان المشاركون يؤيدون إجراء امتحانات التوجيهي محوسبة، حيث أشارت النتائج إلى تاييد  32 %  ورفض 68 % .
ويتخوف العديد من الطلاب من إجراء الامتحانات المحوسبة بل ويذهب البعض منهم إلى رفضها بشكل تام خوفا منها ويعتقدون ان الامتحانات الورقية اكثر امانا دون حدوث اي خلل فيما يتساءل العديد من الاهالي عن جاهزية الوزارة من خلال الدعم اللوجستي لهذا الموضوع.
مدير إدارة الامتحانات الدكتور علي حماد يجد إن موضوع الامتحانات المحوسبة طرح منذ 3 سنوات، وكان الهدف منه تقليص حجم توتر طالب التوجيهي، موضحا أن فكرة الامتحان المحوسب طبقت في عام 2018، كجزء من خطة كاملة لحوسبة جميع امتحانات التوجيهي، مشيرا إلى أن هذه السنة سيجرى حوسبة عدد من الامتحانات وهو خطوة في طريق حوسبة امتحان الثانوية العامة كاملا.
وتنظم وزارة التربية والتعليم ورشات عمل للمعلمين، من أجل التدرب على إعداد بنك أسئلة وإنشاء مراكز لتقديم امتحانات التوجيهي، من شأنها أن توفر وقت وجهد المعلمين.
وأكد حماد أن الإشكالية المتكررة سنويا حول أسئلة التوجيهي، سببها إهمال الطالب للكتاب المدرسي وتركيزه على المراكز و»الدوسيهات»، مبينا أن الكتاب يحتوي على جميع ما يلزم الطالب، والامتحان يوضع ضمن جدول مواصفات وليس خبط عشواء، والأسئلة تراعي الفروق الفردية، مشددا على أن الوزارة تسعى دائما لإخراج الطالب من دائرة التوتر .
خبراء تربويون أكدوا ان الامتحانات المحوسبة نهج للدول المتقدمة وهو يوفر على الطالب الجهد والوقت والتوتر ايضا وان الوزارة تعمل على هذا الموضوع منذ سنوات وان  حوسبة امتحان الثانوية العامة «التوجيهي» كاملا ستتم بعد نحو 4 سنوات، وان الخطوة الأولى تجريبية هدفها التحول الكامل لعقد الامتحان محوسبا.
ويتساءل الخبراء لماذا على الطالب أن يمتحن بالطريقة التقليدية عبر أوراق، وأقلام، واستدراج معلمين لتصحيح الامتحانات لمدة شهر؟! ولاحقاً سيتمكن طالب التوجيهي من الدخول على الحاسوب، وإجابة أسئلة الامتحان، والنتائج خلال يومين.
ويؤكد الخبراء ان التحول للامتحانات المحوسبة مدروس وان المعؤق فقط استكمال البنية التحتية لذلك وان الامتحان بهذه الطريقة يحتاج إلى تكلفة اكبر ولا بد من توفير الإمكانات، والتحقق من نجاح خطوة حوسبة امتحان التوجيهي قبل تطبيقه .
وأشاروا إلى أن عقد امتحان محوسب يعني ان الوزارة تحتاج لـ 100 ألف حاسوب، وقاعات تتسع لـ 100 ألف طالب وطالبة، وضمان توافر الكهرباء والإنترنت وحمايتهما، إضافة لضمان وصول الطلبة إلى مراكز الامتحان المحوسب وكل ذلك يحتاج إلى خطط منظمة وواضحة تماما لان الهدف هو التسهيل على  الطلبة لا اغراقهم بتوتر اخر .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش