الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نريد أن نُبدل كل الأشياء

تم نشره في الاثنين 6 نيسان / أبريل 2020. 12:00 صباحاً

 نوال عبدالله العظامات

في غير مواطنها تسكن الأحزان دوما، في كل جسدٍ هش فيه قلبٌ نابض، فيه نظرةٌ للحياةِ سحرية، فيه متسعٌ من الصبر، ونوافذ بدل الواحدة لكل شعاع أملٍ اصتدم بجدارِ خيبةٍ وراح يتخبط الجدران تيهاً من غير وجهةٍ مقصودة، وعاد متجاهلاً آلامَ الخيبات.

طالما زحزتْ الأحزان لبراعِمّها مكاناً على أغصانِ النظرات، تحس وكأنما لمعةَ شرودها قضيب سجنٍ أسِرّ على طولهِ قبضاتٍ حزينةٍ ارختها الخيبات، وارهقها تنفس تنهات الحسرات، يشددك حين تلقي بنظرةٍ فضوليةٍ من حولك فيضِ شحوبٍ وبهتان واسودادٍ على الوجنات، ومن فوقها حُفَرٍ هزيلةٍ كجسدها، وقوسٍ رسم نفسه على الشفاه، بعكسِ إبتسامةٍ ضَلّت دربها وجلست مع المنتظرين إلى الأبد على الأرصِفةِ .

دموعً وَدّت لو أنها بحجمِ قطرةً سقطت على سطحٍ،وبعد هدوءٍ من قبلها صَدحَت، فتنبه الذي شْرَدّ وأيقنها.

كُلَ صوتٍ بعد حزنٍ فيه بحة أليمة،

نبرةُ ندائِهِ تلك،

رجفة أبدتها نبضة أربكت سير رفيقاتها بعد انتظام،

لطاما وددتُ لو أن حياتنا صفحات كُراسةٍ لطفلٍ ذهين، يُبّدِلُ حين يضع خطأهُ بغير قصدٍ على الأوراق بصحيحهِ الذي تنبهه.

ما بال أيامُنا شاحِبة ؟!

أين ألوانها؟

مللنا الأسود حتى في الليالِ، نريد ليالي أرجوانية بطعمِ الفرح والبهجة، نريد ملء الذي قاسيناه فرحًا بليلةٍ واحدةٍ نثأرُ بها من احزاننا بصوت مداه إلى السماء من الضحكات المختبئة في أعماقنا ، نصدحُ بها، فتُصّمغ من حولنا الأذان، نريد أن نُبدل الحزنَ بأفراحٍ متلألئه، وصدى صوت صخب ضحكاتنا في الأرجاء من حولنا.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش