الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مستوطنون يقتحمون ساحات «الأقصى» بحراسة شرطة الاحتلال

تم نشره في الخميس 26 آذار / مارس 2020. 12:00 صباحاً

فلسطين المحتلة - اقتحمت مجموعات المستوطنين صباح أمس الأربعاء، ساحات المسجد الأقصى المبارك، بمدين  القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية، أنّ عدد من المستوطنين اقتحموا ساحات المسجد الأقصى وتجولوا فيها، بحراسة مشددة من قبل شرطة الاحتلال الإسرائيلي، رغم الإغلاق المفروض بسبب انتشار فايروس كورونا. 

إلى ذلك، اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس الأربعاء، عددا من الشبان في القدس المحتلة، فيما اندلعت مواجهات ليلية في العيسوية، بينما في قطاع غزة أطلق جنود الاحتلال النار على الصيادين والمزارعين دون أن يبلغ عن إصابات.

وأطلقت قوات الاحتلال صباح أمس الأربعاء، النار بشكلِ مكثف تجاه الأراضي الزراعية شرقي قطاع غزة، ومراكب الصيادين غربه، دون أن يبلغ عن إصابات.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال أطلقت النار تجاه مراكب الصيادين في بحر شمال مدينة غزة، وتجاه المزارعين شرق بلدة عبسان الجديدة شرقي محافظة خان يونس.

في القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال شابا من بلدة سلوان عقب الاعتداء عليه بالضرب.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة بأن قوات الاحتلال اعتقلت محمد علي أبو الحمام من حي عين اللوزة بالبلدة، بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح.

كما اعتدت شرطة الاحتلال على شاب آخر بالضرب والشبح عند مفترق وادي الربابة بالبلدة. وأوقفت شرطة الاحتلال شابا مقدسيا في منطقة باب الساهرة داخل القدس القديمة. كما اعتقلت شرطة الاحتلال شابين من بلدة العيسوية، وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة واعتقلت الشابين محمد جمال عليان، ومحمد زكريا عليان.

وتواصل قوات الاحتلال ممارساتها واعتداءاتها العنصرية ضد الفلسطينيين بالقدس، رغم حالة الطوارئ والظروف الصحية الراهنة الناتجة عن انتشار فيروس كورونا.

وفي موضوع آخر، أحرق أسير فلسطيني في سجن «نفحة» الصحراوي (جنوب فلسطين المحتلة) غرفة سجانيه، أمس الأربعاء، احتجاجا على إهمال إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي، للأوضاع الصحية للأسرى، وفق مصادر حقوقية فلسطينية.

وقالت «هيئة شؤون الأسرى والمحررين» (حكومية)، في بيان لها، إن الأسير أيمن الشرباتي، المحكوم بالسجن المؤبد، أقدم على إحراق غرفة تابعة للسجانين، عبر اشعال النيران بورق التواليت وإلقائها على غرفتهم، وذلك احتجاجا على إهمال أوضاع الأسرى الصحية وعدم اتخاذ إدارة السجن للإجراءات والتدابير الصحية اللازمة لمواجهة فيروس «كورونا».

وأوضحت الهيئة أنه جرى نقل الأسير الشرباتي إلى زنازين العزل الانفرادي داخل المعتقل، وأن حالة من التوتر والاحتقان تسود بين صفوف الأسرى بعد قيام الادارة بإغلاق اقسام المعتقل. ولفتت الهيئة إلى أن إدارة معتقلات الاحتلال تسعى في الفترة الاخيرة إلى استغلال الظرف الراهن في ظل انتشار فيروس «كورونا»، والإمعان في فرض المزيد من الإجراءات التنكيلية بحق الأسرى، وبدلاً من أن تزود الأسرى بمواد التنظيف والتعقيم داخل الأقسام كحد أدنى من الإجراءات الوقائية، تواصل إجراءاتها التنكيلية بحقهم بتضيق الخناق عليهم، وفق البيان.

وحملت الهيئة سلطات الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياة الأسرى وأرواحهم، لا سيما وأنهم محتجزون داخل سجون قالت إنها «تفتقر إلى أدنى شروط الصحة والسلامة وتعتبر بيئة حاضنة لانتشار وباء كورونا».

وطالبت مؤسسات المجتمع الدولي بضرورة التدخل والضغط على حكومة الاحتلال للافراج عن الأسرى وخاصة أن الخطر يهدد حياتهم بعد تفشي الوباء بالمئات داخل دولة الاحتلال لا سيما بين الجنود والمحققين.

يذكر أن الأسير الشرباتي (51 عاما) من الأسرى القُدامى، حيث اعتُقل عدّة مرات، كما أمضى ما يزيد عن 21 عاماً في سجون الاحتلال، وقام قبل عدة أشهر بحرق علم الاحتلال في إحدى السجون.

وكان الاحتلال قد اعتقل الشرباتي في الـ17 من آذار عام 1998، حيث تعرّض لتحقيقات قاسية عقب اتهامه بتنفيذ عدة عمليات استهدفت مستوطنين في البلدة القديمة في القدس، قُتل على إثرها مستوطن وأُصيب آخر، وهو محكوم بالسجن مدى الحياة.(وكالات)

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش